أعراض و علاج القوباء المنطقية أو الحزام الناري أو الزونا أو الحلأ النطاقي

3880 0
3880 0

الحزام الناري هو عبارة عن عدوى فيروسية، تسبب طفح جلدي شديد الألم. تُعرف هذه المشكلة بعدة أسماء مختلفة، و تصف جميعها نفس الحالة ألا و هي القوباء المنطقية أو الحلأ النظاقي أو الهربس العصبي أو الزونا أو الحزام الناري.

على الرغم من أن هذا المرض قد يحدث في أي منطقة من الجسم. لكنه غالباً ما يظهر على شكل حزام من البثور الحمراء، التي تلتف حول الجانب الأيمن أو الأيسر من الجذع. و هو سبب تسميته بالحزام الناري.

يحدث مرض القوباء المنطقية بسبب فيروس يدعى فيروس النطاق الحماقي varicella-zoster virus. و هو نفس الفيروس المسبب لمرض جدري الماء.

بعد الإصابة بجدري الماء، يصبح الفيروس كامن غير نشيط. يعيش في الأنسجة العصبية القريبة من الحبل الشوكي و الدماغ. بعد عدة سنوات لاحقة، قد يعاود الفيروس نشاطه مجدداً، و يسبب داء القوباء المنطقية.

أي شخص أصيب بمرض جدري الماء، معرّض للإصابة بالحزام الناري لاحقاً. لكن لا يعني ذلك أن كل شخص أصيب بجدري الماء، سوف يصاب أيضاً بمرض القوباء المنطقية.

على الرغم من أن مرض الحزام الناري لا يعتبر من المشاكل الصحية الخطيرة المهددة للحياة، لكنه يسبب الألم الشديد. يتوفر لقاح ضد هذا الفيروس، يساعد في خفض خطورة الإصابة به.  و الحصول على العلاج المبكر يساعد في الحدّ من فترة العدوى و خفض خطورة المضاعفات الناتجة.

أعراض داء القوباء المنطقية (أعراض الحزام الناري أو الزونا):

تصيب الأعراض عادةً جزء صغير من أحد جانبي الجسم. و تتضمن هذه الأعراض ما يلي:

كما قد يعاني بعض الأفراد من:

يعتبر الألم أولى علامات داء القوباء المنطقية. و بالاعتماد على مكان الألم، في بعض الأحيان قد يتم تشخيص المرض بشكل خاطئ على أنه مشكلة تؤثر على القلب و الرئة أو الكلية. كما قد يعاني بعض الأفراد من ألم الحزام الناري دون أن يظهر الطفح الجلدي.

في بعض الأحيان قد يحدث الطفح الجلدي حول عين واحد أو جانب واحد من الرقبة أو الوجه.

متى يجب عليك زيارة الطبيب:

إذا اعتقدت أنك تعاني من الحزام الناري خاصةً في الحالات التالية:

  • ألم و طفح يحدث بالقرب من عين واحدة. إذا لم يتم علاجه، قد تؤدي العدوى إلى تلف دائم للعين.
  • إذا كان عمر المريض 60 سنة أو أكثر. لأن التقدم في السن يؤدي لزيادة خطورة المضاعفات.
  • إذا كان المريض أو أحد أفراد عائلته يعاني من ضعف في الجهاز المناعي.
  • إذا انتشر الطفح الجلدي و سبب الألم.

أسباب داء القوباء المنطقية:

إن مرض الحزام الناري أو الزونا يؤثر على الأعصاب، لذلك فهو يدعى أيضاً بالهربس العصبي.  السبب الأساسي للإصابة بالمرض غير معروفة، لكنها قد تعود لانخفاض مناعة الجسم.

مرض القوباء المنطقية أكثر شيوعاً مع التقدم في السن حيث تزداد الأمراض و يضعف الجهاز المناعي.

إن فيروس النطاق الحماقي ينتمي لمجموعة من الفيروسات التي تُعرف باسم الحلأ أو الهربس، و التي تسبب قرحة الفم الباردة و الهربس التناسلي. لذلك يُطلق على داء القوباء المنطقية اسم الهربس النطاقي. لكن الفيروس المسبب لمرض جدري الماء و داء القوباء المنطقية ليس نفس الفيروس المسؤول عن قرحة البرد أو الهربس التناسلي.

هل مرض القوباء المنطقية (الحزام الناري) يسبب العدوى؟

الشخص المصاب بداء القوباء المنطقية بإمكانه نقل الفيروس إلى أي شخص ليس له مناعة ضد جدري الماء. ويحدث ذلك عادةً عن طريق الملامسة المباشرة مع بثور القوباء المفتوحة.

عندما تتم العدوى، يتطور مرض الجدري عند المريض و ليس مرض الحزام الناري.

مرض جدري الماء قد يكون خطيراً بالنسبة لبعض الأفراد. طيلة وجود بثور القوباء، فإن المريض ناقل للعدوى و يجب الامتناع عن ملامسة أي شخص غير محصن ضد جدري الماء، خاصةً ذوي المناعة الضعيفة أو المرأة الحامل أو حديث الولادة.

العوامل الخطيرة المؤدية للإصابة بداء القوباء المنطقية:

أي شخص أصيب مسبقاً بمرض جدري الماء قد يتطور لديه مرض القوباء المنطقية مستقبلاً. و من العوامل التي تؤدي لزيادة خطورة الإصابة بالحزام الناري ما يلي:

  • التقدم في السن بعد عمر الخمسين.
  • الإصابة بضعف مناعة الجسم مثل فيروس نقص المناعة المكتسبة أو الإيدز أو السرطان.
  • الخضوع للعلاج الكيماوي أو الأشعة لعلاج السرطان.
  • تناول بعض الأدوية مقل الستيروئيدات كمادة بريدنيزولون.

المضاعفات الناتجة عن الإصابة بداء القوباء المنطقية:

  • ألم الأعصاب: بالنسبة لبعض الأفراد فإن ألم الحزام الناري قد يستمر لفترة بعد الشفاء من البثور. و تحدث هذه الحالة نتيجة تلف الألياف العصبية فترسل تنبيهات من الجلد إلى الدماغ تنقل آلام مبالغ فيها.
  • فقدان البصر: إن الإصابة بداء القوباء المنطقية حول العين قد يسبب عدوى مؤلمة في العين قد ينتج عنها فقدان البصر.
  • مشاكل عصبية: بالاعتماد على الأعصاب المتضررة، فإن داء القوباء المنطقية قد يسبب التهاب في الدماغ أو شلل وجهي أو مشاكل في السمع و التوازن.
  • التهابات جلدية: إذا لم يتم شفاء داء القوباء المنطقية بشكل فعال، قد يتطور ذلك إلى عدوى جلدية.

أساليب الوقاية من مرض الحزام الناري:

يوجد نوعين من اللقاح الذي يساعد في الوقاية من القوباء المنطقية ألا و هما: لقاح ضد جدري الماء (لقاح الحماق) و لقاح فيروس الحماق النطاقي.

  • لقاح جدري الماء: إن الحصول على لقاح الحماق من الأمور الروتينية في جدول تطعيمات الأطفال للوقاية من جدري الماء.
  • كما ينصح الحصول عليه بالنسبة للبالغين الذين لم يصابوا بداء الجدري مسبقاً.

على الرغم من أن الفيروس لا يضمن لك عدم الإصابة بمرض الجدري أو القوباء المنطقية، لكنه يساعد في خفض خطورة المضاعفات و الحدّ من شدة المرض.

لقاح الحماق النطاقي:

يوجد خيارين للحصول على لقاح القوباء المنطقية و هما Zostavax الذي تمت الموافقة عليه من قبل منظمة الغذاء و الدواء العالمية عام 2006م. و التي توفر حماية ضد مرض القوباء المنطقية لمدة خمس سنوات. هو عبارة عن لقاح من فيروس حيّ، يعطى عادةً أعلى الذراع.  لا ينصح بالحصول عليه تحت عمر الستين.

لقاح Shingrix:

تمت الموافقة عليه من قبل منظمة الغذاء و الدواء العالمية عام 2017م كبديل للقاح السابق.

تشير الدراسات إلى أن لقاح Shingrix، يوفر حماية ضد المرض لمدة تفوق الست سنوات. و هو عبارة عن لقاح غير حيّ يتم تحضيره من مكونات الفيروس. و يعطى على جرعتين على أن يكون هنالك مدة ستة أشهر بين الجرعتين.

ينصح بالحصول على لقاح Shingrix بالنسبة للأفراد الذين يبلغون عمر الخمسين أو أكبر، بما في ذلك الأفراد الذين حصلوا سابقاً على لقاح Zostavax.

تتضمن الأعراض الجانبية الناتجة عن استخدام أحد اللقاحين ما يلي:

الاحمرار، الألم، التورم، الحكة في موضع الحقن بالإضافة للصداع.

الاختبارات و التشخيص:

يتم تشخيص مرض القوباء المنطقية بالاعتماد على وصف الألم في جهة واحدة من الجسم بالإضافة لظهور الطفح الجلدي و البثور.

قد يقوم الطبيب بأخذ مسحة من سطح الأنسجة أو البثور، ليتم فحصها في المخبر.

علاج القوباء المنطقية (علاج الحزام الناري أو الزونا):

لا يوجد علاج شافٍ من داء القوباء المنطقية، لكن الحصول على دواء مضاد فيروسي يسرع في عملية الشفاء و خفض خطورة المضاعفات. تتضمن هذه الأدوية: مادة أسيكلوفير (زوفيراكس)، أو مادة فالاسيكلوفير (فالتريكس).

قد يسبب الحزام الناري الألم الشديد، لذلك يقوم الطبيب بوصف الأدوية التالية:

  • مضادات الاكتئاب ثلاثية الحلقة مثل مادة اميتربتيلين.
  • مضادات التخثر مثل مادة غابابنتن (نيورونتين).
  • مادة مخدرة مثل مادة ليدوكائين سواءً كريم أو جل أو بخاخ أو لصقات جلدية.
  • أو مادة مخدرة مثل كودائين.
  • جميع أنواع حقن الستيروئيدات القشرية و المكسنات الموضعية.
  • يستمر مرض القوباء المنطقية عادةً بين 2-6 أسابيع. معظم الأفراد قد يصابون بداء القوباء المنطقية مرة واحدة فقط. لكن من الممكن أن يتكرر حدوثها مرتين أو أكثر.

المراجع:

https://www.mayoclinic.org/diseases-conditions/shingles/symptoms-causes/syc-20353054

https://www.medicalnewstoday.com/articles/154912.php

الصورة المرفقة:

https://www.flickr.com/photos/129427134@N08/

تصنيفات المقال

انضم الى المحادثة

اذا أعجبك هذا المقال شاركه مع أصدقائك، شكراً لك