كيفية تحضير أفضل وصفات الشوفان خلال ليلة و ضحاها وأهم النصائح والأسئلة الشائعة

73 0
73 0
الشوفان

أسعد الله أوقاتكم بكل خير إخوتي الكرام من مختلف أنحاء العالم.

تحدثنا سابقاً عن فوائد الشوفان العظيمة. و ذكرنا كيفية تحضير وصفة بودينغ الشوفان مع الفراولة و وصفة الشوفان مع الشوكولا. دون الحاجة إلى طهي. نقوم فقط بتحضير المزيج ليلاً. و سيكون جاهزاً و لذيذاً منعشاً في صباح اليوم التالي. غني جداً بالقيم الغذائية و من أفضل الخيارات الصحية لوجبة إفطار مفيدة و لذيذة.

أما اليوم و بإذن الله تعالى سوف نذكر أهم النصائح لطريقة التحضير، و الإجابة عن أكثر الأسئلة الشائعة.

هل يمكننا تناول وصفات الشوفان هذه، باردة أم ساخنة؟

عند تحضير الوصفة ليلاً. يتم تبريدها في الثلاجة لصباح اليوم التالي. لكن إذا كنت تفضل مذاقها ساخناً، يمكنك إعادة تدفئتها قليلاً في المايكرويف لمدة 30-60 ثانية. أو في مقلاة صغيرة على النار حسب الرغبة.

هل نقع الشوفان ليلاً يجعلها أسهل للهضم؟

يعتبر الشوفان من أنواع الحبوب صعبة الهضم. لذلك فهو يحتاج إما للطهي أو النقع جيداً، حتى يسهل هضمه، و للوقاية من مشاكل عسر الهضم.

فالفترة الزمنية التي يتم نقع الشوفان فيها في سوائل الوصفة، ستساعد في تحطيم بعض المركبات التي تسبب مشاكل هضمية.

أفضل طريقة لتحضير وصفات الشوفان في الليل:

إن تحضير وصفات الشوفان في الليل تعتبر من أسهل الوصفات. كل ما نحتاج له هو وعاء زجاجي صغير محطم الإغلاق. أما المكونات فتبعاً للوصفة المختارة. لكنها تحتوي بشكل أساسي على ما يلي:

رقائق الشوفان:

الحليب:

أي نوع من الحليب أنت تفضله يصلح لهذه الوصفة، سواء حليب البقر أو حليب جوز الهند أو حليب اللوز أو حليب الصويا.

الألبان:

(اختياري) يمكنك عدم استخدامه، إنما إضافة اللبن لوصفة الشوفان، يزودها بقوام كريمي لذيذ.

سواء اللبن الزبادي الصاغ الطبيعي أو اللبن اليوناني أو أي نوع آخر من الألبان أنت تفضله. لكن ينصح بعدم استخدام الألبان المحلاة. و ذلك للتحكم بدرجة المذاق الحلو النهائي للوصفة.

بذور الشيا و بذور الكتان:

(اختياري) يمكنك عدم استخدامه، إنما إضافة بذور الشيا و الكتان للوصفة يعطيها سماكة و قوام كريمي و يغنيها بالفوائد.

العسل أو شراب القيقيب:

تختلف درجة حلاوة المذاق المطلوبة من شخص لآخر. لكن ينصح الاعتماد على المحليات الطبيعية، فهي أفضل للصحة و أسهل للمزج. إنما يجب عدم الإفراط في تناولها.

الأملاح:

إن إضافة القليل من الملح لوصفة الشوفان، سوف يساعد في الحفاظ على توازن النكهة.

المنكهات:

بالاعتماد على نوع الوصفة، سوف تختلف المنكهات المضافة. لكن بالنسبة لي، تعتبر نكهة الفانيليا من المنكهات المحببة المفضلة التي أعتمدها كثيراً في مختلف وصفاتي و أنصح بها.

أهم الأسئلة الشائعة حول وصفات الشوفان الليلية دون طهي:

هل يمكن تحضير وصفات الشوفان من خلال إضافة  الماء بدلاً من الحليب؟

نعم يمكنك ذلك. لكن حتماً القوام النهائي للوصفة لن يكون غني كثيف أو كريمي، كما هو الحال لو استخدمت الحليب.

هل يمكن استخدام رقائق الشوفان سريعة أو فورية التحضير للوصفة الليلية؟

نعم يمكن استخدام الشوفان فوري التحضير لوصفات الشوفان التي يتم تحضيرها ليلاً. لكن النتيجة ستكون أقل سماكة و كثافة.

لذلك إذا قررت استخدام نوع رقائق الشوفان فورية التحضير، ينصح بتخفيف كمية السوائل المضافة للوصفة، بمقدار ملعقة أو ملعقتي طعام.

لكن من ناحية أخرى، فإن نوع رقائق الشوفان فورية التحضير هي من أنواع الأطعمة المعالجة جداً، التي تحتوي على كميات هائلة من المواد الإضافية. لذلك لا ينصح بالاعتماد عليها في النظام الغذائي عموماً.

هل نحن بحاجة لإضافة بذور الشيا أو بذور الشوفان؟

لا يوجد حاجة لذلك. إنما ينصح بإضافتها نظراً لفوائدها العظيمة. كما تساعد على زيادة كثافة الوصفة و تكسبها قوام كريمي.

إذا كانت الوصفة تحتوي على بذور الشيا أو بذور الكتان، و ليس لديك رغبة في إضافتها. يجب الأخذ بعين الاعتبار لتحفيف كمية السوائل المضافة للوصفة حوالي ربع كوب.

و في حال استخدام بذور الكتان، ينصح بالاعتماد على البذور المطحونة بدلاً من البذور الكاملة. فالبذور الكاملة لا تتمتع بنفس الخصائص التي تزيد سماكة و كثافة الوصفة. كما هو الحال مع بذور الكتان الكاملة.

هل من الضروري استخدام اللبن اليوناني و ما هي بدائله؟

يمكننا إضافة اللبن الزبادي العادي بدلاً من اللبن اليوناني. لكن النتيجة النهائية للوصفة ستكون أقل سماكة.

ففي هذه الحالة، ينصح بمضاعفة كمية بذور الشيا أو بذور الكتان، و إضافة ربع كوب إضافي من الحليب.

لن تكون النتيجة كريمية القوام هي ذاتها لو التزمنا بمقادير الوصفة الأصلية، إنما ما تزال بديل جيد.

ما هي المدة التي تحتاجها وصفة الشوفان لتصبح جاهزة؟

هل من الضروري الانتظار ليلة كاملة حتى تتماسك؟

في الحقيقة سوف يبدأ الشوفان بالتماسك خلال ساعتين من الزمن. و ينصح بإعطائه فترة زمنية 4 ساعات على الأقل للحصول على القوام الأمثل للوصفة.

لكن يميل معظم الأفراد لتحضير هذه الوصفات في الليل، لتصبح وصفة إفطار شهية و جاهزة في صباح اليوم التالي.

هل يمكنني تحضير كمية كبيرة و الاحتفاظ بها في البراد؟

نعم هذا ممكن.

إذا كانت الوصفة تحتوي على الفواكه، ينصح باستهلاكها خلال ثلاثة أيام. أما إذا كانت بدون فواكه، يمكنك تحضير كمية كافية لمدة أسبوع مثلاً. و غالباً ما يعتمد معظم الأفراد في عطلة نهاية الأسبوع، لتحضير عبوات كافية من وصفات الشوفان، بحيث تكون وجبات إفطار جاهزة تكفي على مدار الأسبوع.

بعض الأمثلة عن المكونات الإضافية لإغناء وصفات الشوفان:

 بودرة الكولاجين أو بودرة البروتين:

في حال رغبنا بتكثيف المواد الغذائية الموجودة في وجبات الإفطار، يمكن إضافة بودرة الكولاجين أو بودرة البروتين. كما هو الحال مع أي وصفة سموذي لإغناء القيم الغذائية في الصباح.

المنكهات:

مثل النعناع أو اللوز أو جوز الهند أو الفانيليا او خلاصة الليمون.

بودرة النسكافيه أو الاسبريسو:

يمكننا إضافة الكافئين لوصفات الشوفان، لزيادة مضادات الأكسدة و النشاط الصباحي. و المذاق رائع!

وعاء الاستخدام:

لتحضير مختلف وصفات الشوفان قبل ليلة من تناولها. ينصح باستخدام وعاء زجاجي محكم الإغلاق. على أن يكون حجم الوعاء يكفي لوجبة واحدة. على سبيل المثال أن تكون سعته 0.5 – 1 ليتر. و بهذه الطريقة إذا حضرنا كمية تكفي لثلاثة أيام مثلاً. نحن بحاجة لتقسيم الكمية لثلاثة عبوات زجاجية، كل وعاء يحتوي على وجبة إفطار واحدة.

المراجع:

https://wholefully.com/8-classic-overnight-oats-recipes-you-should-try/

https://feelgoodfoodie.net/recipe/overnight-oats/

الصورة المرفقة:

https://www.flickr.com/photos/188303370@N04/49859913257/in/photolist-9kLbxM-6298FZ-neActD-23MW9ni-7tzfVf-9ZkvZP-hMgHQR-SNmREj-2iXX67R-JeUH9m-2iXVuzk-HmQKru-92hc4G-6PdRXh-2oqCLPZ-beyMDH-b7U9U2-8AFZsd-92hceo-6wCUin-iQy2q2-wUvcHw-J48Kyt-3jqnmw

تصنيفات المقال

انضم الى المحادثة

اذا أعجبك هذا المقال شاركه مع أصدقائك، شكراً لك