الأضرار الناتجة عن تناول وجبات الاندومي (النودلز) و المشاكل الصحية المرتبطة بها

2075 0
2075 0

وجبة الاندومي أو النودلز الجاهزة هي وصفة شائعة على الغداء أو العشاء، خاصةً للذين يعانون من قلة الوقت مثل طلاب الجامعة و المعاهد. و بينما لا تعتبر وجبة الاندومي من الأطعمة المفيدة، لكن قد لا يخطر في بالك أنها ضارة أيضاً. إنما على الرغم من ذلك، تبقى وجبة الأندومي أفضل من الهمبرغر و البطاطا المقلية.

إن تناول وجبة من الإندومي من حين لآخر، لن يلحق الضرر بالجسم. لكن عندما تتحول هذه الوجبة إلى عادة منتظمة، و يتم الاعتماد عليها بدلاً من الطعام الصحي الحقيقي، تؤدي لتطور المشاكل الصحية.

ماذا يحدث داخل المعدة بعد تناول وجبة الاندومي (النودلز) مباشرةً؟

استخدم الباحثون كاميرا صغيرة جداً لرؤية ماذا يحدث داخل المعدة و القناة الهضمية بعد تناول وجبة النودلز مباشرةً.

  • على الرغم من مرور ساعتين من الزمن، إلا أن وجبة الاندومي حافظت على قوامها و لم تتحلل!! و ذلك بالمقارنة مع وجبة النودلز المحضرة في المنزل.
  • خلال هذا الزمن الطويل من عملية الهضم، فإن المعدة تتعرض مطولاً إلى المواد الحافظة السامة، و غيرها من المضافات الموجودة في مكونات الأندومي.

منذ البداية و عند إجهاد الجهاز الهضمي، و إجباره على العمل لعدة ساعات لتحليل هذه الأطعمة المحضرة مسبقاً. و عندما يبقى الطعام في القناة الهضمية لفترة زمنية أطول، يؤثر ذلك على امتصاص المواد الغذائية. لكن في حالة الأطعمة الجاهزة، فهي لا تحتوي على قيم غذائية كافية أساساً. بدلاً من ذلك فهي تحتوي على قائمة طويلة من المواد المضافة، بما في ذلك المواد الحافظة السامة ثلاثي بوتيل الهيدروكينون (TBHQ).

ما هي مركبات ثلاثي بوتيل الهيدروكينون؟

تصنف هذه المواد الحافظة على أنها مضادات أكسدة، لكن تكمن أهمية الموضوع في أن هذه المواد هي عبارة عن مواد كيماوية صناعية لها خصائص مضادة للأكسدة، و ليست مضادات أكسدة طبيعية. هذه المواد الكيماوية تمنع عمليات الأكسدة للزيوت و الدهون، و بالتالي تمديد صلاحية الأطعمة المجهزة.

يتم استخدام هذه المواد بكثرة في مختلف المنتجات، و تختلف درجة ضررها تبعاً للكمية التي نتعرض لها. إن التعرض إلى 1غ فقط من هذه المواد الحافظة ثلاثي بوتيل هيدروكينيون تسبب ما يلي:

ما هي المكونات الموجودة في عبوة الأندومي الجاهزة أو سريعة التحضير؟

بالإضافة للكمية المفرطة من الصوديوم و المواد الحافظة. فإن المكون الأساسي للأندومي، هو عبارة عن دقيق القمح و زيت النخيل، و المكونات الشائعة التي تتوفر على شكل بودرة. و هي عبارة عن أملاح غلوتامات أحادية الصوديوم و منكهات و سكريات.

إن وجود مادة غلوتامات أحادية الصوديوم في وجبات الأندومي، هي لوحدها سبب كافٍ للتوقف عن استخدامها. فهي عبارة عن مادة مثيرة للخلايا العصبية، لدرجة تؤدي لإتلافها أو موتها، مما يسبب تلف الدماغ بدرجات مختلفة. و تؤدي لزيادة خطورة و تفاقم الوضع سوءاً بالنسبة لمرضى الزهايمر و الباركنسون.

المضاعفات الناتجة عن تناول وجبات الاندومي الجاهزة بانتظام:

إن خطورة استهلاك وجبات الاندومي سريعة التحضير، لا تبدو مرئية بشكل مباشر. لكن الشعور بعدم الارتياح، يظهر مباشرة ً بعد تناول الوجبة، مثل انتفاخ البطن و الغازات و عسر الهضم.

على اعتبار أن الاندومي تتكون بشكل أساسي من الكربوهيدرات المكررة، قليلة الألياف الغذائية. فهي تؤدي لارتفاع نسبة السكر في الدم بسرعة، و اكتساب الوزن سريعاً أيضاً. بالإضافة للعديد من المشاكل الصحية المزمنة.

و إليك قائمة بأهم المشاكل الصحية الناتجة عن تناول وجبات الأندومي:

متلازمة الاستقلاب (ارتفاع الضغط و السكر و الكولسترول و البدانة):

عند المواظبة على تناول وجبات الأندومي سريعة التحضير، تزداد خطورة الإصابة بمتلازمة الاستقلاب بالمقارنة مع الأفراد الذين لا يتناولونها.

تتمثل متلازمة الاستقلاب بمجموعة من المشاكل الصحية، و هي الإصابة بالبدانة، و ارتفاع ضغط الدم، و ارتفاع سكر الدم، و ارتفاع نسبة الكولسترول الضار و الشحوم الثلاثية. مما يؤدي لزيادة خطورة الإصابة بالأمراض القلبية.

الاعتماد على الأطعمة الجاهزة و المصنعة، يؤدي لزيادة خطورة زيادة الوزن و الإصابة بالأمراض المزمنة، نظراً لغناها بالسكريات و الأملاح و الكربوهيدرات المكررة و المكونات الصناعية، و انخفاض نسبة المواد الغذائية و الألياف. فالاعتماد على تناول الأطعمة الجاهزة، يعزز مقاومة هرمون الأنسولين، و يزدي لزيادة خطورة الإصابة بالالتهابات المزمنة.

الأفراد الذين يتناولون وجبات الأندومي بمعدل أكثر من مرتين في الأسبوع، هم أكثر خطورة للإصابة بمتلازمة الاستقلاب (متلازمة الأيض) بمعدل 68% أكثر.

نقص كمية المواد الغذائية الأساسية:

وجبة الاندومي تفتقر للمواد الغذائية الضرورية لصحة لجسم، مثل البروتينات و الكالسيوم و الفوسفور و الحديد و البوتاسيوم و فيتامين أ و النياسين و فيتامين ج.

الأشخاص الذين يواظبون على تناول وجبات الاندومي الجاهزة، يُدخلون لأجسامهم كمية مفرطة من الدهون غير الصحية و أملاح الصوديوم. (عبوة واحدة من الأندومي تحتوي على 2700 ملغ من الصوديوم).

إلحاق الضرر بالجهاز الهضمي:

إذا كنت من محبي وجبات الإندومي، أنصحك بتناولها مرة واحدة فقط في الشهر، و تجنب تناولها بشكل متكرر. و إلا فإن الجهاز الهضمي سوف يتضرر.

المواظبة على تناول وجبات الأندومي سوف يسبب مشاكل هضمية دائمة، بما في ذلك ألم في البطن و الإسهال و حموضة في المعدة و انتفاخ في البطن.

ارتفاع ضغط الدم و احتباس السوائل:

كما ذكرتُ سابقاً فإن وجبات الإندومي تحتوي على كمية كبيرة من الأملاح، مما يحفز على ارتفاع ضغط الدم و تلف الكلية و احتباس السوائل.

انخفاض معدل الاستقلاب:

المواظبة على تناول الوجبات المصنعة، يعيق عمليات الاستقلاب. و يؤدي لاكتساب الوزن بالتدريج، مما يؤدي لتراكم السموم في الجسم.

تلف الدماغ الناتج عن مادة غلوتامات أحادية الصوديوم.

زيادة خطورة الإصابة بالسرطان.

تلف الكبد و الكلية و إضعاف الجهاز المناعي.

المراجع:

https://food.ndtv.com/food-drinks/the-dark-side-of-instant-noodles-what-makes-them-harmful-766902

https://articles.mercola.com/sites/articles/archive/2014/09/03/eating-instant-noodles.aspx

https://www.thealthbenefitsof.com/dangers-of-instant-noodles-for-health/

https://www.healthline.com/nutrition/instant-noodles

الصورة المرفقة:

https://www.flickr.com/photos/caitlinswanphotography/

 

تصنيفات المقال

انضم الى المحادثة

اذا أعجبك هذا المقال شاركه مع أصدقائك، شكراً لك