الفوائد الصحية الموجودة في خميرة البيرا (الخميرة الغذائية) و التأثيرات الجانبية الناتجة

133 0
133 0

خميرة البيرا تلعب دوراً هاماً في النظام الغذائي للجسم منذ آلاف السنين. هي عبارة عن عنصر يستخدم في إنتاج المعجنات و البيرا!

تُصنع الخميرة من فطر وحيد الخلية يعرف باسم Saccharomyces cerevisiae. هذا الفطر هو العنصر الأساسي الحيوي الموجود في الخبز و العديد من الأطعمة.

تحتوي خميرة البيرا على كائنات دقيقة تدعى ميكروفلورا التي تساعد في تعزيز صحة القناة الهضمية. كما تحفز مستويات الطاقة في الجسم و تقوي الجهاز المناعي.

في السنوات الأخيرة لجأ العديد من الأفراد لاستهلاك نوع محدد من الخميرة تُعرف بالخميرة الغذائية.

الخميرة الغذائية هي مشابهة للخميرة التي يتم استخدامها في خبز المعجنات. لكنها (خميرة المعجنات) عندما تخضع للحرارة و عملية التجفيف، تصبح غير فعالة.

لذلك الخميرة الغذائية الصحية يمكن الحصول عليها كمصدر من المتممات الغذائية.

الخميرة الغذائية خالية من منتجات الحليب و خالية من الغلوتين. و بالتالي تعتبر خياراً جيداً بالنسبة لمن يعاني من الحساسية من الطعام. كما أنها خالية من السكر أو الصويا و منخفضة الدهون.

المكونات الغذائية:

تُعتبر الخميرة الغذائية مصدر ممتاز للعديد من الفيتامينات و المعادن و البروتينات و الألياف.

ملعقتي طعام (30 غ) من خميرة البيرة تحتوي على القيم الغذائية التالية:

  • 116 سعرة حرارية
  • 16 غ بروتينات
  • 6 غ ألياف
  • 13 غ كربوهيدرات
  • 63 ميكروغرام سيلينيوم (يمثل 90 % من الحاجة اليومية)
  • 1.5 ملغ رايبوفلافين (فيتامين ب2) (90 %)
  • 1.2 ملغ ثيامين (فيتامين ب1) (80%)
  • 10 ملغ نياسين (فيتامين ب3) (50%)
  • 1 ملغ نحاس (50%)
  • 0.8 ملغ فيتامين ب6 (40%)
  • 633 ملغ بوتاسيوم (18%)
  • 60 ميكروغرام فولات (15%)

و تعتبر من المصادر الغنية بالمواد الغذائية التالية:

  • الكروم
  • الحديد
  • الزنك
  • المغنيزيوم

الفوائد الصحية الموجودة في الخميرة:

خصائص البروبيوتيك الموجودة في خمير البيرا تعتبر وسيلة فعالة في الوقاية من الإسهال.

تستخدم خميرة البيرا أو الخميرة الغذائية لعلاج المشاكل الصحية التالية:

كما تتميز بالفوائد الصحية التالية:

التأثيرات الجانبية الناتجة عن تناول المتممات الغذائية الغنية بخميرة البيرا:

المتممات الغذائية قد تتفاعل مع بعض الأدوية المتناولة. لذلك في حال وجود مشكلة صحية و تناول دواء ما، يجب استشارة الطبيب قبل إضافة أي متمم غذائي جديد.

بشكل عام تعتبر التأثيرات الجانبية الناتجة عن خميرة البيرا خفيفة. من أكثر التأثيرات الجانبية شيوعاً، تتضمن ما يلي:

كيف يمكنني إضافة خميرة البيرا لنظامي الغذائي؟

تتوفر خميرة البيرا على شكل مسحوق (بوردة)، أو سائل أو مضغوطات (متممات غذائية من الصيدلية).

و هي من المواد الفعالة الموجودة في بعض أنواع الخبز. الجرعة المعتدلة من خميرة البيرا بالنسبة للبالغين تتمثل بتناول ملعقة طعام واحدة أو ملعقتي طعام يومياً. يمكنك إضافتها للطعام أو مزجها مع الماء أو العصير.

كما تتوفر الخميرة على شكل رقائق صغيرة. يمكن إضافتها للعديد من الأطباق الغذائية، بما في ذلك الباستا (المعكرونة)، أو الخضار أو السلطة. كما يمكن إضافتها للفوشار أو لطبق الشوربة.

المخاطر الناتجة عن استخدام خميرة البيرا:

عند البدء بتناول خميرة البيرا، ينصح تناول جرعات صغيرة فقط، للتأكد من عدم وجود أي تأثيرات جانبية محتملة ناتجة عنها.

قد تتفاعل خميرة البيرا مع العديد من الأدوية. لذلك  ينصح باستشارة الطبيب قبل تناولها خاصةً عند تناول الأدوية التالية:

مثبطات مونو أمين أوكسيداز:

تستخدم هذه الأدوية لعلاج حالات الاكتئاب. و تتضمن الأدوية التالية: ترانيل سيبرومين، سيلغيلين، أيزوكربوكسازيد.

الكمية الكبيرة من مادة تيرامين الموجودة في خميرة البيرا قد تسبب ارتفاع ضغط الدم hypertensive crisis عند تناولها مع مثبطات مونو أمين أوكسيداز.

هذا التفاعل يحدث بشكل مفاجئ و خطير و قد يسبب ذبحة صدرية أو سكتة دماغية.

ميبريدين:

هذا الدواء هو عبارة عن مخدر مسكن للألم. عند مشاركته مع خميرة البيرا قد يسبب ارتفاع شديد في ضغط الدم hypertensive crisis.

أدوية علاج السكري:

المواد الفعالة الموجودة في خميرة البيرا قد تسبب انخفاض سكر الدم. لذلك عند مشاركتها مع أدوية علاج السكري قد تؤدي لزيدة خطورة انخفاض سكر الدم.

إذا كانت المرأة حامل أو مرضع، يجب استشارة الطبيب أولاً قبل تناول خميرة البيرا.

و من الضروري توخي الحذر أيضاً عند وجود قسطرة وريدية مركزية أو أي من المشاكل الصحية التالية:

المراجع:

https://draxe.com/nutrition/article/brewers-yeast

https://www.healthline.com/health/brewers-yeast

https://www.medicalnewstoday.com/articles/323245.php

https://www.verywellhealth.com/brewers-yeast-benefits-431836

الصورة المرفقة:

https://www.flickr.com/photos/93585243@N04

تصنيفات المقال

انضم الى المحادثة

اذا أعجبك هذا المقال شاركه مع أصدقائك، شكراً لك