ما هو مستوى سكر الدم الطبيعي لكل عمر و متى يجب أن نشعر بالقلق و نتحرك؟

92 0
92 0
سكر الدم

نسمع كثيراً عن مستوى سكر الدم و عن مقاومة الأنسولين و عن داء السكري و ما قبل السكري.

بعيداً عن هذه المصطلحات الطبية التي قد تبدو معقدة و غير محببة لدى البعض. ماذا يعني مستوى السكر في الدم؟

ما هي العوامل التي تؤثر عليه؟

ما هو المستوى الطبيعي لسكر الدم و ماذا يجب أن نفعل إذا ارتفع سكر الدم أو إذا انخفض عن الحد الطبيعي؟

لمن يهمه الأمر، إليكم مقالتي لليوم. لنتحدث بكل بساطة و اختصار عن مفهوم سكر الدم. أتمنى أن تجدوا الفائدة المطلوبة و شكراً للمتابعة.

ماذا يعني غلوكوز الدم؟

الجلوكوز هو المصدر الأساسي لطاقة الجسم.

يقوم الجسم بتصنيع الجلوكوز. و نحصل عليه من الطعام الذي نتناوله.

الجلوكوز ضروري جداً للجسم لأنه:

  • يتحول سريعاً إلى طاقة
  • يحتاج الدماغ و الأعصاب إلى إمدادات ثابتة و دائمة من الطاقة

مصطلح مستوى السكر في الدم هو عبارة عن كمية الجلوكوز (السكر)، الموجود في الدم في وقت معين من الزمن، (مثلاً عند تحليل السكر أو عند الصيام أو .).

ما هو الأنسولين؟

الأنسولين هو الهرمون الذي يتم تصنيعه في البنكرياس، للحفاظ على مستويات السكر في الدم ضمن المستوى الطبيعي.

يسمح هرمون الأنسولين للجلوكوز بالانتقال من مجرى الدم إلى داخل خلايا الجسم. حيث يتم استخدامه كمصدر للطاقة.

إذا كان الشخص مصاباً بداء السكري من النمط الأول، لا يستطيع البنكرياس من إنتاج هرمون الأنسولين.

دون وجود هرمون الأنسولين في الجسم، معنى ذلك أن سكر الدم سوف يرتفع بشكل خطير لمستويات عالية!!

لذلك المريض المصاب بداء السكري من النمط الأول، بحاجة لاستخدام حقن الأنسولين عدة مرات في اليوم، إما عن طريق حقن أو مضخة الأنسولين تحت الجلد.

تعتمد كمية هرمون الأنسولين التي يحتاجها الجسم على كمية الطعام الذي نتناوله، و مستوى النشاط الرياضي، و العمر و حجم الجسم.

قد تختلف نسبة هرمون الأنسولين و تترواح من يوم لآخر، تبعاً لحاجة الجسم.

ما هو مستوى سكر الدم الطبيعي؟

في كندا مثلاً، يتم قياس مستوى السكر في الدم، بواحدة قياس تعرف ب ميلي مول في ال ليتر mmol/L (millimoles per litre). بينما في البلاد العربية يتم قياس مستوى السكر في الدم، بالاعتماد على وحدة قياس أخرى، تُعرف ب ميلي غرام في ال دس ليترmg/dL.

يمكننا التحويل بين وحدات القياس هذه بالاعتماد على ما يلي:

  • كل 1 ملغ/دل = 0.0555 ميلي مول/ل
  • كل 1 ميلي مول/ل = 18.018 ملغ/دل

بالنسبة للشخص الطبيعي:

الذي لا يعاني من داء السكري، يتراوح مستوى السكر في الدم لديه، بين 3.5 – 7.8 ميلي مول/ل (أي بين 65 – 140 ملغ/دل). و ذلك بالاعتماد على موعد آخر وجبة طعام تناولها.

يتم تشخيص داء السكري، إذا كان مستوى السكر في الدم لدى المريض أعلى من 11 ميلي مول/ل (أي أعلى من 198 ملغ/دل).

بالنسبة للمريض الذي يعاني من داء السكري النمط الاول:

(أي الذي لا يتم إفراز هرمون الأنسولين لديه نهائي من البنكرياس، و يعتمد على حقن الأنسولين بدلاً عنه). هنالك نسبة محددة يجب الحفاظ عليها، يتم تحديدها من قبل الفريق الطبي أو الطبيب المشرف عليه. و تختلف هذه النسبة تبعاً لعمر المريض.

  • بالنسبة للأطفال أقل من عمر 6 سنوات، يجب الحفاظ على نسبة السكر في الدم ضمن 6-10 ميلي مول/ل (أي بين 108-180 ملغ/دل).
  • بالنسبة للأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 6 – 12 سنة، يجب الحفاظ على مستوى السكر في الدم ضمن 4-10 ميلي مول/ل (أي بين 72-180 ملغ/دل).
  • بالنسبة للمراهقين اليافعين، يجب الحفاظ على مستوى السكر في الدم ضمن 4-7 ميلي مول/ل (أي بين 72-126 ملغ/دل).

ما هي العوامل التي تؤثر على مستوى السكر في الدم؟

الشخص السليم الذي يتمتع بصحة جيدة، و لا يعاني من داء السكري، لا يفكر عادةً حول العوامل التي قد تؤثر على مستوى السكر في الدم. فالبنكرياس لديه هو الذي يتولى هذه المهمة و يعمل جاهداً للحفاظ على مستوى السكر في الدم ضمن النسبة الطبيعية.

الأفراد الذين يعانون من داء السكري النمط الأول، بحاجة لقياس مستوى السكر في الدم عدة مرات في اليوم. و يتم ذلك من خلال استخدام جهاز قياس السكر في المنزل. الذي يقيس السكر في قطرة دم صغيرة يتم وخزها من الإصبع.

  • إذا كان مستوى السكر في الدم منخفض جداً، يحتاج الشخص لمصدر من الجلوكوز سريع المفعول (السكر).
  • إذا كان مستوى السكر في الدم مرتفع جداً، يحتاج الشخص للأنسولين.

في حال وجود مريض سكر في المنزل، فمن الأفضل الإلمام بشكل شامل حول هذا المرض. و معرفة كيفية التصرف في الحالات الإسعافية.

يجب الانتباه لأعراض ارتفاع و هبوط سكر الدم.

  • ممارسة النشاطات البدنية تساهم في خفض سكر الدم. في حالة تغيير نمط النشاط البدني المعتاد لمريض السكري، يجب الانتباه من تأثير ذلك على سكر الدم. و توفير مجموعة أدوات الطوارئ لعلاج حالات انخفاض السكر المفاجئ خلال دروس الرياضة.
  • ارتفاع أو انخفاض سكر الدم قد يؤثر على تفكير الإنسان. و بحاجة لوقت أطول للتركيز.
  • ارتفاع سكر الدم يسبب العطش و التبول المتكرر. تأكد من حصول مريض السكر على كميات وفيرة من الماء.

الوقاية من اضطرابات سكر الدم لمرضى داء السكري:

بالنسبة للأفراد الأصحاء، فإن البنكرياس يقوم بتحرير الكميات اللازمة من الأنسولين على مدار الساعة و كل دقيقة. استجابةً لكمية الطعام التي تناولها الفرد و مستوى النشاط و مستوى التوتر.

بالنسبة لمريض السكري، حتى مع الحذر و الانتباه الدائم و اتباع حمية غذائية صحية و ممارسة الرياضة بانتظام. من المستحيل ضبط مستوى السكر في الدم في كل لحظة، كما يعمل البنكرياس. حيث تتغير مستويات السكر في الدم بشكل مستمر، تبعاً لتغيرات العوامل المؤثرة عليه.

لكن اتباع نظام روتيني معين في عادات تناول الطعام و ممارسة الرياضة. و الانتباه لنوعية الطعام الذي يتناوله و الحالة النفسية. و الالتزام بمواعيد تناول أدوية السكر في الموقت المحدد. له تأثير فعال في ضبط سكر الدم ضمن النسب الطبيعية.

المراجع:

https://diabetesatschool.ca/schools/understanding

https://www.bbraun.com/en/patients/diabetes-care-for-patients/blood-glucose-measurement/conversion-tables-mg-dl-mmol-l.html

الصورة المرفقة:

https://www.flickr.com/photos/hotpepperdave

تصنيفات المقال

انضم الى المحادثة

اذا أعجبك هذا المقال شاركه مع أصدقائك، شكراً لك