الفوائد الغذائية و الصحية لنبات إكليل الجبل (الروزماري)

540 0
540 0

إكليل الجبل هو عبارة عن نبات أخضر اللون ذو رائحة منعشة. يُستخدم عادةً كمعطر للجسم أو في صناعة الصابون أو غسول للشعر أو كنوع من التوابل للطعام، بالإضافة للعديد من الخصائص الطبية المتواجدة في أوراقه أو في الزيوت المستخرجة منها، و التي تُستخدم في العلاج عادةً.

تحتوي أوراق إكليل الجبل على مركبات كيميائية و زيوت طيارة هي التي تُعطي الخصائص الدوائية لهذه النبتة. من الزيوت الطيارة الموجودة في أوراق إكليل الجبل السينيول و الكمفين و البورنيول و خلات البورنيل و البينين. و هذه الزيوت لها خصائص مضادة للالتهاب و للحساسية و للفطريات.

الفوائد الصحية لنبات إكليل الجبل:

  1. هذه النبتة ليست لذيذة فقط في تحضير الطعام كطبق الدجاج الشهي مع الروزماري أو مختلف أنواع الحساء. لكنها تُعتبر أيضاً مصدر غني بالحديد و الكالسيوم و فيتامين ب6، بالإضافة للعديد من الفيتامينات و المعادن التي سنأتي على ذكرها لاحقاً.
  2. يحفز نمو الشعر، حيث يستخدم إكليل الجبل في تحضير الغسولات والشامبويات الخاصة للشعر، بسبب تأثيره في تحفيز نمو الشعر و منع الصلع المبكر أو تساقط الشعر و الوقاية من قشرة الرأس.
  3. يُعتبر إكليل الجبل مصدراً غنياً بالمركبات المضادة للأكسدة و المضادة للالتهاب. مما يساعد في تحفيز الجهاز المناعي و تنشيط الدورة الدموية و القضاء على الجزيئات الضارة بالجسم التي تدعى الجزيئات الحرة.
  4. تحسين عملية الهضم: فهو يستخدم عادةً في علاج العديد من المشاكل الهضمية، بما في ذلك الحرقة و انتفاخ البطن والغازات و فقدان الشهية بالإضافة لسوء الهضم.
  5. يقوي الذاكرة و يساعد على التركيز نتيجة تأثيره في زيادة تدفق الدم للدماغ، و تواجد مكونات زيت إكليل الجبل في الدم الذي يرتبط مع تحسين الأداء المعرفي و الوقاية من الزهايمر.
  6. حماية الجهاز العصبي و تقوية صحة العين: يحتوي إكليل الجبل على حمض يدعى حمض الكارنوسيك الذي يحارب الجزيئات الحرة، و بالتالي يحفز الخلايا الدماغية و يمنع شيخوخة الدماغ. كما يقوي صحة العين و يحميها من الضمور البقعي الذي يصيب الشبكية و الذي يرتبط بالتقدم في العمر.
  7. الوقاية من السرطان.
  8. تخفيف شدة نوبات الربو.
  9. تخفيف آلام العضلات و الأسنان و الصداع.

التحذيرات و التأثيرات الجانبية الناتجة عن الإفراط في تناول إكليل الجبل:

يُعتبر نبات إكليل الجبل من النباتات المفيدة للصحة و الآمنة للاستخدام، خاصةً إذا تم تناوله بجرعات قليلة. أما تناول الجرعات العالية منه من الممكن أن يؤدي لبعض التأثيرات الجانبية، و مع ذلك فهي نادرة، لكن سأذكرها لك:
الإقياء و التشنجات و الوذمة الرئوية ( السوائل في الرئتين ) و الغيبوبة، بالإضافة للإجهاض. لذلك لا ينصح بتناولها كثيراً بالنسبة للمرأة الحامل.

التفاعلات الدوائية:

يؤثر نبات إكليل الجبل على فعالية بعض الأدوية في حين تم تناوله بجرعات عالية، نذكر منها:

  • الأدوية المضادة للتخثر: كالوارفارين و الأسبيرين و كلوبيدوغريل.
  • الأدوية الخافضة لضغط الدم: كالليزينوبريل و فوسينوبريل و كابتوبريل.
  • المدرات البولية: كالهيدروكلورتيازيد و فوروسيمايد.
  • الليثيوم: الذي يستخدم في علاج نوبات الهوس الناتج عن الاكتئاب.

كيفية اختيار و تخزين نبات إكليل الجبل:

عند اختيار الأوراق الطازجة من نبات إكليل الجبل، يجب أن تكون شديدة الخضرة و خالية من البقع الصفراء أو السوداء. و يتم تخزينها في الثلاجة سواءً في العبوة الأصلية أو في منشفة ورقية رطبة قليلاً. أما بالنسبة لأوراق إكليل الجبل المجففة، يجب وضعها في وعاء محكم الإغلاق في مكان بارد و جاف، و في هذه الحالة تبقى طازجة لمدة ستة أشهر.

أفكار لاستخدام إكليل الجبل في الوجبات الغذائية:

  • إضافة إكليل الجبل لأطباق الأومليت المختلفة.
  • إضافة إكليل الجبل لوصفات الدجاج و اللحوم.
  • إضافة إكليل الجبل لمختلف أنواع الحساء بما في ذلك شوربة الطماطم.

النماذج المتاحة للاستخدام من خلاصة هذه النبتة:

  1. الأوراق المجففة.
  2. الأوراق الخضراء.
  3. كبسولات تحتوي على مسحوق مجفف ومستخرج من أوراق إكليل الجبل.
  4. مستحضرات مصنوعة من الأوراق الطازجة أو الجافة كالغسولات.
  5. زيوت طيارة تستخدم بشكل موضعي و ليس فموي.

الفيتامينات والمعادن المتواجدة في نبات إكليل الجبل:

يحتوي كل 100غ من نبات إكليل الجبل على: 131 من السعرات الحرارية.
تعتبر هذه النبتة غنية بمجموعة فيتامينات ب كحمض الفوليك و حمض البانتوثينك و بيريدوكسين و الريبوفلافين. كما تحتوي هذه النبتة على نسب عالية من الفولات حوالي109 ميكروغرام، بالإضافة لفيتامين أ 2924 وحدة دولية و فيتامين ج 22ملغ. بالإضافة للعديد من المعادن كالبوتاسيوم و الكالسيوم و الحديد و المغنيزيوم و النحاس و المنغنيز. حيث يُعتبر نبات إكليل الجبل من المصادر الغنية بالحديد فهو يحتوي على6.65 ملغ من الحديد.

أتمنى أن تكون قد استمتعت و وجدت الفائدة المطلوبة من مقالتي هذه و شكراً للمتابعة.

المراجع:

http://www.webmd.com/vitamins-supplements/ingredientmono-154-rosemary .aspx?activeingredientid=154&activeingredientname=rosemary

http://www.whfoods.com/genpage.php?tname=foodspice&dbid=75

https://umm.edu/health/medical/altmed/herb/rosemary

http://www.medicalnewstoday.com/articles/266370.php

http://www.nutrition-and-you.com/rosemary-herb.html

الصورة المرفقة:

https://www.flickr.com/photos/alicehenneman/

 

 

تصنيفات المقال

انضم الى المحادثة

اذا أعجبك هذا المقال شاركه مع أصدقائك، شكراً لك