البيوتين لتقوية الشعر و الأظافر و أهم النصائح و المدة اللازمة للعلاج

434 0
434 0
بيوتين

البيوتين هو عبارة عن أحد أنواع مجموعة فيتامينات ب.

يتوفر في مختلف الأطعمة. و من النادر نقص البيوتين من الجسم. لكن إذا لم تحصل على كمية كافية من البيوتين يومياً، قد تعاني من تساقط الشعر أو طفح جلدي أحمر متقشر.

و قد يؤدي نقص البيوتين إلى سوء التغذية، و فقدان الوزن السريع غير المبرر، و غيرها العديد من المشاكل الصحية، بما في ذلك ارتفاع نسبة الكولسترول الضار في الدم و المشاكل القلبية.

إذا كنتَ تشعر أنك لا تحصل على كمية كافية من البيوتين من نظامك الغذائي اليومي. أو كنت ترغب بتعزيز الجرعة اليومية. إذاً إضافة البيوتين على شكل المتممات الغذائية هو خِيار جيد لك.

لكن لا يجب الاعتماد على المتممات الغذائية لوحدها، كبديل عن الطعام الصحي المتوازن. فهي لن تحل محل الغذاء الطبيعي. و لن تزودك بالطاقة اللازمة.

الفيتامينات لن تعمل لوحدها بشكل فعّال، دون وجود بقية أصناف الطعام من بروتينات و معادن و كربوهيدرات و دهون.

يتوفر البيوتين بشكل طبيعي في العديد من الأطعمة:

بما في ذلك:

انتبه عند طهي الطعام تنخفض كمية البيوتين الموجودة!

استخدامات البيوتين:

تستخدم المتممات الغذائية الغنية بمادة البيوتين، لعلاج أو الوقاية من نقص مادة البيوتين في الجسم.

الفيتامينات هي عبارة عن مركبات أساسية يحتاج لها الجسم ضمن كميات صغيرة فقط، لتعزيز عملية النمو و صحة الجسم.

البيوتين ضروري لتشكيل الأحماض الدسمة و الغلوكوز، الذي يستخدم كوقود للجسم. كما يعتبر البيوتين ضروري لاستقلاب الأحماض الأمينية و الكربوهيدرات.

و من الفوائد الصحية الأخرى الناتجة عن البيوتين:

بعض المشاكل الصحية التي تؤدي لزيادة الحاجة للبيوتين، تتضمن ما يلي:

  • الاضطرابات الوراثية المسببة لنقص البيوتين
  • التهاب الجلد الدهني لدى الرضع
  • الاستئصال الجراحي للمعدة

علاقة البيوتين بتقوية الشعر:

مادة الكيراتين هي البروتين الأساسي لتكوين الشعر و البشرة و الأظافر.

البيوتين يعزز البنية الأساسية للكيراتين.

إلى يومنا هذا فإن نتائج الأبحاث متضاربة حول تأثير البيوتين على نمو الشعر!! لكن هنالك العديد من الدراسات التي أظهرت أن زيادة استهلاك مادة البيوتين تساعد في تعزيز نمو الشعر.

تم إجراء التجارب على العديد من النساء اللاتي يعانين من تساقط أو ترقق الشعر. و تم إعطائهن متممات البروتين البحري الذي يحتوي على البيوتين، بمعدل مرتين في اليوم لمدة 90 يوم أو 180 يوم.

في بداية التجربة تم أخذ  صور لفروة الرأس، خاصةً مناطق الشعر الخفيفة (المصابة بتساقط الشعر). ثم تم تكرار الصور في نهاية ال 90 يوم.

وجد الباحثون أن النساء اللاتي واظبن على تناول المتممات الغذائية الغنية بالبيوتين، قد ازداد نمو الشعر لديهنّ بشكل ملحوظ، في مناطق الشعر الخفيف من الرأس. كما انخفض معدل تساقط الشعر لديهنّ بشكل ملحوظ أيضاً. بالمقارنة مع النساء اللاتي تناولن الحبوب الوهمية التي لا تحتوي على مادة فعالة.

قبل تناول البيوتين:

يجب عدم استخدام هذا المنتج إذا كنت تعاني من الحساسية للبيوتين!

قبل استخدام مادة البيوتين، يجب إعلام الطبيب في الحالات التالية:

  • إذا كنت تعاني من أمراض الكلى.
  • إذا أجريت عملية جراحية سابقاً في المعدة.
  • أو إذا كنت مدخناً.

ففي هذه الحالات قد تحتاج لتعديل الجرعة.

كذلك الأمر بالنسبة للمرأة الحامل أو المرضع.

كيفية الاستخدام:

عند تناول مادة البيوتين، يجب تناول الدواء تبعاً للمعلومات المرفقة على العبوة، أو تماماً كما وصفه الطبيب أو الصيدلي.

يجب عدم تناول جرعة أعلى من الجرعة الموصى بها، الموجودة على العبوة.

في حال تناول الدواء على شكل سائل، يجب قياس كمية الدواء بدقة، من خلال الاعتماد على المقياس المرفق.

يجب الاحتفاظ بالدواء في درجة حرارة الغرفة، بعيداً عن الحرارة و الرطوبة.

الحاجة اليومية و الجرعة الوقائية من البيوتين:

الحاجة اليومية من مادة البيوتين تزداد مع التقدم في السن.

للوقاية من نقص البيوتين، تتمثل جرعة المتمم الغذائي من البيوتين، بما يلي:

بالنسبة للرضع و الأطفال:

  • منذ الولادة – حتى 3 سنوات: 10-20 ميكروغرام
  • من عمر 4-6 سنوات: 25 ميكروغرام
  • من عمر 7-10 سنوات: 30 ميكروغرام

بالنسبة لليافعين و البالغين:

  • 30-100 ميكروغرام في اليوم.

لعلاج نقص البيوتين:

يتم تحديد الجرعة العلاجية اللازمة من البيوتين، من قِبَل الطبيب، تبعاً لسبب و شدة النقص.

ماذا يحدث في حال نسيان جرعة الدواء؟

في حال نسيان جرعة البيوتين، فقط تجاوز الجرعة. و تابع الجدول وفقاً لموعد جرعة الدواء التالية. لا تضاعف الجرعة.

ماذا يحدث في حال تناول جرعة عالية من البيوتين؟

على اعتبار أن البيوتين من الفيتامينات التي تنحل في الماء. فمن النادر تراكم جرعة عالية من البيوتين في الجسم.

إذاً في حال تناول كميات فائضة من البيوتين، سوف يتم طرحه مع البول خارج الجسم. مما يجعل احتمال زيادة نسبة البيوتين في الجسم هو أمر نادر.

إذا لاحظت حدوث طفح جلدي بعد زيادة جرعة البيوتين، ينصح بإعلام الطبيب.

التأثيرات الجانبية الناتجة عن تناول مادة البيوتين:

معظم الأفراد الذين يتناولون المتممات الغذائية البيوتين، لا يعانون من أي تأثيرات سلبية.

لكن من المحتمل وجود بعض التأثيرات السلبية غير المرغوبة. و التي تتضمن:

بإمكانك خفض خطورة الإصابة بالتأثيرات الجانبية، من خلال تناول المتممات الغذائية مع الطعام، أو بعد وجبة خفيفة.

قد تظهر أعراض أخرى غير مذكورة هنا. لذلك ينصح بإعلام الطبيب حول أي تأثيرات جانبية جديدة تظهر بعد تناول الدواء.

يجب طلب فريق الإسعاف مباشرةً في حال ظهور ردود الأفعال التحسسية مثل الطفح الجلدي، صعوبة التنفس أو انتفاخ الوجه أو البلعوم أو اللسان أو الشفتين.

التداخلات الدوائية:

بعض الأدوية قد تسبب انخفاض مستوى البيوتين في الجسم. مما يؤثر على جرعة البيوتين.

ينصح باستشارة الطبيب قبل البدء باستخدم مادة البيوتين مع أي أدوية أخرى. خاصةً:

  • كاربامازابين
  • فينوباربيتال
  • فينيتوئين
  • بريميدون

بالإضافة لغيرها من الأدوية و المتممات الغذائية و الفيتامينات و المنتجات العشبية أو الأدوية التي لا تحتاج لوصفة طبية.

كما قد يسبب البيوتين نتائج خاطئة لبعض التحاليل الطبية. لذلك يجب إعلام الطبيب إذا كنت تتناول مادة البيوتين.

ما هي المدة التي أحتاجها حتى أجد نتائج ملموسة لتحسن الشعر؟

يجب عليك التحلي بالصبر و الالتزام بتناول الدواء يومياً لمدة 3 أشهر على الأقل. ثم تبدأ بملاحظة الفعالية المطلوبة. و يتضمن ذلك انخفاض تساقط الشعر بشكل ملحوظ. و تعزيز نمو شعر جديد ذو بنية أقوى، و انخفاض تكسر الأظافر.

تحتاج لمدة 3-6 أشهر حتى تجد تحسن واضح في صحة الشعر و الأظافر. مع استمرار المواظبة على العلاج، تصبح النتائج أكثر فعالية.

إذا لم تجد أي تحسّن بعد مضي هذه الفترة، ينصح باستشارة الطبيب!

بعد التوقف عن تناول مادة البيوتين لمدة 6-9 أشهر، قد تعود الأظافر إلى طبيعتها السابقة!

المراجع:

https://www.healthline.com/health/biotin-hair-growth

https://www.drugs.com/mtm/biotin.html

https://www.drugs.com/cons/biotin.html

الصورة المرفقة:

https://www.flickr.com/photos/fonk

تصنيفات المقال

انضم الى المحادثة

اذا أعجبك هذا المقال شاركه مع أصدقائك، شكراً لك