التقشير الكيميائي للبشرة ما هي فوائده و مضاره و أهم النصائح قبله و بعده

276 0
276 0
التقشير الكيميائي

يستخدم التقشير الكيميائي لإزالة خلايا البشرة المتضررة. مما يعطي نضارة للبشرة. و يعالج العديد من المشاكل الجلدية التي نعاني منها نتيجة التقدم في السن، مثل التجاعيد و تصبغات البشرة و حب الشباب.

هنالك أنواع مختلفة من التقشير الكيميائي تتفاوت في شدتها، تقشير خفيف أو معتدل أو عميق.

هل التقشير الكيميائي آمن للبشرة؟

عندما يتم إجراء التقشير الكيميائي من قبل طبيب أخصائي أمراض جلدية أو طبيب تجميل أو شخص متدرب مختص في عناية البشرة، فإن نتائج التقشير الكيميائي تكون آمنة عادةً.

من الضروري اتباع تعليمات الشخص المعالج حرفياً.

تستمر فترة جلسة التقشير الكيميائي عادةً من نصف ساعة إلى ساعة و نصف!

في حالة التقشير الكيميائي الخفيف، لا يحتاج الشخص للكثير من الوقت لشفاء البشرة بعدها.

أما في حالات التقشير الكيميائي المعتدل و العميق، يحتاج الشخص لمدة أسبوعين أو ثلاثة أسابيع حتى تستعيد البشرة عافيتها مجدداً.

ما مو مبدأ التقشير الكيميائي للبشرة؟

التقشير الكيميائي هو عبارة عن نوع من العلاجات التجميلية التي يتم تطبيقها على الوجه أو اليدين أو الرقبة.

يتم استخدام هذه التقنية لتحسين مظهر و ملمس الجلد.

خلال جلسة العلاج، يتم تطبيق محلول كيميائي على المنطقة المراد  عللاجها. مما يسبب تقشير البشرة.

عند حدوث ذلك، تظهر طبقة الجلد الجديدة التي تقع تحتها. و التي تكون غالباً أكثر نعومة و ذات مظهر أكثر حيوية، أقل تجاعيد و أقل تصبغات و أقل ضرراً.

استخدامات و فوائد التقشير الكيميائي:

يتم الاعتماد على التقشير الكيميائي لعلاج المشاكل الصحية التالية:

ما هي أنواع التقشير الكيميائي:

هنالك ثلاثة أنواع من التقشير الكيميائي، و التي تتضمن ما يلي:

التقشير السطحي:

حيث يتم استخدام أحماض خفيفة مثل حمص ألفا هيدروكسي. فيؤدي لتقشير خفيف للبشرة. حيث يخترق الطبقة الخارجية فقط من الجلد.

يستخدم لعلاج الخطوط التعبيرية الخفيفة و التجاعيد الدقيقة. بالإضافة لعلاج علامات حب الشباب و لتوحيد لون البشرة.

يمكن إجراء جلسة تقشير كيميائي للبشرة من النوع الخفيف أي التقشير الخفيفو ذلك كل 2-5 أسابيع بالاعتماد على الوضع والنتائج المطلوبة.

التقشير المعتدل:

يتم الاعتماد على أحماض ذات تأثير أقوى قليلاً من التقشير الخفيف. مثلاً ثلاثي كلورو أسيتيك أسيد trichloroacetic أو حمض الجيلكوليك glycolic acid، للوصول للطبقة الخارجية و الطبقة الوسطى أيضاً من الجلد. أي يكون تأثير التقشير على طبقة البشرة و الجزء العلوي من الطبقة المتوسطى أي طبقة الأدمة.

و بالتالي فإن التقشير الكيميائي المعتدل أكثر فعالية في إزالة خلايا الجلد المتضررة و الميتة.

يتم الاعتماد على التقشير الكيميائي المعتدل أو المتوسط لعلاج التجاعيد الأكثر عمقاً و للقضاء على ندبات حب الشباب و لتوحيد لون البشرة.

قد تحتاج لتكرار التقشير الكيميائي المعتدل بعد ثلاثة إلى تسعة أشهر للحفاظ على أفضل النتائج.

التقشير العميق:

يتم الاعتماد على أحماض تخترق الطبقة الوسطى بالكامل من الجلد لإزالة الخلايا الميتة و المتضررة. هذا التقشير يستخدم غالباً أحماض ثلاثي كلورو أسيتك أو حمض الفينول.

في هذا النوع من التقشير يتم إزالة خلايا الجلد من طبقة البشرة السطحية و طبقة الأدمة بالكامل سواءً الجزء العلوي أو المتوسط أو السفلي من الأدمة.

ينصح بالاعتماد على التقشير الكيميائي العميق في حالات التجاعيد الشديدة و الندبات أو الأورام السرطانية.

يمكن الخضوع للتقشير الكيميائي العميق مرة واحدة فقط.

آلية عمل التقشير الكيميائي:

عادةً يتم التقشير الكيميائي في المكتب. إنما التقشير الكيميائي العميق، يتم في عيادة خاصة.

قبل إجراء التقشير الكيميائي يتم ما يلي:

  • ربط الشعر للخلف و إبعاده تماماًً عن الوجه.
  • تنظيف الوجه بالكامل.
  • حماية العينية بواسطة إما نظارات واقية أو قطعتي شاش.
  • قد يلجأ المعالج إلى تطبيق مخدر موضعي خاصةً في حالات التقشير العميق.
  • في حالات التقشير العميق، يتم تخدير منطقة أكبر من المنطقة المراد علاجها. كما يتم مراقبة معدل نبضات القلب عن قرب.

التقشير الخفيف:

خلال التقشير الخفيف، يتم استخدام قطعة قطن أو قماش معقم لتطبيق المحلول الكيميائي مثل حمض الساليساليك على المنطقة المراد علاجها.

يحدث تفتيح للون البشرة و قد تشعر بإحساس لاذع خفيف. ثم يتم إزالة المحلول الكيميائي، أو يتم إضافة محلول لتعديل حموضة الوسط.

التقشير المعتدل:

خلال هذه العملية يتم استخدام إسفنجة خاصة أو قطعة شاش معقم أو قطن و غمسها في المحلول الكيميائي ثم تطبيقه على الوجه.

قد يحتوي المحلول على حمض الجليكوليك أو ثلاثي كلورو أستيك. أحياناً يتم إضافة لون أزرق لحمص ثلاثي كلورو أستيك فيعرف باسم التقشير الأزرق. (و في هذه الحالة قد يحدث تلون للبشرة بباللون الأزرق و الذي قد يستمر لعدة أيام بعد جلسة التقشير!)

يحدث تفتيح للون لبشرة. و يقوم الطبيب المعالج يتطبيق كمادات باردة للبشرة.

قد تشعر بإحساس لاذع أو حرقة خفيفة لمدة 20 دقيقة.

لا حاجة لإضافة محلول لتعديل الحموضة. قد يتم تسليط مروحة يدوية لتبريد البشرة.

التقشير العميق:

خلال جلسة التقشير العميق، يتم تخدير الشخص الخاضع للعلاج.

يستخدم الطبيب مادة الفينول التي يتم تطبيقها على البشرة بواسطة قطنة.

يتحول لون البشرة للون الأبيض أو الرمادي!

تكون مدة التقشير 15 دقيقة، لا أكثر. للحدّ من تعرض الجلد للحمض.

كيف تحضر نفسك لجلسة التقشير الكيميائي؟ ماذا يجب أن تعلم قبل إجراء جلسة التقشير؟

قبل الخضوع لجلسة التقشير، يتم سيكون لديك أولاً استشارة مع أخصائي العناية بالبشرة.

خلال هذه الزيارة، يتم تقييم الوضع الصحي للبشرة و مناقشة أفضل الخيارات العلاجية المناسبة لك.

يتم شرح التفاصيل المتعلقة بنوع التقشير الكيميائي الذي سوف تخضع له. و سؤالك حول كافة المعلومات أو الأمور التي قد تتعارض مع جلسة التقشير أو الأدوية التي تتناولها. و ما إذا كنت تتلقى أي علاج لحب الشباب أو تعاني من الندبات بسهولة.

قبل إجراء جلسة التقشير الكيميائي، يجب عليك أن:

  • عدم استخدام أي علاج موضعي يحتوي على مادة ريتينول أو ريتن أ لمدة 48 ساعة.
  • إعلام الأخصائي المعالج حول أي أدوية تتلقاها.
  • عدم الخضوع للعلاج بمادة أكوتان لمدة ستة أشهر السابقة على الأقل. (أكوتان هو عبارة عن دواء لعلاج الحالات الشديدة من حب الشباب. المادة الفعالة هي أيزوتريتينوين Isotretinoin).

كما قد يقترح عليك الطبيب المعالج ما يلي:

  • تناول دواء مضاد فيروسي إذا كنت أكثر عرضة لظهور تقرحات الحمى (القروح الباردة أو ما يعرف باسم تقبيلة السخونة). و ذلك لمنع ظهور التقرحات حول الفم.
  • استخدام كريم أو لوشن خاص لتعزيز العلاج مثل كريم يحتوي على مادة حمض الجليكوليك.
  • استخدام كريم ريتينوئيد للوقاية من تصبغات البشرة.
  • الامتناع عن استخدام الشمع أو منتجات إزالة الشعر أو نتف الشعر (الامتناع عن أي تقنية لإزالة الشعر من الجذر) قبل أسبوع من جلسة التقشير. كما يجب عدم استخدام مركبات تبييض الشعر أيضاً.
  • التوقف عن استخدام منتجات تقشير البشرة لمدة أسبوع قبل جلسة التقشير الكيميائي.
  • في حالات التقشير المعتدل أو العميق، ينصح بوجود مرافق للعودة إلى المنزل. نظراً لخضوعك للتخدير، أنت بحاجة لشخص يقلك إلى المنزل.
  • في بعض الأحيان يصف لك الطبيب الأدوية المسكنة للألم. و يطلب منك تناولها قبل القدوم لجلسة التقشير الكيميائي.

التأثيرات الجانبية و المخاطر المحتملة الناتجة عن جلسة التقشير الكيميائي:

من التأثيرات الجانبية الشائعة و المؤقتة تتضمن ما يلي:

  • احمرار و جفاف البشرة.
  • انتفاخ و تورم بسيط قد يرافقه الإحساس بحرقة خفيفة.
  • مع التقشير العميق للبشرة، قد تفقد القدرة على إجراء اسمرار (برونزاج) للبشرة.

في بعض الأحيان فإن التقشير الكيميائي للبشرة قد يرافقه مخاطر شديدة و تأثيرات جانبية خطيرة قد تكون دائمة:

  • تغير لون البشرة إما تفتيح لون البشرة أو أن يصبح داكن بشكل أكبر. و هو ما قد يحدث عادةً للأفراد ذوي البشرة الداكنة.
  • حدوث ندبات دائمة.
  • العدوى: الأفراد الذي يعانون من العدوى بفيروس الهربس، قد يلاحظون تفاقم الوضع بعد العلاج. في حالات نادرة فإن التقشير الكيميائي قد يسبب العدوى البكتيرية أو الفطرية.
  • تلف للكبد أو القلب أو الكلية: عند استخدام مادة الفينول في التقشير العميق، قد يسبب تلف لعضلة القلب  أو الكبد أو الكلية. مما يسبب اضطرابات و عدم انتظام في ضربات القلب.

ماذا تتوقع بعد جلسة التقشير الكيميائي؟ و أهم النصائح:

فترة النقاهة تتراوح بالاعتماد على نوع التقشير الكيميائي الذي تم الخضوع له.

التقشير الكيميائي الخفيف:

تتراوح فترة النقاهة و الشفاء من أربعة إلى سبعة أيام.

قد يصبح لون البشرة أفتح أو أغمق بقليل من لون البشرة السابق. و يكون التأثير مؤقت و ليس دائم.

التقشير الكيميائي المعتدل:

تستعيد البشرة صحتها بعد حوالي خمسة إلى سبعة أيام بعد جلسة التقشير الكيميائي. لكن قد يوجد احمرار الذي يستمر لبضعة أشهر.

في البداية قد تتورم و تنتفخ البشرة قليلاً. ثم قد تتشكل قشور و بقع بنية قبل أن يظهر الجلد الجديد الصحي.

التقشير الكيميائي العميق:

قد يسبب انتفاخ و تورم شديد. بالإضافة لاحمرار و الإحساس بحرقة أو خفقان.

من الشائع انتفاخ الأجفان لدرجة إغلاق العينين.

تحتاج لفترة أسبوعين حتى تتطور طبقة البشرة الجديدة. لذلك فقد تظهر بقع بيضاء أو خرجات التي تستمر لعدة أسابيع.

و من الشائع استمرار احمرار البشرة لعدة أشهر!

خلال فترة النقاهة:

  • يجب اتباع كافة تعليمات الطبيب بدقة. بما في ذلك كم مرة يجب غسل الوجه في اليوم أو ترطيبه. و ما هي المنتجات التي يجب استخدامها
  • يجب البقاء بعيداً عن أشعة الشمس إلى أن يتم شفاء البشرة تماماً. كما يجب عدم استخدام مساحيق التجميل إلى أن يسمح لك الطبيب بذلك.
  • يمكن استخدام كمادات باردة لمدة 20 دقيقة في الوقت الواحد. مما يساعد في تخفيف الانزعاج في المنزل.

المراجع:

https://www.healthline.com/health/chemical-peels

https://www.thehealthy.com/beauty/face-body-care/all-about-chemical-peels

https://www.mayoclinic.org/tests-procedures/chemical-peel/about/pac-20393473

https://www.webmd.com/beauty/cosmetic-procedures-chemical-peel-treatments#1

الصورة المرفقة:

https://www.flickr.com/photos/150577863@N06

تصنيفات المقال

انضم الى المحادثة

اذا أعجبك هذا المقال شاركه مع أصدقائك، شكراً لك