عث الغبار (العث المنزلي أو عث الفراش) أعراضه و أسبابه و كيفية القضاء عليه

47 0
47 0

العث هو عبارة عن حشرة دقيقة مجهرية، تعيش في المنازل. لها ثمانية أرجل تشبه العناكب البيضاء الصغيرة. قد تسبب العديد من المشاكل الصحية للأفراد الذين يعانون من الحساسية أو الربو. و قد يكون من الصعب بالنسبة للطبيب، تحديد حساسية عث الغبار من خلال الفحص المبدئي للمريض.

يعتبر عث الغبار من العوامل البيئية الأكثر شيوعاً المسببة للحساسية. تحتوي جميع بقاع العالم على عث الغبار، باستثناء القارة القطبية.

تعيش هذه الحشرة في البيئة الرطبة الدافئة مثل البيوت. تتغذى بشكل أساسي على خلايا الجلد الميتة. حيث تتبدل الخلايا الجلدية بشكل يومي. و خلايا البشرة الميتة لشخص واحد، تكفي لإطعام ملايين حشرات العث يومياً. معنى ذلك، من الممكن أن يتوفر ملايين حشرات عث الغبار في المنزل الواحد!

خلايا الجلد الميتة الناتجة عن الإنسان و الحيوانات الأليفة، من الممكن أن تتواجد في أعماق الأسطح النسيجية الموجودة في المنزل مثل السجاد و الأسرّة و فرش غرفة الجلوس أو الأرائك.

يكاد من المستحيل التخلص من عث الغبار تماماً. لكن مع اتباع بعض العادات الحياتية، و الحفاظ على نظافة المنزل، بإمكانك الوقاية من معظم هذه الحشرات المسببة للحساسية.

كيف يسبب عث الغبار الحساسية؟

يسبب عث الغبار الحساسية بطريقتين:

  • الأولى من خلال فضلاته. تنتج حشرة العث الفضلات كما تفعل جميع الكائنات الحية. هذه الفضلات تسبب الحساسية لبعض الأفراد.
  • السبب الثاني للحساسية هو بسبب أجسام هذه الحشرات أو أجزاء أجسامها. فعندما تموت حشرة العث، تبقى مخلفاتها في المكان. و تعتبر المواد الثانية المسببة للحساسية خلال دورة حياتها.

أعراض حساسية عث الغبار و التشخيص:

إذا استمرت أعراض الحساسية على مدار العام، قد تكون مؤشر على أن السبب هو عث الغبار.

و في هذه الحالة، قد يطلب الطبيب من المريض إجراء المزيد من الفحوصات و التي تتضمن:

اختبار وخز الجلد: (Skin prick test (SPT

يقوم طبيب الاختبار بحقن قطرة صغيرة من المادة المسببة للحساسية في جلد المريض. إذا كان الشخص يعاني من الحساسية تجاه هذه المادة، سوف تتهيج منطقة الحقن و تتحول للون الأحمر و تلتهب.

اختبار الدم Specific IgE Blood Test:

يتم إضافة المادة المسببة للحساسية إلى عينة الدم و من ثم حساب كمية الأجسام المضادة التي تتشكل. كلما ازدادت نسبة الأجسام المضادة، معنى ذلك أن الشخص أكثر عرضة للتحسس من هذه المادة.

غالباً ما يستخدم الطبيب كلا الاختبارين بالإضافة لفحص المريض لتشخيص حساسية عث الغبار.

علاج حساسية عث الغبار:

هنالك عدة خيارات علاجية للحساسية الناتجة عن حشرة العث. و تتضمن ما يلي:

  • مضادات الاحتقان: لتقليص الأنسجة المتورمة في المجاري التنفسية و تسهيل عملية التنفس.
  • مضادات الحساسية: مثل مادة كلاريتين لتخفيف ردود الأفعال التحسسية مثل زيادة إفراز الدموع و العطاس و الحكة و سيلان الأنف.
  • الستيروئيدات الموضعية الأنفية: مثل مادة فلوناز، لمكافحة الالتهاب و فتح المجاري التنفسية.
  • مثبطات اللوكوترين: مثل مادة مونتيلوكاست. التي تمنع الاستجابة للحسلاسية. هذه الخيارات العلاجية فعالة بالنسبة لمرضى الربو الذين تتحفز لديهم أعراض الحساسية.
  • إذا لم تنجح هذه الأدوية في إزالة الأعراض، قد يلجأ الطبيب إلى العلاج المناعي. و الذي يعمل في طريقة مشابهة للقاحات. حيث يتم تعريض الجسم لكمية صغيرة من المادة المسببة للحساسية لفترة معينة من الزمن. مما يجعله أقل حساسية تجاه هذه المادة. و يشكل مناعة ضدها. هذه الطريقة بحاجة لخطة علاجية لفترة طويلة من الزمن. و تتضمن الخيارات التالية: حقنة المادة المسببة للحساسية. يتم ذلك عادةً على عدة مرات في الشهر و لمدة عدة سنوات.  أو من الممكن استبدال الحقنة بحبة توضع تحت اللسان.

بالإضافة لهذه العلاجات، ينصح بالاعتماد على العلاجات المنزلية الإضافية لتخفيف الأعراض و تتضمن:

  • تناول شاي الأعشاب مع العسل لتطرية البلعوم.
  • غسول للأنف. مثل مادة كرومولين الصوديوم.

هذه العلاجات المنزلية تركز على تخفيف الأعراض و ليس الشفاء التام من التفاعلات التحسسية.

أساليب الوقاية و التخلص من حشرة عث الغبار:

كما هو الحال بالنسبة لأي مادة مسببة للحساسية، فإن تخفيف التعرض لهذه المواد هو أفضل وسيلة للوقاية من حساسية عث الغبار.

لسوء الحظ مع هذه الكائنات الدقيقة المجهرية التي تعيش في المنزل، فإنه يصعب القضاء عليها نهائياً. لكن باتباع النصائح التالية، بإمكانك الحدّ من التعرض لها بشكل كبير.

الأسرّة هي المكان المثالي لتكاثر حشرة عث الغبار. فهي تتميز بأفصل درجة حرارة و رطوبة مناسة للعث. و أثناء النوم و تبديل خلايا البشرة، يتم توفير غذاء لا متناهٍ للعث!

لذلك ينصح باتباع النصائح التالية:

  1. استخدم واقي للفراش و غطاء محكم للوسادة و الأريكة و غيرها من الأسطح القماشية.
  2. استخدم وسائد من ألياف صناعية.
  3. استخدم مكيف للهواء للحفاظ على رطوبة الجو أقل من 50 %.
  4. تخلص من أشياء الحيوانات الأليفة من المنزل أو قم بغسلها بالماء الحار بشكل منتظم.
  5. غسل ملاءات الأسرة بالماء الحار و التجفيف على درجة حرارة عالية مرة في الأسبوع.
  6. أزل السجاد من غرفة النوم إن أمكن.
  7. غسل ألعاب الأطفال القماشية بشكل دوري.
  8. ارتدي كمامات للوجه أثناء تنظيف الغبار بشكل منتظم.
  9. تكنيس الأرضية بالمكنسة الكهربائية و إفراغها جيداً بعد الانتهاء من التنظيف.
  10. غسل السجاد بالماء الحار و التجفيف على درجة حرارة عالية.
  11. مسح الأرضية بشكل منتظم.

أفضل طريقة للتخلص من عث الغبار، هو التنظيف بشكل دوري. لا يوجد و لا طريقة لإزالة حشرة العث بشمل تام، لكن باتباع هذه النصائح يمكنك التخلص من معظمها.

المراجع:

https://www.everydayhealth.com/columns/health-answers/dust-mites-may-be-causing-your-winter-allergies/

https://www.betterhealth.vic.gov.au/health/ConditionsAndTreatments/house-dust-mite

https://www.medicalnewstoday.com/articles/318419.php

https://www.healthline.com/health/allergies/dust-mites

https://www.webmd.com/allergies/dust-allergies#1

https://familydoctor.org/dust-mites-in-the-home/

الصورة المرفقة:

https://www.flickr.com/photos/ngocbau/

تصنيفات المقال

انضم الى المحادثة

اذا أعجبك هذا المقال شاركه مع أصدقائك، شكراً لك