كيف أشجع طفلي على حب القراءة و الكتاب و تنمية المهارات اللغوية؟

377 0
377 0
القراءة للأطفال

عندما يستمتع الطفل بالقراءة، يكون من السهل عليه بناء مهاراته اللغوية.

يشعر بالحماس و التشجيع و الرغبة في اكتشاف المزيد. و التدرب أكثر لمواجهة تحديات القراءة لمستويات أعلى.

لتشجيع طفلك على حب المطالعة، و اكتساب عادة جيدة صحية و راقية، و التعلّق بالكتاب، أقدم لك النصائح التالية. لعلها تفيدك بإذن الله.

أهم النصائح لتشجيع الطفل على حب القراءة و تنمية مهاراته اللغوية:

اقرأها مراراً و تكراراً:

شجّع طفلك على قراءة الكتب المألوفة. إذا أراد طفلك اختيار نفس الكتاب من المكتبة 100 مرة. لا بأس في ذلك، بل هذا جيد. إعادة قراءة الكتاب، تساعد في بناء السرعة و الدقة. و ذلك يساعد الطفل على بناء ثقته بنفسه، و يسهل عملية التعلم و التفكير بشكل مختلف.

اجعل القراءة حقيقة:

اربط ما يقرأ طفلك بما يحدث في الحياة الحقيقية.

على سبيل المثال، إذا كان طفلك يقرأ قصة عن لعبة كرة السلة. اطرح عليه أسئلة مثلاً متى تعلمت رمي الكرة أو ما هو نوع الرياضة التي تحب أن تمارسها؟

يمكنك أيضاً البحث عن نشاطات تجعل القصص قريبة للواقع. إذا كان الكتاب يُشير إلى الطائرات الورقية مثلاً، اسأل طفلك هل يعلم كيف يصنع طائرة ورقية.

اختر النشاطات التي تجعل طفلك مندمجاً في الموضوع.

لا تغادر المنزل إلا و في يدك شيئاً ما لتقرأه:

في كل وقت تخرج فيه من المنزل بصحبة طفلك، و أنت تعلم أن هنالك وقت للانتظار، مثلاً في عيادة الطبيب، أحضر معك كتاب أو مجلة أو قصة يحبها طفلك.

يمكن أن تساعدك القصص في إبقاء طفلك مشغولاً. و ستُظهر لك التجربة أنه يمكنك دائماً التأقلم مع إيجاد وقت مناسب للقراءة.

احفر بعمق داخل القصة:

ساعد طفلك على الاندماج مع القصة، من خلال طرح أسئلة عن أفكار شخصيات القصة و تصرفاتهم و مشاعرهم.

مثلاً، لماذا فكّر بطل القصة أنها فكرة جيدة لشراء الفاصولياء السحرية؟ كيف شعرت والدته بعد أن اكتشفت ذلك؟

ببساطة، شجّع طفلك على الارتباط بالقصة من خلال التفاعل فيما بينكما.

اجعل القراءة نشاطاً محبباً في أوقات الفراغ:

حاول تجنب مكافأة الطفل بمشاهدة التلفاز، و معاقبته أو إرغامه على القراءة! فلا تربط المكافأة بألعاب الفيديو، و الإجبار بالقراءة!

ذكّر طفلك هنالك أشياء ممتعة جداً للقراءة. و كن له مثال جيد من خلال تمضية بعض أوقات فراغك في القراءة، بدلاً من مشاهدة التلفاز.

خذ وقتك:

عندما يقرأ طفلك بشكل خاطئ، و يُصدر كلمات غير مألوفة. وفّر له المزيد من الوقت، و أثنِ على جهده، قبل أن تبدأ بتقويم أخطائه.

بعبارة أخرى، اجعل الخطأ فرصة لتحسين قدرته على القراءة و تطوير مهاراته.

يمكنك إنشاء قائمة بالكلمات التي يُخطئ طفلك في قراءتها. ثم كرر هذه الكلمات معه بشكل صحيح. و اسأله أي لفظ يبدو منطقياً أو مألوفاً بشكل أكبر. ركّز على مخارج الحروف و أوجه الشبه و الاختلاف بين الكلمات المتشابهة.

اختر الكتب المناسبة لعمره و اهتماماته:

حتى تكون القراءة ممتعة لطفلك و ليرغب بتمضية المزيد من الوقت في القراءة و الاندماج في القصة. يجب الانتباه لنوعية الكتب التي تختارها:

  • على أن تكون مناسبة لعمره. فيسهل عليها قراءتها و فهمها. فلا تكون سهلة جداً و لا صعبة جداً.
  • و أن يكون المحتوى من مجال اهتماماته فيستمتع بما يقرأ.

و بعد قراءة بضع صفحات، توقف قليلاً و اسأله عما قرأه. إذا وجدت طفلك يعاني من صعوبة في فهم الكلمات أو في سرد القصة. إذاً اختر كتاباً آخر!

العب مع طفلك لعبة الكلمات:

حتى تساعد طفلك على تمييز أصوات الكلمات و اختلاف نطق الحروف و مخارجها. العب مع طفلك لعبة الكلمات.

على سبيل المثال، دعنا نفكر في الكلمات التي تبدأ بحرف (و اختر حرفاً ما). أو الكلمات التي تنتهي بحرف (و اختر حرفاً ما). أو أعطني كلمتين على نفس الوزن أو نفس المعنى و هكذا.

تبادلوا الأدوار في القراءة:

خلال وقت القصة، تناوبوا على القراءة بصوت مرتفع فيما بينكما. و كلما تطور طفلك كقارئ، يمكنك قراءة كمية أقل، و زيادة الكمية التي يقرأها طفلك بشكل تدريجي.

إذا كان لديك أطفال أصغر أيضاً، شجّع طفلك الأكبر على أخذ مسؤولية القراءة لإخوته الأصغر.

أعطِ خصوصية و أهمية لوقت القراءة:

الأطفال الذين يجدون صعوبة في القراءة، قد يحاولون تجنب القراءة، لأنها تشعرهم بالتوتر و القلق.

حاول بناء مشاعر إيجابية لأجواء القراءة فيما بينكما. فاجعل وقت القراءة كمكافأة ينتظرها.

اصطحب طفلك إلى المكتبة أو الأماكن المخصصة للقراءة أو لشراء الكتب أو استعارتها. فقط أنت و هو. حتى يشعر أن هذا الوقت هو الوقت الممتع الخاص بينكما.

قدّم الكتب كهدية أو مكافأة له كلما سنحت الفرصة.

اجعل القراءة إبداعية:

غيّر نشاطات القراءة بما يتناسب مع نقاط قوة طفلك.

إذا كان طفلك يحب الرسم أو صنع الأشياء مثلاً، قم بإنشاء كتاب معه. اجمعوا بعض الأوراق من الألوان التي يحبها طفلك، و قم بتدبيسها معاً ليشبه الكتاب.

اعملوا معاً لكتابة الجمل على كل صفحة. و ليقم طفلك بإضافة الشروحات أو الرسومات. ثم اقرأها بصوت عالِ معاً.

اسمح لطفلك أن يختار:

يفضّل بعض الأطفال الكتب الخيالية. بينما يفضل البعض الآخر الروايات المصورة أو الكتب الواقعية.

ربما يفضّل طفلك الكتب الصوتية، أو القراءة عبر الإنترنت. كله مفيد و جيد، المهم هو ممارسة القراءة بغض النظر عن المكان و كيفية حدوثها.

ابحث عن سلسلة من الكتب:

قد يرغب طفلك باقتناء سلسة من الكتب. ذلك قد يساعده على الألفة مع شخصيات القصة و محتواها. هذا الاعتياد قد يجعل الكتب التالية في السلسة أسهل للفهم و زيادة المتعة في القراءة.

أسأل الله تعالى لكم دوام الصحة و العافية. و أن يرزقنا جميعاً الذرية الصالحة و يبارك لنا فيما رزقنا. دمتم بخير إخوتي الكرام ❤

المراجع:

https://www.parents.com/toddlers-preschoolers/development/reading/18-genius-ways-to-make-kids-love-reading

https://www.understood.org/articles/en/14-ways-to-encourage-your-grade-schooler-to-read

https://www.readingrockets.org/article/encouraging-your-child-read

https://www.oxfordlearning.com/encourage-good-reading-habits

https://blog.allaboutlearningpress.com/motivating-kids-to-read

الصورة المرفقة:

https://www.flickr.com/photos/thomaslife/4508639159/in/photolist-7SpXkV-VpZFrd-pRyVnG-6Yauz6-6cvz6R-GyxyiE-LgLG2Q-oQbchx-FFmpx9-GbJikC-6cFVrD-o3JRio-rn74T-fvYFL-8tc9a8-6uBWsC-F5KyvG-GsEegj-di6cY-teGgSS-2mTQTFR-BxbDmF-cv6ZR-eTWn1-4xeK6e-9aoUSY-Gyx1By-9b6H6q-btkbez-JrrqdX-23ZLyVR-p7CDKu-xRwF3-Gv6zDR-FF6XnD-oErs-WpBoJ3-KSCBjW-3dK3HE-po3Pu-ATb57-FF6X6X-dR1S35-gdJs-mNasYu-3WQ5XU-dAjinH-7ckG8p-boVY63-nn11eV

تصنيفات المقال

انضم الى المحادثة

اذا أعجبك هذا المقال شاركه مع أصدقائك، شكراً لك