علاج فطريات الأمعاء (داء المبيضات) و الحمية الغذائية الخاصة للقضاء على العدوى

9280 32
9280 32

في المقال السابق تحدثتُ عن أسباب و أعراض فطريات الأمعاء. أما اليوم سوف أكمل الموضوع بإذن الله. أتمنى أن تجدوا الفائدة المطلوبة و شكراً للمتابعة.

المضاعفات الناتجة عن الإصابة بعدوى الفطريات:

  • عسر البلع: أو صعوبة في البلع، في حالات الإصابة بالفطريات الفموية.
  • التهاب المريء: في حال انتشار المبيضات للمريء، مما يؤدي للالتهابات و الألم.
  • متلازمة رشح أو تسرب من القناة الهضمية. و انتشار العدوى للأعضاء الداخلية الأخرى: كالمفاصل و الكلية و الدماغ و حتى القلب. حيث تغزو الفطريات البطانة الداخلية للجهاز الهضمي. و تسبب رشح من القناة الهضمية. فيتم تسرب الفطريات إلى داخل الدورة الدموية. و تنتقل لأعضاء أخرى من الجسم. كما يحدث تسرب للمستضدات غير المهضومة. مما يؤدي لارتفاع شدة التفاعلات التحسسية.
  • بطء الاستقلاب و زيادة الوزن: تسبب المبيضات اكتساب الوزن نتيجة بطء الاستقلاب، و وجود مشاكل في الجهاز الهضمي. و زيادة استهلاك السكريات يؤدي لزيادة استهلاك السعرات الحرارية في الحمية المتناولة. مما يؤدي لزيادة الوزن.
  • الحساسية للطعام: في الحالات المزمنة من الإصابة بداء المبيضات، قد يصاب المريض بالحساسية تجاه القمح. و إذا كانت الحالة أكثر شدة قد يعاني من الحساسية من الغلوتين. أي من الضروري تجنب كافة الأطعمة المصنوعة من القمح أو الحبوب المكررة. الحساسية من الطعام بشكل أساسي تكون من الخمائر و الكربوهيدرات المكررة و منتجات الألبان.

علاج فطريات الأمعاء و داء المبيضات:

إن العدوى بالفطريات تحتاج فترة طويلة للشفاء. فهي ليست كالعدوى بالبكتيريا تحتاج مضاد حيوي لمدة أسبوع و يتم الشفاء. بل يتطلب علاج عدوى الفطريات عدة أشهر إلى سنة حتى يتم الشفاء. و يجب أن يتم الشفاء تماماً، و إلا يحدث تدهور للصحة مجدداً، و تعود الإصابة.

تختلف الخيارات العلاجية تبعاً لأسباب و نوع العدوى و تتضمن ما يلي:

تناول مركبات البروبيوتيك:

الهدف من ذلك هو تنظيف القولون، و إعادة توازن حمض المعدة، و حماية الكبد و القضاء على الفطريات. بالإضافة لتعزيز وجود البكتيريا النافعة فلورا الأمعاء الصحية، و تقوية الجهاز المناعي. و يتم ذلك عن طريق تناول مركبات بروبيوتيك، سواءً عبر الفم أو المهبل أو الشرج عند الحاجة.

و في حال تناول المضادات الحيوية لعلاج مشاكل صحية أخرى، يجب عدم الاستغناء عن مركبات البروبيوتيك نهائياً. فكما ذكرت سابقاً المضادات الحيوية سوف تقتل البكتيريا النافعة و تعزز نمو الفطريات. لذلك يجب الالتزام بتناول مركبات البروبيوتيك. مع الانتباه لضرورة ترك فترة ومنية بين موعد المضاد الحيوي و موعد البروبيوتيك. لأن المضاد الحيوي سوف يثبط مفعول البروبيوتيك. و عند الانتهاء من جرعة المضاد الحيوي، يجب مضاعفة جرعة البروبيوتيك. و المواظبة على ذلك لأسبوعين أو ثلاثة أسابيع.

تنظيف القولون و الأمعاء من السموم:

و يتم ذلك عن طريق استخدام الحقن الشرجية التي تساعد في القضاء على السموم المتراكمة. أو يُنصح باستخدام الملينات أو المتممات الغذائية الغنية بالمغنيزيوم. و من الضروري تنظيف القولون أسبوعياً أو شهرياً.

الملينات قد تُرهق أعصاب القولون و العضلات. بينما المغنيزيوم يساعد على استرخائهم. يُنصح بتناول المغنيزيوم ضمن جرعة 750-1500ملغ قبل النوم. يجب أن يحدث الإسهال خلال 2-12 ساعة. إذا لم ينفع ذلك كرر العملية في اليوم التالي. فكل جسم يستجيب بشكل مختلف عن الآخر. أو يمكنك تقسيم الجرعة على عدة مرات خلال اليوم، لتطري البراز دون الإصابة بالإسهال.

قد لا تشعر نفسك أنك بخير عند اتباع نظام إزالة السموم. معنى ذلك أنك تقوم بعملية تخليص الجسم من السموم بسرعة كبيرة. في هذه الحالة توقف عن تناول كافة المنتجات لمدة يومين، ثم تابع البرنامج مجدداً.

الأدوية المضادة للفطريات:

تختلف فعالية المضادات الفطرية و تتضمن الخيارات التالية:

  • مادة النيستاتين: و هي من مضادات الفطريات الخفيفة التي تؤثر على الأمعاء فقط.
  • مادة ديفلوكان: ذات تأثير أكبر من النيستاتين، و تكون فعاليتها على كافة أنحاء الجسم. و تتمثل  بتناول حبة واحدة أسبوعياً.
  • مادة لاميستيل: ذات فعالية أكبر من الخيارين السابقين. لكنها قد تكون سامة و تسبب اضطرابات في الجهاز الهضمي و الليمفاوي و الكبد. و إذا تم تناول مادة لاميسيل لفترة طويلة من الزمن، من الضروري مراقبة وظائف الكبد من قبل الطبيب.
  • و من مضادات الفطريات شائعة الاستخدام أيضاً: مادة فلوكونازول لمدة 2-3 أسابيع. أو مادة ايتراكونازول، أو مادة كيتوكونازول. بالإضافة لمادة فوريكونازول و مادة أمفوتيريسين ب.

أهم النصائح للتغلب على مشكلة فطريات الأمعاء:

  1. في حالات الحساسية للطعام: من الضروري الامتناع عن تناول القمح أو الأطعمة المسببة للحساسية لمدة 3 أشهر الأولى من العلاج. سوف تختفي الحساسية بشكل تدريجي مع تماثل الجهاز الهضمي للشفاء من العدوى بالخميرة.
  2. عدم استخدام حبوب منع الحمل: إذا كانت المرأة تستخدم حبوب منع الحمل أو الحقن أو اللصاقات، فمن الصعب الشفاء من داء المبيضات. بعض النساء قد ترغب في الاستمرار بتناول جرعة ثابتة من مضادات الفطريات. لكن في الحالات المزمنة يجب على المرأة الاعتماد على وسيلة أخرى لمنع الحمل، كاستخدام الواقي الذكري لمنع الحمل بدلاً من الحب.
  3. تجنب حالات التوتر و الضغوطات قدر الإمكان. و تعلّم أساليب الاسترخاء.
  4. مضغ الطعام جيداً و تناول الطعام بهدوء.
  5. ممارسة التمارين الرياضية بمعدل نصف ساعة خمس مرات في الأسبوع.
  6. الحصول على قسطٍ كافِ من الراحة و النوم.

الأطعمة التي تعالج فطريات الأمعاء و تساعد في الوقاية من تكرار العدوى:

  1. اللبن: لأنه مصدر طبيعي للمركبات الحيوية البروبيوتيك. مما يساعد في تثبيط نمو الفطريات عن طريق إعادة مستويات البكتيريا النافعة.
  2. الثوم: يمكنك مضغ فص من الثوم الطازج يومياً، أو ابتلاع حبة دواء الثوم من الصيدلية (متمم غذائي يحتوي على الثوم).
  3. زيت الأوريغانو: أضف 2-3 نقاط من زيت الأوريغانو إلى كوب من الماء، و تناولها يومياً للتخلص من الفطريات.
  4. زيت شجرة الشاي أو زيت النيم لعلاج حالات الفطريات الجلدية أو الفموية عن طريق تمديد الزيت بالماء و استخدامه كغرغرة فموية أو موضعياً مكان العدوى.
  5. الخل: يحتوي على حمض الأستيك الذي يؤدي لانخفاض مستوى الباهاء (زيادة الحموضة). و بالتالي يصبح الوسط غير ملائم لنمو الفطريات. أضف ملعقة صغيرة من الخل إلى كوب من الماء و تناولها يومياً.
  6. الزنجبيل من مضادا الفطريات الطبيعية الجيدة.
  7. القرفة تزود الجسم بتأثيرات فعالة لشفاء الفطريات في الحالة المتوسطة إلى المزمنة من العدوى.

الحمية الغذائية الخاصة لعلاج المبيضات و فطريات الأمعاء:

هي عبارة عن حمية خالية من السكريات و الخمائر و الفاكهة و الحليب و الكحول. ليس بإمكانك الامتناع عن جميع هذه العناصر بشكل تام. لكن من الضروري المحاولة و التجنب قدر الإمكان. و كلما امتنعت عن تناول هذه العناصر التي تغذي الفطريات، كان موت الفطريات أسرع.

يجب اتباع الحمية لمدة شهرين متتاليين للقضاء على الفطريات. بالنسبة لحالة النهم الشديد و حاجة الجسم لطلب هذه العناصر، سوف ينخفض تدريجياً بعد مرور الأربعة أسابيع الأولى.

و تتمثل الحمية الغذائية للقضاء على فطريات الأمعاء بما يلي:

الامتناع عن:

  1. الكربوهيدرات البسيطة لأنها غنية بالسكريات. و عند تناول الكربوهيدرات يجب أن يرافقها دائماً البروتينات. لإبطاء امتصاص السكريات من مجرى الدم. و يجب ألا تتجاوز الكمية اليومية كوب واحد من كافة أنواع الكربوهيدرات. و يفضل أن تكون الكربوهيدرات معقدة مثل البقوليات و البطاطا و المعكرونة.
  2. جميع أنواع السكريات بما في ذلك الكاتويات و العصائر المحلاة و المربى و المثلجات.
  3. جميع أنواع السكريات الطبيعية كالعسل و الفواكه. و في الحالات الشديدة حتى المحليات الصناعية و الستيفيا يجب تجنبها.
  4. جميع أنواع الكحول و الأطعمة التي تحتوي على الخمائر كالخبز و المعجنات.
  5. جميع منتجات الحليب، بالإضافة لجميع أنواع الفطر بالتأكيد فهي من الفطريات.
  6. جميع الأطعمة المخمرة مثل الصويا صوص و الكاتشب و الخردل و المخلل.

الأطعمة التي يمكنك تناولها:

  1. يمكنك تناول الكربوهيدرات الصحية ذات مؤشر منخفض لنسبة السكر في الدم، مثل الخبز الخالي من السكر و الخمائر مثل خبز التورتيلا. و جميع أنواع المعكرونة من الممكن تناولها، و الشوفان و الأرز أيضاً.
  2. جميع أنواع اللحوم و البيض و الأسماك و الأطعمة البحرية.
  3. البقوليات و زبدة اللوز أيضاً من الخيارات الجيدة.
  4. جميع أنواع الخضروات و أطباق السلطة.
  5. جميع أنواع الزبدة و الزيوت.
  6. جميع أنواع المكسرات الخام و البذور لكن بكميات صغيرة.

الأعراض التي تدل على القضاء على الفطريات:

على اعتبار أن الفطريات تتغذى على الجسم المعيل، و الذي هو جسمك أنت، إذاً فهذه الفطريات سوف تطرح السموم أيضاً. هذه السموم الدقيقة هي التي تجعلك تشعر بالمرض. لكن بالإضافة لذلك، فإن فطريات المبيضات في مرحلة موتها، قد تشكل كمية كبيرة من السموم، و تطرحها في القولون. مما يؤدي لإرهاق الكبد، لأنه يقوم بتصفية الدم.

لذلك سوف تشعر بالإرهاق و التعب و الصداع و الدوار، أو غيرها من الأعراض التي تستمر يومين. بالإضافة لذلك قد تعاني من النهم تجاه السكريات، و الغثيان و الغازات و تشوش الرؤية، و عدم الراحة و مشاكل بولية. لكن هذه الأعراض تختلف من شخص لآخر.

إذا قمت بعملية تنظيف القولون من السموم، فإن هذه الأعراض المرافقة لموت المبيضات قد تكون خفيفة أو لا تحدث أبداً.

أعراض تكرار العدوى مجدداً:

عند زيادة نمو الفطريات و الخمائر في الجسم، يصبح المريض أكثر عرضة لتكرار التعرض للإصابة بعد الشفاء. لذلك من الضروري اتباع الأساليب الوقاية و الكشف عن وجود المبيضات كل ستة أشهر. و الانتباه لأي أعراض تدل على الإصابة بداء المبيضات مجدداً.

عند تكرار العدوى سوف يلاحظ المريض النهم الشديد تجاه السكريات. و بالنسبة للإناث زيادة المفرزات المهبلية البيضاء. أعراض داء المبيضات و فطريات الجهاز الهضمي عديدة و متنوعة للغاية. لذلك قد تختلف الأعراض التي تدل على الإصابة بالفطريات من شخص لآخر. لكن كل مريض علم نقطة الضعف الموجودة في جسمه بالنسبة لهذه العدوى، و يجب الانتباه إلى المؤشرات التي تدل على الإصابة بالفطريات من جديد.

المراجع:

https://www.mindbodygreen.com/0-8376/10-signs-you-have-candida-overgrowth-what-to-do-about-it.html

https://medlicker.com/473-yeast-infection-causes-symptoms-complications-and-treatment-options

http://joannebrophy.com/system/candida.htm

الصورة المرفقة:

https://www.flickr.com/photos/151670815@N07/

 

 

تصنيفات المقال

انضم الى المحادثة

32 تعليقات s

  1. عفران رد

    مساء الخير دكتوره
    انا حامل في بدايه شهري الثالث وامس حسيت بمغص ببطني والم وغازات واذهب للتواليت وبطني اسهال واريد اخذ علاج بماذا تنصحيني علما اني في بداية حملي

    1. بدور الآغا رد

      أهلاً و سهلاً بك أختي الكريمة..
      كما هو موضح في الصفحة الرئيسية للموقع (نحن لا نغني عن استشارة الطبيب).. لكن نصيحتي لك:

      لعلاج الإسهال:
      اتباع حمية غذائية قليلة الدسم غنية بالنشويات كالأرز و البطاطا المسلوقة، و المواد الغذائية الغنية بالبوتاسيوم كالموز. بالإضافة للعديد من السوائل و العصائر الطبيعية خاصةً بين الوجبات.
      يجب الابتعاد عن الأطعمة الغنية بالدهون و المقالي و التوابل و الفلفل الحار أو الشطة. بالإضافة لتجنب المشروبات الحاوية على الكافئين كالشاي والقهوة و المشروبات الغازية كالكولا.

      أما بالنسبة لانتفاخ البطن و الغازات:
      ينصح بالابتعاد عن الأطعمة التي تسبب انتفاخ البطن مثل البقوليات كالفاصولياء و العدس و البازلاء و المفلوف و القرنبيط و البروكلي.
      تناول كمية وفيرة من الماء.
      تناول وجبات صغيرة عدة مرات يومياً بدلاً من تناول وجبات كبيرة بعدد أقل.
      تناول اللبن فهو غني بمركبات البروبيوتيك التي تساعد في علاج مختلف المشاكل الهضمية.
      الامتناع عن الحليب إذا كنت تعانين من عدم تحمل سكر اللاكتوز (أي إذا كنت تلاحظين صعوبة في الهضم و انتفاخ البطن بعد تناول الحليب).

      بإذن الله تعالى مع اتباع هذه الحمية سوف تشعرين بتحسن ملحوظ. و في حال استمرار الأعراض أكثر من يومين أنصحك باستشارة الطبيب.
      أسأل الله تعالى لك دوام الصحة و العافية و تمام الحمل على خير.

  2. ربى رد

    السلام عليكم
    ماهو التحليل الذي يجب عمله للتاكد من وجود مبيضات الأمعاء ؟؟؟

    1. بدور الآغا رد

      و عليكم السلام و رحمة الله و بركاته..
      لقد ذكرت في المقال السابق أسباب و أعراض فطريات الأمعاء و الاختبارات المطلوبة لتشخيص المرض. و هي موجودة على الرابط التالي:
      http://capsuleh.com/candida-infection-causes-symptoms/
      أتمنى لك دوام الصحة و العافية.

  3. Susan رد

    مرحبا
    انا اعاني من فطريات الكانديدا وبالإضافة إلى ذلك لدي خمول في الغده الدرقيه هل الفطريات هي المسببه لخمول الغده؟

    1. بدور الآغا رد

      أهلاً و سهلاً بك..
      قصور الغدة الدرقية من الممكن أن يؤدي لزيادة نمو الفطريات، و ليس العكس. فعند حدوث خلل في إفراز الهرمونات الدرقية، يؤدي ذلك لضعف الجهاز المناعي، و خلل مستويات سكر الدم، مما يحفز على زيادة نمو الفطريات المعوية.
      و لمعرفة المزيد من المعلومات حول قصور الغدة الدرقية، أسبابها و مضاعفاتها، إليك المقالين التاليين:
      أعراض و أسباب قصور الغدة الدرقية:
      http://capsuleh.com/hypothyroidism-causes-symptoms/
      مضاعفات و علاج قصور الغدة الدرقية:
      http://capsuleh.com/hypothyroidism-treatment/
      أسأل الله تعالى لك دوام الصحة و العافية.

  4. محمد صالح رد

    تحايا عطرة
    ما هو العلاج الأمثل للفطريات المعدة والمرئ
    وما هي الحمية الغذائية

    1. بدور الآغا رد

      أهلاً و سهلاً بك أخي محمد..
      العلاج الأمثل و الحمية الغذائية للقضاء على فطريات الجهاز الهضمي، سواءً المريء أم المعدة أم الأمعاء، تم ذكرها بالتفصيل خلال المقال. بالإضافة لذلك يمكنك الاطلاع على مقال:
      أسباب و أعراض انخفاض مركبات البروبيوتيك في الجسم. ما فائدتها و أهم الأطعمة الغنية بها؟
      http://capsuleh.com/probiotics-food-benefits/
      مركبات البروبيوتيك تساعد كثيراً في القضاء على الفطريات و في زيادة مناعة الجسم و تقوية صحة الجهاز الهضمي. أتمنى لك الشفاء العاجل و أي سؤال آخر على الرحب و السعة.

  5. شيخة رد

    شكرا على المعلومات المفيدة
    عندي سؤال عن التمر هل ايظا نمتنع عنه خلال الفترة المقترحة؟
    والمعكرونة اليست هى احد انواع الغلوتين؟ والكربوهيدرات التى المفروض نمتنع عنها؟

    1. بدور الآغا رد

      أهلاً و سهلاً بك أختي الكريمة..
      التمر يحتوي على السكريات و بالتالي يجب الامتناع عنه أيضاً خلال فترة الحمية الغذائية للقضاء على فطريات الأمعاء.
      لتبسيط الأمر أكثر و باختصار، الفطريات تتغذى على السكريات. و بالتالي كل طعام يحتوي سكريات يجب الابتعاد عنه.
      المعكرونة مكونة بشكل أساسي من القمح و الماء و ليس السكر. لذلك بإمكانك تناولها.
      الغلوتين يتوفر في القمح، و بعض أنواع المعكرونة خالية من الغلوتين. لكن هذا ليس له تأثير على الفطريات. مشكلة الفطريات هي مع وجود السكر و ليس مع القمح. لكن إذا كان المريض مصاب بالحساسية تجاه الغلوتين أيضاً، في هذه الحالة يجب اختيار أصناف الطعام الخالية من السكر و من الغلوتين كذلك.

      لا يمكنك الامتناع عن كافة الكربوهيدرات، فهي المصدر الأساسي لطاقة الجسم. إنما يجب عليك اختيار أصناف الكربوهيدرات المعقدة التي تزود الجسم بالطاقة اللازمة، دون أن ترفع مؤشر نسبة السكر في الدم. لذلك ذكرتُ المعكرونة و الأرز و الشوفان. يُنصح بالاعتماد على الحبوب الكاملة غير المكررة أي مثل الأرز البني و الخبز الأسمر لزيادة نسبة الألياف و الفيتامينات و المعادن فيه، و قلة السكريات.

      أنصحك بقراءة المقال التالي، لمعرفة أنواع الكربوهيدرات الصحية و الكربوهيدرات غير الصحية:
      أنواع الكربوهيدرات المسموحة لأصحاب الحمية الغذائية:
      http://capsuleh.com/carbohydrate-diet/
      أي سؤال آخر على الرحب و السعة. و أسأل الله تعالى لك دوام الصحة و العافية.

  6. نادين رد

    شكرا دكتورة على المعلومات القيمة سؤالي هل على المصابة بفطريات المهبل اتباع نفس النطام الغدائي للعلم لا اشكو من مشاكل بالمعدة او القولون وقد بدأت من شهر نظام الكيتو دايت وقد منعت كل مصادر النشويات عدا الخضار الورقي وقطعت الالبان ومشتقاتها ولم استطع الامتناع عن القهوة ولم اشعر بأي تحسن بعد، وقد سمعت ان زيادة الكيتونات تمنع شفاء الفطريات هل هذا صحيح؟؟ وهل استطيع شرب القهوة بدون كافيين، وبارك الله فيك على مجهوداتك

    1. بدور الآغا رد

      أهلاً و سهلاً بك عزيزتي نادين..
      بالنسبة للالتهابات المهبلية الناتجة عن العدوى بالفطريات، يُنصح باتباع نفس النظام الغذائي على الرغم من أن المعدة و القولون سليمين. فالسبب الأساسي لنمو الفطريات هو انخفاض نسبة البكتيريا النافعة الموجودة في الجسم. وظيفة هذه البكتيريا النافعة هي حماية الجسم من مختلف الميكروبات المُمرضة و البكتيريا الضارة و الفطريات.

      تعتمد هذه الحمية الغذائية على القضاء على الفطريات عن طريق الامتناع عن الأطعمة التي تغذيها، و من ناحية أخرى تعتمد الحمية أيضاً على زيادة البكتيريا النافعة في الجسم. لكن فيما يتعلق بتنظيف القولون مثلاً أو تناول الملينات، أنت لست بحاجة لذلك.

      أنصحك بالاطلاع على مقالة الالتهابات المهبلية، لتمييز المشكلة الصحية بشكل أفضل، و معرفة الخيارات العلاجية المتوفرة، و النصائح الخاصة بالعدوى المهبلية:
      http://capsuleh.com/vaginal-infections/

      بالنسبة لموضوع منتجات الألبان، يُرجى التمييز بين الحليب و الأجبان و بين اللبن. يحتوي اللبن على مركبات البروبيوتيك التي تغذي البكتيريا النافعة. و بالتالي هي جيدة جداً للقضاء على الفطريات:
      أسباب و أعراض انخفاض مركبات البروبيوتيك في الجسم. ما فائدتها و أهم الأطعمة الغنية بها؟
      http://capsuleh.com/probiotics-food-benefits/

      أما عن زيادة الكيتونات ما زالت الأبحاث متضاربة. معظم الآراء تُشير لاستخدام الفطريات للكيتونات من أجل تغذيتها و تزويدها بالطاقة. بينما ينفي البعض الآخر ذلك بسبب قلة الأبحاث و التجارب التي تؤكد هذا الأمر. لكن طالما الأمر مشتبه به، نصيحتي لك باتخاذ الحل الأكثر أمناً، ألا و هو بتجنب زيادة الكيتونات.

      من الضروري بالذكر أن الامتناع التام عن الكربوهيدرات، يؤدي لزيادة الكيتونات. لذلك يجب عليك اختيار الكربوهيدرات الصحية المعقدة ذات مؤشر منخفض لنسبة سكر الدم، و ليس الامتناع التام عن الكربوهيدرات كما يُخطئ البعض.

      أخيراً إذا كنت تقصدين بالقهوة السادة الخالية من الحليب أو الكريما (الكربوهيدرات) و الخالية من الكافئين (التي تسبب زيادة الكيتونات)، و بالتالي يمكنك ذلك طبعاً 🙂

  7. اشرف فتحى رد

    السلام عليكم اعانى منذ فنرة طويلة من فطريات المعدة واللسان وتسبب لى خمول وتعب وارتفاع فى درجة الحرارة ومشاكل هضمية مع الام فى الاذن وانسداد الاذن وتزيد الاعراض عندما اتعاطى مضاد حيوى لانى عندى حساسية فى
    الانف تسبب لى التهبات واضر اتناول مضادات حيوية كمان احس ان الفطريات تزيد امور حساسية الانف سوء وياست من العلاج باقراص المضادة للفطريات تشعرنى بتحسن طفيف وعادة ما ترجع الاعراض سريعا فما الحل علما بانى حالتى النفسية سيئة جدا جدا وتزيد سؤا بالاضافة للعصبية عندما تتكاثر الفطريات وما الحل فى التهابات الاذن المتكررة علما بان اى مضاد حيوى تزيد اعراض الاذن وشكرا جزيلا واسف على الاطالة

    1. بدور الآغا رد

      و عليكم السلام و رحمة الله و بركاته..

      أخي الكريم تفسير ما يحدث معك، و تسلسل المضاعفات هو كالتالي:
      المشكلة الأساسية لديك هي التهابات الأذن المتكررة، و هي التي تسبب انسداد الأذن ====> يلي ذلك و نتيجة تناول المضادات الحيوية بشكل مستمر تقريباً، أدى ذلك لنمو الفطريات ====> و من الطبيعي كلما تناولت مضادات الالتهابات، سوف تسوء حالة الفطريات أكثر و تتكاثر أكثر ====> مما ينتج عنه أعراض الخمول و التعب و المشاكل الهضمية و النفسية التي تشكو منها.

      خطوات العلاج بإذن الله:
      * في البداية يجب عليك استشارة طبيب أخصائي أمراض أنف أذن حنجرة:
      بالنسبة لحساسية الأنف في حالتك، يُنصح بالتحكم بها عن طريق مضادات الهيستامين و مضادات الاحتقان:
      http://capsuleh.com/allergy-causes-treatment/
      http://capsuleh.com/nasal-congestion-causes-treatment/

      و في نفس فترة علاج الحساسية، يتم علاج التهاب الأذن:
      http://capsuleh.com/ear-infection-causes-symptoms/
      http://capsuleh.com/ear-infection-treatment/

      في هذه الفترة قد يسوء وضع الفطريات، و هذا طبيعي بسبب أدوية علاج الأذن. لا تقلق و تحلّى بالصبر. لكن لتجنب التكاثر الشديد للفطريات خلال فترة علاج الأذن، ينصح بتناول المتممات الغذائية الغنية بمركبات البروبيوتيك على أن تترك فاصل زمني ساعتين على الأقل بين موعد مضادات الالتهاب و موعد مركبات البروبيوتيك.

      * بعد علاج الأنف و الأذن، يُنصح بالالتزام بالتعليمات و النصائح المذكورة في المقالات السابقة، لتجنب تكرار الإصابة مجدداً.

      * يلي ذلك علاج الفطريات، و العمل على تقوية الجهاز المناعي لديك، و زيادة مستويات البكتيريا النافعة في الجسم:
      بالنسبة لعلاج الفطريات و الحمية الغذائية الخاصة بها، تم شرحها بالتفصيل في هذا المقال. و يمكنك قراءة الأسئلة و التعليقات السابقة أيضاً، سوف تجد بعض المعلومات الإضافية التي قد تفيدك.

      * أما بالنسبة لتقوية الجهاز المناعي:
      أنصحك بقراءة ما يلي:
      http://capsuleh.com/healthy-immunity-system/
      http://capsuleh.com/antioxidant-benefots/

      * و بالنسبة لزيادة البكتيريا النافعة:
      http://capsuleh.com/probiotics-food-benefits/

      * ملاحظة:
      أنا اقدم لك رأيي الشخصي في خطوات العلاج بإذن الله. و المقالات المرفقة هي لفهم المشكلة الصحية بشكل جيد، و تغطية كافة الجوانب المتعلقة بها، و الخيارات العلاجية المتوفرة. لكن حتماً لا أغنيك عن الطبيب، و لا أنصحك بتناول الأدوية المذكورة من تلقاء نفسك. بل يجب عليك استشارة الطبيب الأخصائي أولاً.

      أسأل الله تعالى لك الشفاء العاجل. و أي سؤال آخر على الرحب و السعة.

  8. ام يوسف رد

    مرحبا ..بنتي بدأت عدها اعراض الفطريات عند التسعة اشهر من عمرها وعرضتها على الكثير من الاطباء ولم يتمكنو من تحديد المرض الا قبل عام بالضبط ..والان عمرها خمسة اعوام والحكاك بمنطقة الشرج وفتحة المهبل تتكرر بالشهر مرتين وتستمر رغم العلاج …اذا عند حضرتك معلومات تفيدني في حالتها اكون شاكرة..والى اي اختصاص طبي اراجع بيها باطنية او اطفال او نساء

    1. بدور الآغا رد

      أهلاً و سهلاً بك أختي أم يوسف..
      يمكنك استشارة طبيب باطنية أو أطفال، كلاهما يفيدك في حالة ابنتك إن شاء الله.

      أختي الكريمة أنصحك بقراءة المقالات التالية حيث تحتوي على النصائح و التعليمات، لتجنب تكرار الإصابة مجدداً بعد علاجها. أتمنى الاطلاع عليهم، و أي سؤال أنا بالخدمة.

      أسباب و علاج الالتهابات المهبلية:
      http://capsuleh.com/vaginal-infections/

      علاج الالتهابات الجلدية الناتجة عن الفطريات و الأساليب الوقائية من العدوى:
      http://capsuleh.com/fungal-infection-treatment/

      و من الجدير بالذكر:
      *الفطريات تتغذى على الرطوبة، و ابنتك طفلة صغيرة لا تدرك ذلك. لذا يجب عليك الانتباه كثيراً لهذا الموضوع، و الحفاظ على منطقة الشرج و المهبل نظيفة و جافة تماماً.
      *أمر آخر يؤثر على تكاثر الفطريات ألا و هو تناول المضادات الحيوية. إذا كانت ابنتك تتناول مضادات الالتهاب بكثرة لعلاج مشاكل صحية أخرى (كالمشاكل التنفسية مثلاً على اعتبارها شائعة كثيراً لدى الأطفال)، ففي هذه الحالة، أي كثرة تناول مضادات الالتهاب تسبب نمو الفطريات.
      * الآن و بالإضافة للتعليمات المرفقة في المقالين السابقين، و بالإضافة لموضوع الوقاية من الرطوبة، و جفاف المنطقة المتضررة، أنصحك بالانتباه لنوعية غذائها، لتقوية الجهاز المناعي لديها، و تناول كمية وفيرة من الماء. أسأل الله تعالى الشفاء العاجل لابنتك.

  9. قصي رد

    سلام عليكم دكتوره انا صار 3 سنوات عندي فطريات بل معده ما يروح ابد ويصير عندي فطريات بل رجل وايدي و عندي غازات كثيره و اسهال معرف شسوي تعبت من اشكد ما اروح عل مشفى كلشي ما استفاد من علاج وشكرا

    1. بدور الآغا رد

      و عليكم السلام و رحمة الله و بركاته..
      أخي قصي كما ذكرتُ سابقاً فإن علاج الفطريات يحتاج إلى صبر و التزام فترة طويلة (ممكن أن تصل إلى سنة)، حتى يتم الشفاء نهائياً بإذن الله. لكن مع الحرص التام على اتباع كافة التعليمات و التفاصيل المذكورة.

      فيما يخص الفطريات الجلدية، إليك المقالين التاليين أتمنى أن تجد الفائدة المطلوبة:
      http://capsuleh.com/fungal-infection-types-symptoms/
      http://capsuleh.com/fungal-infection-treatment/

      الغازات و الإسهال و جميع المشاكل الهضمية هي من تأثير فرط نمو الفطريات في الجهاز الهضمي. إذا اتبعت الخطوات المذكورة في خطة العلاج أعلاه، و النصائح المرفقة في التعليقات السابقة، بإذن الله تعالى سوف يتم الشفاء. أسأل الله تعالى لك الشفاء العاجل.

  10. سارة رد

    دكتورة بدور انا فتاة عمري 28
    منذ سنوات اعاني من رائحة فم كريهة بسبب طبقة على اللسان مهما نظفت وفرشت تخف ثم تعود وتتجدد
    سبق واخذت ادوية فطريات مثل قطرات نيستاتين بدون فائدة
    واخذت حبوب ديفلوكان لمدة شهر كل اسبوع حبة والنتيجة كانت رائعة جدا بعد اول حبة لكن الحبات الثلاث الاخرى عادت الطبقة والرائحة مجددا
    مانصيحتك ومالعلاج المناسب؟

    1. بدور الآغا رد

      أهلاً بك عزيزتي سارة..
      لعلاج ارائحة الفم يجب القضاء على السبب الأساسي للمشكلة، ألا و هو الفطريات الفموية.
      نشرتُ الآن مقال خاص عن الفطريات الفموية، الأساليب العلاجية و بعض النصائح للوقاية من تكرار العدوى. أتمنى أن تجدي الفائدة المطلوبة، و الانتباه للنصائح (مثل تجنب السكريات، تبديل فرشاة الأسنان…الخ)، و للعوامل الخطيرة المؤدية للمرض، حِرصاً على عدم تكرار الإصابة مجدداً.

      أسباب و أعراض و علاج الفطريات الفموية و أهم الأساليب الفعالة للوقاية من العدوى:
      http://capsuleh.com/oral-thrush-candida-treatment/

      و فيما يخص رائحة الفم، إليك بعض الوصفات الطبيعية التي تساعدك في العلاج، لكن يجب القضاء على المشكلة من جذورها و بالتالي لا تغني عن علاج السبب الأساسي الفطريات.
      أسباب رائحة الفم الكريهة و أفضل النصائح و العلاجات الفعالة للقضاء عليها:
      http://capsuleh.com/bad-breath-treatment/
      أفضل الوصفات الطبيعية المنزلية لعلاج رائحة الفم الكريهة:
      http://capsuleh.com/bad-breath-natural-remedies/

      أسأل الله تعالى لك الشفاء العاجل.

  11. زكرياء رد

    سلام دكتورة انا اتبع حمية فرط نمو الفطريات في الامعاء هل لبن مسموح في هده الحمية ام أنه نشوي ويحتوي على كمية من هيدروكبورات.وكم مدة هده الحمية وكيفية التعامل معها في ش
    هر رمضان مع العلم أني أخذت كبسولة فلوكازول 150 حبة في الاسبوع لمدة تلاثة أشهر مع أخد إلترا لوفير حبة يوميا وبدات إدخال ملفوف مخلل في النظام الغذائي .سؤالي هل استمر في هذا العلاج هل انا في الطريق الصحيح ام ينقصني شي .افيدني جزاك الله خيرا وجعله في ميزان حسناتك.

    1. بدور الآغا رد

      و عليكم السلام و رحمة الله و بركاته أخي الكريم:

      * اللبن مسموح في حمية علاج فطريات الجهاز الهضمي، و لا يحتوي على نشويات و لا كربوهيدرات. و يُنصح به لعلاج الفطريات، نظراً لغناه بمركبات البروبيوتيك و الخمائر الطبيعية التي تعمل على زيادة نمو البكتيريا النافعة، و التي بدورها تساعد في القضاء على الفطريات. إنما ما أقصد به في اللبن، هو اللبن الخام الخالي من السكريات و االفواكه و المنكهات و أي إضافات أخرى.

      * مدة الحمية تعتمد على فترة الشفاء. أي يُنصح باتباع هذه الحمية حتى تتأكد أنك شفيت تماماً من الفطريات، و إلا يذهب جهدك هباءً منثورا، أي بلا فائدة! و كما ذكرتُ في المقال، علاج الفطريات يتطلب فترة طويلة من الزمن. لذلك يجب التحلّي بالصبر و الالتزام في العلاج.

      * بالنسبة للعلاج الذي تتناوله، و الجرعة الموصوفة جيدة جداً. لكن عند انتهاء جرعات الفلوكونازول، أي بعد انتهاء الثلاثة أشهر، أنصحك بإجراء اختبار (تحليل براز)، للتأكد من الشفاء تماماً من الفطريات، قبل الانقطاع عن موعد الدواء. أي نتيجة الاختبار سوف تبين لك إذا تم الشفاء تماماً، و بالتالي انتهت حاجتك للدواء. أو في حال وجود الفطريات، تتابع العلاج لثلاثة أشهر إضافية. المهم في الأمر هو عدم تجاوز موعد جرعة دواء، و من ثم العودة من جديد.

      * فيما يخص ultra levure ، هو عبارة عن مركبات بروبيوتيك يعزز من البكتيريا النافعة الموجودة في الأمعاء. و بالتالي يقوي مناعة و صحة الجهاز الهضمي. يُنصح بالمواظبة على استخدامه.

      *بالنسبة للحمية الغذائية المتبعة أنصحك بالالتزام بكافة التفاصيل و الخيارات من الأطعمة المسموحة، بالإضافة للمخلل. أنت تتبع الطريق الصحيح للشفاء بإذن الله تعالى. و في حال وجود أي سؤال فمن دواعي سروري أن أجيبك على أسئلتك.

      * بالنسبة لشهر رمضان المبارك لا يوجد أي عائق من اتباع هذه الحمية خلال شهر رمضان. تقبل الله منا و منكم.

      أخيراً أخي الكريم.. كما هو موضح في الصفحة الرئيسية للموقع، أنا أقدم لك بعض النصائح من خلال خبرتي، إنما أنا لستُ طبيبة و لا أغنيك عن استشارة الطبيب. أسأل الله تعالى لك الشفاء العاجل.

  12. Flash رد

    تحياتي …زوجتي تشكو من اصوات في البطن واستخدمت كثير من العلاجات ولم تنفع ..الطبيب يؤكد انها فطريات الامعاء ….انا عاجز عن علاجها

    1. بدور الآغا رد

      أهلاً بك أخي الكريم..
      لم أفهم تماماً ما تعاني منه زوجتك. هل تقصد بأصوات البطن أي وجود غازات؟ و هل يرافق ذلك أي أعراض أخرى؟ أتمنى توضيح الأعراض التي تعاني منها زوجتك بشكل أكبر، حتى أتمكن من مساعدتك بإذن الله تعالى. و أتمنى لها الشفاء العاجل.

  13. المغربية رد

    شكرا دكتورة على كل هاته المعلومات.انا من سنين بعاني من حموضة وعالجت هيليكوباكتر وسويت كشف لقيتها راحت لكن حالتي الصحية ساءت اكتر وصار عندي حساسية او عدم تحمل للغلوتين ولمنتوجات اخرى.والحين اكتشفت انه عندي كانديدا جهاز هضمي.سؤالي هل يمكن ان اتعالج بالمكملان الغدائية واابروبيوتيك دون دواء صيدلية.وادا تعالجت بادن الله هل ستختفي حساسية الطعام عندي

    1. بدور الآغا رد

      أهلاً و سهلاً بك أختي الكريمة..
      إذا كانت حالة فطريات الأمعاء خفيفة و حديثة غير مستعصية، يكفي العلاج عن طريق حمية غذائية، بالإضافة لمركبات البروبيوتيك. أما إذا كانت أكثر شدة، فأنت بحاجة لتناول دواء مضاد فطري أيضاً.

      أما فيما يخص حساسية الغلوتين، و على اعتبار أن هذه الحساسية ظهرت حديثاً نتيجة العدوى بالفطريات، و لم تكن موجودة سابقاً، فمن الممكن أن يتم الشفاء منها أيضاً مع الشفاء من الفطريات. و كثير من الحالات سجلت هذه النتائج.
      لكن في حالات أخرى، على الرغم من أن حساسية الغلوتين ظهرت بعد العدوى بالفطريات، إلا أن بعض المرضى لم يتمكنوا من الشفاء من حساسية الغلوتين حتى بعد علاج الفطريات.
      إذاً هذه الحالة تتضمن احتمالين، و الله وحده أعلم، و هو القادر على شفائك.

      احرصي على اتباع حمية الفطريات بشكل دقيق، و كذلك هو الأمر بالنسبة لحمية مرضى سيلياك (حساسية الغلوتين):
      https://capsuleh.com/celiac-disease-complications-treatment-diet/

      و بإذن الله يتم الشفاء من كلتا الحالتين معاً.
      أي سؤال آخر على الرحب و السعة و أسأل الله تعالى لك الشفاء العاجل.

  14. المغربية رد

    شكرا دكتورة على ردك.لكن انا قريت كتير مقالات بالنت تقول انه الكانديدا ادا عالجناها بالادوية الصيدلية بتكتسب مناعة ضدها وممكن ترجع اكتر من اول عشان هيك كتير ينصحوا بعدم علاجها بالادوية الصيدلية.وادا متلا عالجتها بالادوية الصيدلية ممكن بعدها اخد مكملات غدائية طبيعية لازالة الفطريات حتى ما ترجع لي عدوى الكانديدا وشكرا كتير.

    1. بدور الآغا رد

      على الرحب و السعة بك دائماً..
      إن تقييم ضرورة العلاج يختلف من حالة لأخرى. فالدواء مادة كيميائية لها تأثيرات إيجابية و تأثيرات سلبية. في حال اختيار الدواء الصحيح ضمن الجرعة الصحيحة واتباع التعليمات و مواعيد تناول الدواء بشكل دقيق، في هذه الحالة سوف يعطي الدواء الفعالية المطلوبة من استخدامه. فهو وُجد لهذا الهدف!
      أما سوء استخدام الدواء أو الجرعة أو الاختيار الخاطئ أو عدم الالتزام في مواعيده، لا شك سوف يعطي تأثيرات سلبية.

      من وجهة نظري، حتماً العلاج ضروري خاصةً في الحالات الشديدة أو المستعصية، و لن يتم الشفاء دونه. أما في الحالات الخفيفة فقط من الممكن أن نكتفي بتعديل الحمية الغذائية و تناول مركبات البروبيوتيك، و اتباع كافة النصائح المذكورة سابقاً.

      أسأل الله تعالى لك الشفاء العاجل. و أي سؤال آخر أهلاً و سهلاً بك.

  15. اسماعيل رد

    بهنّيك ست بدور.شكرا لك

    1. بدور الآغا رد

      أهلاً و سهلاً بك و شكراً لمشاركتك

  16. داليا العطار رد

    دكتوره لو سمحتي عندى فطريات في الحلق والدكتور عطاني علاج ديكلوفان يوم بعد يوم لمدة أسبوع ومضاد حيوي اوجمانتين وعندى حساسية أنف وكله ولازم القيء مره في اليوم هل العلاج صح أكمل لاني فعلا تعبانه

    1. بدور الآغا رد

      أهلاً و سهلاً بك عزيزتي داليا..
      أختي الكريمة أنا لستُ طبيبة، و نصيحتي لك لن تغني عن الطبيب. حتماً الطبيب الذي عاين حالتك هو أعلم بوضعك مني و العلاج المناسبة لك.

      شكراً لثقتك بي.. أسأل الله تعالى أن يأذن لك بالشفاء في هذا العلاج.
      ما وصفه لك الطبيب هو مضاد فطري (ديفلوكان) + مضاد حيوي (أوكمنتين).
      معنى ذلك أنه من خلال التشخيص تبين لدى الطبيب وجود عدوى فطرية و بيكتيرية معاً.

      الأمر الذي يجب الانتباه له هو أن المضادات الحيوية صحيح أنها تقضي على البكتيريا الضارة، لكنها تقضي أيضاً على البكتيريا النافعة و تزيد مقاومة الفطريات.
      بناءً على ذلك أنصحك خلال فترة العلاج إضافة مركبات البروبيوتيك لتعزيز صحة البكتيريا النافعةفي الجسم. و من الأفضل اتباع حمية علاج الفطريات المذكورة أعلاه و التي تتمثل بالامتناع عن أي مصدر للسكريات لأن الفطريات تتغذى عليها.

      أما بالنسبة للقيء فهو غالباً نتيجة تراكم الفطريات في البلعوم. استشيري الطبيب إن أمكنك إضافة مضاد للإقياء.
      أتمنى لك الشفاء العاجل و أي سؤال آخر على الرحب و السعة.

اذا أعجبك هذا المقال شاركه مع أصدقائك، شكراً لك