أهمية استخدام السواك (المسواك) و الفوائد الصحية الناتجة عنه

98 0
98 0

السواك هو عبارة عن فرشاة الأسنان الطبيعية. و هو أقدم فرشاة لتنظيف الأسنان عبر التاريخ. حيث استُخدم منذ حوالي 7000 سنة! و ما زال شائع الاستخدام في مناطق مختلفة من أنحاء إفريقيا و آسيا، خاصةً الشرق الأوسط و جنوب أمريكا.

يُستخدم السواك لتنظيف الأسنان بدلاً عن الفرشاة و المعجون معاً. أي لا يحتاج عود السواك لإضافة أي مادة لتنظيف الأسنان.

أظهرت الأبحاث و الدراسات وجود خصائص مضادة للبكتيريا في عود السواك، الذي يتم استخراجه من جذور و فروع شجرة خاصة جداً تدعى بيرسيكا سلفادور أو شجر أراك. و التي اشتهر نموها في الباكستان. و نظراً لشكل عود السواك الذي يشبه الغصن، فذلك جعله أكثر سهولة للوصول إلى الأماكن الداخلية من الفم، و تنظيف الأسنان بفعالية. و عملية التدليك لمحيط اللثة تعزز صحة الفم بشكل أفضل، و تقي من مختلف أمراض اللثة.

المواد الفعالة و المكونات الموجودة في عود السواك:

عود السواك أو المسواك هو مادة طبيعية عضوية 100%. يحتوي على 16 مادة فعالة طبيعية تعزز صحة الفم و الأسنان و تتضمن ما يلي:

  • القلويدات سلفادورين، ثلاثي ميثيل أمين و التي تتميز بتأثيرات مضادة للبكتيريا.
  • مادة السيليكا و هي مادة كاشطة طبيعية تعمل على إزالة التصبغات عن الأسنان.
  • الكالسيوم و الكلوريد و الفلوريد و هي من المواد الضرورية جداً لصحة الأسنان. يساعد الفلوريد في تمعدن بنية الأسنان.
  • مادة الكبريت و فيتامين ج.
  • مادة الريزين (الراتنجات) و التي تشكل طبقة وقائية على سطح المينا لمنع تسوس الأسنان.
  • مادة التانين و تعمل كمادة قابضة طبيعية، و تحفز على إنتاج اللعاب.
  • و مادة الصابونين و الفلافونويدات و الستيرول بكميات بسيطة.
  • بعض الزيوت الأساسية التي تعطي طعماً خفيفاً و تحفز على زيادة إنتاج اللعاب.

هذه المكونات جميعاً تعمل على تقوية طبقة المينا الخارجية الصلبة التي تغلف الأسنان. و بالنسبة لطبقة اللحاء المغلفة لعود السواك، فتحتوي على مضادات حيوية تثبط نمو البكتيريا و تمنع تشكل طبقة البلاك.

يُستخدم السواك للحفاظ على صحة الفم، و لأهداف دينية و اجتماعية في دين الإسلام. فهو سنّة عن الرسول محمد عليه الصلاة و السلام. أي كان يستخدمه بشكل يومي كجزء من النظافة الشخصية و العناية بصحة الأسنان. أما في مقالتي لليوم سوف أركز عن الأهداف الصحية، و تأثير السواك على صحة الفم عموماً و الأسنان و اللثة خاصةً.

إذا لم تكن من مستخدمي السواك من قبل، قد تتجاوز الفوائد الصحية الناتجة عنه، و تستمر في الاعتماد على فرشاة الأسنان و المعجون. لكن ليس بالضرورة استبدال الفرشاة بالسواك. بل يمكنك إضافة عادة استخدام السواك، كطريقة إضافية للعناية بصحة الفم و الأسنان، و ستكتسب النتائج الملحوظة أيضاً.

الفوائد الصحية الناتجة عن استخدام السواك بشكل منتظم:

أظهرت الأبحاث أن الاستخدام المنتظم للسواك بشكل صحيح هو كفيل في خفض تشكل طبقة البلاك و التهابات اللثة بشكل ملحوظ، بالإضافة لتثبيط البكتيريا المسرطنة. و ذلك من خلال تقوية و حماية مينا الأسنان بشكل طبيعي. بالإضافة لعملية الكشط الخفيفة، فتجعل الأسنان أكثر بياضاً و رائحة الفم أكثر انتعاشاً. و تتضمن الفوائد الصحية ما يلي:

كيفية استخدام السواك:

  1. أزل عود السواك من المحفظة المحيطة به و قم بقص أو تقشير أو مضغ اللحاء (الطبقة الخارجية)، من إحدى نهايتي عود السواك. حوالي نصف انش (1.25 سم). و ذلك للكشف عن الشعيرات الداخلية للعود.
  2. امضغ النهاية المكشوفة الجديدة، إلى أن تتشكل الشعيرات مثل شعيرات فرشاة الأسنان.
  3. احمل السواك بشكل عمودي على الأسنان، و قم بتنظيف الأسنان بحركة دائرية كالمعتاد، في كافة جهات الأسنان و الأضراس و اللسان أيضاً. دون إضافة معجون الأسنان. مع دخول الشعيرات بين الأسنان أيضاً لتنظيفها مثل الخيوط السنية.
  4. بعد بضعة أيام من الاستخدام، و عندما تبدو الشعيرات أصبحت قديمة و جافة تماماً، قم بقصها بواسطة السكين أو المقص، و تقشير طبقة لحاء حديثة، ليصبح عود السواك جاهز للاستخدام مرة أخرى.
  5. إذا كنت تعتمد على السواك فقط لتنظيف الأسنان، يجب استخدامه 5 مرات يومياً على الأقل. أما في حال تنظيف الأسنان بالفرشاة و المعجون صباحاً و مساءً. يكفي استخدام السواك بعد الوجبات أو المشروبات خلال اليوم.
  6. استمتع و حافظ على ابتسامتك 🙂

هل أنا بحاجة لتقشير طبقة اللحاء الخارجية من عود السواك؟

أنت بحاجة لإزالة مقدار 1 سم تقريباً من الطبقة الخارجية للسواك، للكشف عن الشعيرات الداخلية و التمكن من استخدامها في تنظيف الأسنان.

كيفية تخزين عود السواك:

بعد استخدامه، ينصح بغسله بالماء، و وضعه في ماء مكشوف. بحيث يتعرض لهواء الغرفة بعيداً عن أشعة الشمس. تجنب وضعه في الحمام، لأنه يمتص الرطوبة سريعاً.

بعض الأشخاص يقومون بوضعه في الثلاجة (الفريزر)، للحفاظ عليه فترة أطول. لكن هذا ليس ضروري طالما تستخدمه بشكل يومي بين الوجبات. يكفي وضعه في مكان مكشوف و جاف بعيداً عن الرطوبة أو أشعة الشمس.

هل يوجد تاريخ صلاحية أو انتهاء لعود السواك؟

لا يوجد تاريخ انتهاء للسواك، لكن مع مرور الزمن تفقد انتعاشها. لأنها مادة طبيعية تتفاعل مع البيئة المحيطة، و معرّضة للجفاف أو العفن. لذلك من الضروري الانتباه لمكان التخزين.

هل جميع أنواع السواك نفس الحجم و العرض؟

على اعتبار أن عود السواك يتم قصه، و الحصول عليه من فروع الشجرة، لذلك فهو يختلف في الشكل و الطول و القِطر.

أتمنى أن تجدوا الفائدة المطلوبة و شكراً للمتابعة.

المراجع:

http://www.miswakstick.com/

http://www.sewakalbadr.com/benefits-of-miswak.php

http://www.thisisatoothbrush.com/miswak/#miswak1

http://www.stylecraze.com/articles/miswak-health-benefits/

الصورة المرفقة:

https://www.flickr.com/photos/148169244@N02/

 

تصنيفات المقال

انضم الى المحادثة

اذا أعجبك هذا المقال شاركه مع أصدقائك، شكراً لك