الانطوائية هل هي مشكلة صحية أم طبيعة شخصية؟ ما هي سمات الانطوائي؟

132 0
132 0
الانطوائي

عندما تسمع كلمة الانطوائية، قد تفكر في شخص خجول أو هادئ، يفضل أن يكون وحيداً.

في حين أن ذلك قد يكون صحيحاً لبعض الانطوائيين. إلا أن الأمر مختلف بين الانطوائي و الخجول, و سنوضح الفرق خلال المقال.

سواء كنت انطوائياً أو منفتحاً، كل هذا يتوقف على كيفية معالجتك للعالم من حولك.

مصطلح انطوائي أو منفتح، هو تعبير يقسم الناس لنوعين من الشخصية. تبعاً للطريقة التي يحصلون أو يصرفون طاقتهم بها.

  • فالشخص الانطوائي يلجأ إلى عقله لإعادة شحن طاقته. أي يحتاج لتمضية بعض الوقت مع نفسه، لإعادة بناء قوته واستعادة نشاطه.
  • بينما الشخص المنفتح، يلجأ لأشخاص آخرين لتلبية احتياجاته من الطاقة. أي يحتاج لتمضية الوقت مع الآخرين، لاستعادة نشاطه.

بكل الأحوال هذه السمات هي أمر نسبي. أي قد يتمتع الشخص الانطوائي ببعض سمات الشخص المنفتح. و العكس صحيح.

قد يحب الشخص الانطوائي التمثيل على المسرح، أو حضور بعض الحفلات. و قد يرغب الشخص المنفتح بتمضية بعض الوقت مع نفسه، أو العمل لوحده، عند الحاجة للتركيز.

الشخص الانطوائي غالباً ما يفكر لوحده بهدوء و بشكل متحفّظ.

لا يبحث عن توطيد علاقات اجتماعية واسعة. لأن هذه الأحداث قد تُشعره بالإرهاق و الاستنزاف!

فالشخص الانطوائي يشعر بالراحة بشكل أكبر، عند التركيز على أفكاره الداخلية، بدلاً مما يحدث خارجاً.

يستمتع بقضاء الوقت مع شخص واحد أو شخصين فقط، بدلاً من التواجد بين مجموعات و حشود كبيرة.

السمات الشخصية للانطوائي:

يمثل الانطوائيون حوالي 1/3 – 1/2 ثلث إلى نصف عدد الأشخاص في الولايات المتحدة الأمريكية.

على الرغم من أنه يختلف من شخص لآخر، إنما الانطوائيين لديهم العديد من أنماط السلوك المشتركة.

بشكل عام يتصف الانطوائي بالصفات التالية:

  • يحتاج إلى الهدوء للتركيز
  • تأملي و مفكر
  • مدرك و واعي لذاته
  • يحتاج للوقت لاتخاذ القرار
  • يشعر بالراحة عندما يمضي وقته وحيداً
  • لا يحب العمل الجماعي
  • يفضل الكتابة بدلاً من الحديث
  • يشعر بالتعب بعد تمضية الوقت بين الحشود
  • لديه عدد قليل من الأصدقاء. و يكوّن رابطة صداقة قوية معهم.
  • يستخدم خياله لحل المشاكل. و يعالج الموضوع في ذهنه للحصول على الراحة.

أسباب الانطوائية:

لا يعرف العلماء بشكل مؤكد ما إذا كان هناك أسباب للانطوائية أو للانفتاح.

لكن ما يعرفونه حقاً، هو أن أدمغة هذين النوعين من الشخصيات، تعمل بشكل مختلف قليلاً عن بعضها البعض.

وجد العلماء أن الشخص الانطوائي لديه تدفق دم أعلى للفص الأمامي من الدماغ، بالمقارنة مع الشخص المنفتح.

هذا الجزء من الدماغ، يساعد على تذكر الأشياء و حل المشكلات و التخطيط المسبق.

كما تتفاعل أدمغة الانطوائيون مع الدوبامين بشكل مختلف، بالمقارنة مع أدمغة المنفتحين.

الدوبامين هي المادة الكيميائية التي تحفز الجزء المسؤول عن المكافأة و المتعة في دماغك.

كلا النوعين سواء الانطوائي أم المنفتح، لديه نفس الكمية من مستويات الناقل العصبي الدوبامين. لكن طريقة و شدة الاستجابة مختلفة.

أنواع الانطوائيين:

أن تكون شخص انطوائي، ليس ختم أو طابع على شخصيتك!

بعض الأفراد أكثر انطوائية من بعضهم الآخر. فالنسبة تتفاوت. إنما يتم تقسيمها عموماً لأربعة أنواع:

Social introverts الانطوائيون الاحتماعيون:

و هو النوع الكلاسيكي من الانطوائية.

الأشخاص من هذا النوع، يحبون التواجد ضمن مجموعات صغيرة. و يفضلون الأجواء الهادئة، عن الأجواء الصاخبة و المزدحمة.

Thinking introverts انطوائيوا التفكير:

الأفراد في هذه المجموعة من الحالمون. الذين يقضون الكثير من الوقت في أفكارهم. و يميلون للخيال الإبداعي.

Anxious introverts الانطوائيون القلقون:

هم الذين يبحثون عن الوقت للبقاء بمفردهم. ليس فقط لأنهم يحبون الوحدة. و لكن أيضاً لأنهم غالباً ما يشعرون بالحرج أو الخجل حول الناس.

Restrained/inhibited introverts الانطوائيون المقيدون أو المثبطون:

هذا النوع من الأفراد يفكرون ملياً قبل التصرف.

لا يحبون اتخاذ القرار سريعاً كنزوة. عادةً ما يستغرقون وقتاً أطول لاتخاذ الإجراءات.

قد تتغير أساليبك الانطوائية مع مرور الوقت.

ليس من المحتمل التأرجح بين الانطوائي إلى المنفتح! لكن من الممكن أن تصبح أقل أو أكثر درجة من الانطوائية، بالاعتماد على ما يحدث في حياتك.

الفرق بين الانطوائية و الخجل:

يعتقد معظم الناس أن الانطوائية مثل الخجل. لكن هذا خطأ. و لا ترتبطان ببعضهما!

الانطوائية هو نوع من الشخصية. بينما الخجل هو شعور و عاطفة.

  • الشخص الخجول يميل للشعور بالحرج و عدم الراحة، عندما يكون في مواقف اجتماعية. خاصةً إذا كان محاطاً بالغرباء.

قد يشعر بالتوتر و زيادة القلق أو العصبية. قد يبدأ بالتعرق. و تتسارع نبضات قلبه و قد يصاب بألم في المعدة!

قد يميل للتغيب عن الأحداث الاجتماعية. لأنه لا يحب المشاعر السلبية التي تستولي على أفكاره و جسمه، عندما يضطر للذهاب إلى حفلة أو نشاط آخر.

فالشخص الانطوائي لا يختار الامتناع عن حضور الحفلات، لأنه يشعر بأفكار سلبية بين الناس، مثل الشخص الخجول. إنما فقط لأنه يفضل الوحدة أو التواجد بين مجموعات صغيرة جداً.

الأساطير حول الانطوائيين:

إحدى الأساطير حول الانطوائي، أنه خجول!

قد يكون بعض الانطوائيين خجولين. لكن هذا لا ينطبق على الجميع.

الانطوائيون غير ودودين (غير صدوقين) :

كونك انطوائي لا يؤثر على مدى الصداقة التي أنت عليها.

قد يعتقد البعض أن الشخص الانطوائي غير ودود. لأنه لا يميل للتواجد بين مجموعات كبيرة من الأصدقاء. و لأنه يفضل التفكير بهدوء لوحده بدلاً من الانضمام في محادثات و تجمعات كبيرة.

الانطوائيون لا يمكن أن يكونوا قادة (ليسوا قياديين) :

على الرغم من أن الناس قد يفكرون في الشخصية المنفتحة، عندما يتخيلون الشخص القيادي. لكن الشخص الانطوائي أيضاً لديه مهارات ليكون قيادياً و رئيساً أيضاً.

فمن صفاتهم التي تجعلهم قادة فعالين: استماعهم لأفكار موظفيهم، و قدرتهم على التركيز على الأهداف طويلة الأجل.

من الصعب التعرّف على الانطوائي:

يفضل الشخص الانطوائي تكوين علاقات صداقة عميقة مع عدد قليل من الناس.

قد لا ينفتحون على كل من يريد الحديث الصغير. لكن الأفراد القريبين منهم، يعرفونهم جيداً و يطورون علاقات صداقة قوية وحقيقية معهم.

المراجع:

https://www.webmd.com/balance/introvert-personality-overview#1

https://www.psychologytoday.com/ca/basics/introversion

https://www.healthline.com/health/what-is-an-introvert

الصورة المرفقة:

https://www.flickr.com/photos/imapepper38

تصنيفات المقال

انضم الى المحادثة

اذا أعجبك هذا المقال شاركه مع أصدقائك، شكراً لك