أفضل العلاجات الفعالة للقضاء على الندبات و علامات تمدد الجلد و التشققات

78 0
78 0

في المقالة السابقة تحدثت عن أسباب و أعراض حدوث التشققات و علامات تمدد الجلد، و اليوم بإذن الله سوف أُكمل الموضوع. أتمنى أن تجدوا الفائدة المطلوبة و شكراً للمتابعة.

الاختبارات و التشخيص:

إن علامات التمدد يمكن تشخيصها بسهولة بعد مراقبة الجلد و تقييم الطبيب. قد يطرح عليك الطبيب بعض الأسئلة التي تتعلق بالعقاقير الطبية المتناولة، أو أي حالات و مشاكل صحية، لتحديد الأسباب و اختيار العلاج المناسب.

  • إن تطبيق الأمواج فوق الصوتية تستطيع تشخيص علامات التمدد و قياس نوع و شدة التشققات.
  • كما تم استخدام جهاز الموجات فوق الصوتية عالية التردد و جهاز صورة ثلاثية الأبعاد بنجاح، لتقييم فعالية العلاج الموضعي لعلامات التمدد.

علاج التشققات و علامات تمدد الجلد:

هنالك العديد من الخيارات العلاجية التي تتراوح في درجة فعاليتها و تأثيرها، و تتضمن الكريمات الموضعية و المحاليل و الليزر و الجراحة التجميلية.

غالباً تصبح علامات التمدد أقل وضوحاً مع مرور الزمن. و بالنسبة لتشققات الحمل تتلاشى تدريجياً بعد 6-12 شهر من الولادة. من الممكن استخدام مستحضرات التجميل لإخفاء مكان التشققات بشكل مؤقت.

الكريمات و العلاجات الموضعية للقضاء على التشققات الجلدية:

تساعد هذه الكريمات في تغذية البشرة و تخفيف الحكة. قد تُظهر بعض الفائدة في تخفيف علامات التشققات، لكن ليس لها تأثير قوي و فعال.

إن الكريمات الحاوية على فيتامين ه تُظهر فعالية في تخفيف شدة التشققات خلال الحمل، و تساعد في الوقاية من ظهور تشققات جديدة.

  • زيت اللوز المر: إن استخدام زيت اللوز المر مع التدليك يومياً لمدة 15 دقيقة، يساعد في تخفيف شدة التشققات، و الوقاية من ظهور تشققات جديدة. لكن إذا تم تطبيق الزيت دون تدليك، لن يظهر أي فعالية. كما يمكنك استخدام زبدة الكاكاو أيضاً.
  • كريم يحتوي على حمض الريتينويك: يستخدم لعلاج علامات التمدد، و يُبدي فعالية في تخفيف التشققات بنسبة 20% بعد 6 أشهر من العلاج. لكن لا يمكن استخدامه بالنسبة للمرأة الحامل أو المرضع، فهو يؤدي لحدوث تشوهات عند الجنين، و يؤثر على الرضيع. و يمكن استخدامه عادةً لعلاج حب الشباب أو التشققات و الندبات. حيث يعمل حمض الريتينويك على بناء الكولاجين في المنطقة المتضررة، مما يحسّن من مظهر التشققات، و يجعلها أقل وضوحاً.
  • هلام السيليكون: إن استخدام جل السيليكون يومياً مع التدليك لمدة ستة أسابيع، يؤدي لزيادة مستويات الكولاجين و تخفيف التصبغات.

مايكرو درمابراسيون Microdermabrasion:

هي عبارة عن تقنية شائعة تستخدم لعلاج عدة مشاكل جلدية تتضمن حب الشباب و ندبات الجلد و علامات التمدد و التشققات. تعمل هذه الطريقة على تعزيز مظهر الجلد و تحسين علامات التمدد المبكرة.

يتضمن هذا العلاج استخدام جهاز يعمل على تنقية البشرة و يوجه كريستالات نحو البشرة لتلميعها و توحيد مظهرها. للكشف عن خلايا البشرة الجديدة التي تحتها. و التي تتمتع بمرونة أكبر. بينما يستخدم أنبوب فارغ يزيل كل البلورات و خلايا البشرة التالفة. يتم إزالة الطبقة السطحية من البشرة بلطف، و تحفيز نمو ألياف الإيلاستين من جديد. تفيد هذه الطريقة في حالة التشققات و الندبات القديمة.

العلاج بالليزر:

إن استخدام أشعة الليزر لتخفيف مظهر علامات التمدد، أو بالمشاركة مع علاج آخر، يزودنا بنتائج آمنة و فعالة في تخفيف التشققات الحديثة (حمراء اللون) و القديمة أيضاً (بيضاء اللون).

العديد من العلاجات بالليزر تتطلب قياسات خاصة لأنواع البشرة الداكنة. لأن التأثير على تصبغات البشرة أكثر تحدياً في البشرة الداكنة.

يعمل العلاج بالليزر على استخدام موجات ضوئية لتحفيز نمو الكولاجين و الإيلاستين و إنتاج صباغ الميلانين للبشرة.

  • للتشققات المبكرة، يعتبر الليزر الصباغي pulsed dye lasers هو المناسب.
  • بينما للتشققات القديمة يعتبر ليزر كسور fractional laser هو المناسب أكثر.

لقد تم الحصول على تحسينات سريرية ملحوظة، عند استخدام أجهزة الليزر التالية، لتحفيز نمو الكولاجين و الإيلاستين من جديد. و تتضمن ما يلي:

  • YAG laser:  (ليزر ياغ)  1,064nm Nd.
  • fractional nonablative laser: (ليزر كسور غير الجر) 1540nm.
  • fractional non ablative laser: (ليزر كسور غير الجر) 1550nm.
  • fractional CO2 laser: ليزر كسور.
  • Pulsed dye laser 6,16,31,50.0.
  • Copper bromide laser: ليزر بروميد النحاس.
  • Fractional photothermolysis 25: (الفوتوثيرموليسيز الكسور). مشابه لليزر الصباغي في استخدام أشعة الليزر، لكنه يستهدف مناطق أصغر من البشرة، مما يؤدي لتلف أقل من الجلد.
  • ليزر اكسيمر: يحفز على إنتاج لون البشرة الطبيعي (صباغ الميلانين) ليتم مطابقة لون التشققات مع لون البشرة و توحيدها بشكل أفضل.

و من التقنيات الأخرى التي أظهرت نتائج إيجابية في الدراسات كعلاج بديل للتشققات:

  • ضوء نابض مكثف (Intense pulsed light (IPL.
  • جهاز الترددات الراديوية تري بولار.TriPollar radiofrequency device.

و من العلاجات البديلة كذلك يتضمن:

مستخلصات النباتات مثل نبات الألوفيرا (الصبار).

في النهاية: لا يمكن دائماً تجنب حدوث التشققات على الرغم من أن هذه الخطوات قد تقلل الضرر و تتضمن ما يلي:

  1. الحفاظ على الوزن الصحي المثالي.
  2. تناول غذاء متوازن غني بالفيتامينات و المعادن خاصةً فيتامين أ و فيتامين ج و معدن الزنك و السيليكون، فهذه العناصر ضرورية لصحة البشرة.
  3. الانتباه لزيادة الوزن بشكل تدريجي في مرحلة البلوغ أو أثناء بناء الأجسام.
  4. تناول كمية وفيرة من الماء يومياً (6-88 أكواب من الماء).

المراجع:

http://www.medicalnewstoday.com/articles/283651.php

http://www.healthline.com/health/stretch-marks#overview1

http://www.mayoclinic.org/diseases-conditions/stretch-marks/home/ovc-20169154

الصورة المرفقة:

https://www.flickr.com/photos/70299242@N04/

 

 

تصنيفات المقال

انضم الى المحادثة

اذا أعجبك هذا المقال شاركه مع أصدقائك، شكراً لك