أعراض و أسباب فرط نشاط الغدة الدرقية

740 0
740 0

هذه المقالة بالذات لم أكن أنوي تحضيرها حالياً، كان في ذهني العديد من المواضيع التي بحاجة لتحضير و للتحدث عنها قبل هذا الموضوع. أنا لا أعني أن هذه المقالة أقل قيمة عن غيرها، لكن كنت أفكر في حالات صحية غيرها حالياً. إلى أن علمت أن أحد أفراد أسرتي المقربين جداً قد أصيب بهذا المرض، فكان الأَولى بالنسبة لي أن أترك جميع المواضيع و أركز اهتمامي على هذه الحالة الصحية. أتمنى الشفاء العاجل لجميع المرضى، و أرجو أن تجد الفائدة المطلوبة في مقالتي هذه و شكراً للمتابعة.

تتوضع الغدة الدرقية في الجزء الأمامي من الرقبة، و هي غدة صغيرة الحجم لها شكل فراشة، تعمل على تحرير الهرمونات الدرقية (التيروكسين T4 و ثلاثي يودوثيرونين T3) التي تؤثر على كافة أجزاء الجسم من الدماغ إلى الجلد و العضلات. حيث تلعب دوراً أساسياً في كيفية استخدام الجسم للطاقة (عملية الاستقلاب أو التمثيل الغذائي)، و هذا يتضمن كيفية استهلاك الجسم للسعرات الحرارية.

إن فرط نشاط الغدة الدرقية هي عبارة عن مشكلة صحية هرمونية شائعة نسبياً، و التي تحدث عندما يتم إفراز كميات كبيرة من أحد الهرمونات الدرقية أو كليهما معاً. ينتج عن زيادة نسبة الهرمونات الدرقية تسريع في عمليات الاستقلاب و التمثيل الغذائي، مما يؤدي لحدوث ارتفاع في ضغط الدم و تسرع ضربات القلب و العصبية و القلق. بالإضافة للعديد من الأعراض التي تختلف في حدتها و تكرارها بناءً على حالة كل مريض على حدا.

أعراض فرط نشاط الغدة الدرقية:

هنالك العديد من الأعراض المرتبطة بهذه المشكلة، لكن ليس بالضرورة أن تظهر جميع هذه الأعراض معاً أو لنفس المريض. تشمل الأعراض ما يلي:

  1. فرط في النشاط، حيث لا يستطيع المريض الحفاظ على هدوئه و بقائه ساكناً بل يكون مليئاً بالطاقة العصبية.
  2. تقلبات في المزاج كالقلق و التوتر و العصبية.
  3. صعوبة في النوم (الأرق).
  4. الشعور بالتعب بشكل دائم.
  5. وهن في العضلات.
  6. الرغبة المتكررة في التبول و التبرز.
  7. يصبح قوام البراز زيتي نتيجة احتوائه على كميات كبيرة من الدهن.
  8. الحساسية للحرارة و ازدياد التعرق.
  9. فقدان الوزن غير المبرر، على الرغم من زيادة الشهية لتناول الطعام (مما يؤدي لعدم فقدان الوزن أحياناً).
  10. انقطاع أو عدم انتظام الدورة الشهرية و تصبح كمية نزيف الحيض خفيفة جداً.
  11. ضعف في الخصوبة أو العقم.
  12. ضعف الرغبة الجنسية.
  13. انتفاخ في الرقبة نتيجة تورم في الغدة الدرقية.
  14. عدم انتظام او تسرع في معدل ضربات القلب.
  15. دفء و رطوبة البشرة.
  16. احمرار في راحة اليدين.
  17. تساقط الشعر.
  18. الإحساس بالوخز في الوجه و الأطراف.
  19. النمو السريع للأظافر.
  20. زيادة حجم الثدي عند الرجال.

و إذا كان المريض يعاني أيضاً من داء السكري، يزداد لديه الشعور بالتعب و العطش و التبول المتكرر أي تصبح الأعراض أسوأ.

متى يجب عليك زيارة الطبيب:

إذا ظهرت عليك أي من الأعراض التي ذكرتها سابقاً يجب مراجعة الطبيب، حتى لو لم تكن الحالة فرط نشاط الغدة الدرقية، إنما تدل على وجود مشكلة صحية أخرى و بحاجة لمتابعة. و في معظم الحالات يتم التماثل للشفاء سريعاً من فرط نشاط الغدة الدرقية، بعد إجراء التشخيص و تناول العلاج المناسب.

الاختبارات و التشخيص:

للتأكد من وجود فرط نشاط في الغدة الدرقية و تحديد الأسباب، يطلب الطبيب إجراء بعض الفحوصات و التي تتضمن الاختبارات التالية. لكن ليس بالضرورة أن يحتاج المريض لإجراء كافة هذه الفحوصات، فهذا يختلف تبعاً لكل حالة على حدا.

  • تحليل الدم للكشف عن:
  1. مستوى هرمون TSH الذي يحرض على عمل الغدة الدرقية، و هو هرمون يتم إفرازه من قبل الغدة النخامية لتحفيز الغدة الدرقية على إنتاج الهرمونات الدرقية.
  2. مستوى الهرمونات الدرقية.
  3. الأجسام المناعية المضادة لتحفيز الغدة الدرقية (للكشف عن مرض جريفز و سأذكره بالتفصيل لاحقاً).

و في حال كانت النسب غير طبيعية، قد يطلب الطبيب المزيد من الفحوصات.

  • فحص الغدة الدرقية عبر الأمواج فوق الصوتية للتأكد من وجود التهاب أو العقيدات الدرقية.
  • اختبار امتصاص اليود المشع لمعرفة مدى امتصاص الغدة الدرقية لليود.
  • فحص الغدة الدرقية لمعرفة مكان توضع اليود داخل الغدة.
  • قياس مستوى الكولسترول و الشحوم الثلاثية، فهي تنخفض عادةً عند وجود فرط نشاط درقي نتيجة الاستقلاب السريع.

أسباب فرط نشاط الغدة الدرقية:

تحدث هذه المشكلة عندما تفرز الغدة الدرقية كميات كبيرة من هرمون التيروكسين أو ثلاثي يودوثيرونين، و يعود ذلك للعديد من الأسباب:

مرض جريفز:

و هو أكثر الأسباب شيوعاً لحدوث فرط نشاط الغدة الدرقية، و هو شائع عند النساء أكثر من الرجال، و يرتبط بالعامل الوراثي كذلك. فهو عبارة عن اضطراب في جهاز المناعة الذاتية، حيث تقوم الخلايا المناعية بمحاربة الغدة الدرقية على أنها مادة سامة ضارة بالجسم، مما ينتج عنه زيادة إفراز الهرمونات الدرقية.

هذا المرض قد يصيب أي عمر كان، لكنه أكثر شيوعاً بين عمر العشرين و الأربعين سنة، و إذا كنت مدخناً هناك احتمال أكبر لتطور هذا المرض لديك. و إذا كنت مصاباً بمرض جريفز، فمن الممكن أن تتأثر عينيك كذلك، مما يسبب عدم الراحة و الرؤية المزدوجة، و تلاحظ انتفاخ في العينين أو تصبحان أكثر جحوظاً.

العقيدات الدرقية:

حيث تتشكل كتل في الغدة الدرقية تعرف باسم العقيدات، و السبب في تشكلها غير معروف بعد، إنما تكون غالباً كتل حميدة غير سرطانية. و مع ذلك من الممكن أن تحتوي هذه العقيدات على أنسجة درقية غير طبيعية، مما يؤثر على الإنتاج الطبيعي لهرمون التيروكسين و هرمون ثلاثي يودوثيرونين، الذي يؤدي لحدوث فرط نشاط الغدة الدرقية.

في بعض الحالات تكون الأنسجة الدرقية الموجودة في العقيدات هي عبارة عن أنسجة سامة، و التي تمثل حالة من كل عشرين حالة من حالات فرط نشاط الغدة الدرقية.

بدائل أو متممات الأيودين:

يتم استخدام اليود (الموجود في الطعام الذي تتناوله) من قِبل الغدة الدرقية لإنتاج الهرمونات الدرقية. فإذا أخذت كمية كبيرة من اليود عن طريق تناول المتممات الغذائية الغنية بالأيودين، يؤدي ذلك لإنتاج كمية إضافية من الهرمونات الدرقية.

أميودارون:

و هو نوع من العقاقير الطبية التي توصف لعلاج اضطرابات نظم القلب (الرجفان الأذيني). فإذا كنت تعاني من وجود عقيدات درقية غير سامة و تناولت دواء الأميودارون، من الممكن أن يسبب فرط نشاط الغدة الدرقية نظراً لاحتوائه على اليود.

سرطان الغدة الدرقية الجريبي:

ففي حالات نادرة يحدث فرط نشاط الغدة الدرقية نتيجة وجود سرطان في الغدة الدرقية. حيث يبدأ بالتطور داخل جريبات الغدة الدرقية و يحدث ذلك إذا بدأت الخلايا السرطانية بإنتاج الهرمونات الدرقية و يعرف أيضاً باسم سرطان الغدة الدرقية الوظيفي.

التهاب الغدة الدرقية بسبب فيروسي أو مشكلة في الجهاز المناعي:

مما يؤدي لانتفاخ الغدة الدرقية و تحرير كميات كبيرة من الهرمونات الدرقية في مجرى الدم. و هناك عدة أنواع من التهاب الغدة الدرقية:

  • التهاب غير حاد: يحدث ألم مفاجئ في الغدة الدرقية غير معروف السبب، و التي تتماثل للشفاء عادةً من تلقاء نفسها بعد بضعة أشهر. لكن من الممكن أن يتحول لقصور في الغدة الدرقية لفترة وجيزة قبل العودة لطبيعتها.
  • التهاب بعد الولادة: يصيب هذا النوع من الالتهاب بعض النساء ما بعد الحمل و الولادة. حيث تصاب امرأة من بين كل عشر نساء بالتهاب الغدة الدرقية بعد الولادة، و يستمر الالتهاب لمدة شهر أو شهرين. يليه بعد ذلك قصور في الغدة الدرقية لبضعة أشهر، ثم تعود الغدة لطبيعتها.
  • الالتهاب الصامت: و هو مشابه لالتهاب ما بعد الولادة لكن ليس له علاقة بالحمل. حيث تنتج الغدة الدرقية مزيداً من الهرمونات الدرقية دون وجود ألم في الرقبة، و قد يتطور الأمر بعد ذلك لقصور درقي قبل الشفاء.

أورام المبايض أو الخصيتين.

و للحديث تتمة 🙂

شكراً للمتابعة و في المقالة التالية سوف أكمل الحديث عن مضاعفات و علاج فرط نشاط الغدة الدرقية إن شاء الله،  بالإضافة للنصائح و الحمية الغذائية.

المراجع:

http://www.endocrineweb.com/conditions/hyperthyroidism/hyperthyroidism-overview-overactive-thyroid

http://www.mayoclinic.org/diseases-conditions/hyperthyroidism/basics/definition/con-20020986

http://www.nhs.uk/conditions/Thyroid-over-active/Pages/Introduction.aspx

http://www.webmd.com/women/overactive-thyroid-hyperthyroidism

http://patient.info/health/overactive-thyroid-gland-hyperthyroidism

http://www.healthline.com/health/hyperthyroidism

الصورة المرفقة:

https://www.flickr.com/photos/the_smileyfish/

 

تصنيفات المقال

انضم الى المحادثة

اذا أعجبك هذا المقال شاركه مع أصدقائك، شكراً لك