أسباب رفرفة العين أو رفة الجفن و الخيارات العلاجية المتوفرة

61 0
61 0

تُعتبر رفرفة العين أو الجفن من الأمور الشائعة التي تواجهنا في فترة ما، و يدعى المصطلح الطبي لهذه الحالة بالتقلص العضلي الموجي. و تتمثل بحدوث تقلصات متموجة في عضلات الجفن السفلي لعين واحدة غالباً. و في بعض الأحيان قد يشمل عضلات الجفن العلوي أيضاً.

معظم حالات رفرفة العين تأتي و تذهب، لكن في بعض الأحيان قد تستمر لبضعة أسابيع أو حتى أشهر. و لعلاج هذه المشكلة يجب معرفة أولاً الأسباب الكامنة وراء ذلك.

أسباب رفرفة العين أو الجفن:

من العوامل المحفزة على رفرفة العين تتضمن ما يلي:

معظم حالات رفرفة العين أو الجفن هي نتيجة أسباب عرضية بسيطة لا تدعو للقلق، و ليست مؤشر على وجود مشاكل صحية خطيرة. فحالات رفة الجفن الشائعة غير مرتبطة بمشاكل عصبية تؤثر على الجفن. عادةً تغيير بعض العادات اليومية كفيل بالقضاء على هذه الحالة.

عندما تشعر برفة الجفن، قد تعتقد أن جميع من حولك يلاحظ ذلك، لكن معظم الحالات هي خفية، و لا يمكن رؤيتها بسهولة من قبل الآخرين.

ما هي أسباب رفرفة العين؟

حالات التوتر:

بينما نعاني جميعاً من ضغوطات الحياة المتنوعة، فإن أجسامنا تستجيب بطرق مختلفة. و تعتبر رفة الجفن هي إحدى العلامات التي تدل على التوتر، خاصةً عندما يرتبط الأمر بمشاكل في الرؤية مثل إجهاد العين.

ممارسة اليوغا أو تمارين الاسترخاء و التنفس، أو قضاء بعض الوقت مع الأهل و الأصدقاء، يساعد في الشعور بالراحة و يخفف من حالات التوتر.

الإرهاق و التعب:

قلة عدد ساعات النوم سواءً نتيجة حالات الأرق أو أسباب أخرى، يحفز على الإصابة برفة العين. لذلك ينصح بالحصول على كمية وفيرة من النوم و الراحة بمعدل 7-8 ساعات يومياً.

إجهاد العين:

تحدث حالات الإجهاد المتعلقة بالرؤية على سبيل المثال عند الحاجة لارتداء نظارات طبية أو تغيير درجة العدسة. حتى مشاكل الرؤية الثانوية قد تؤثر على عمل العين، و تحفز على حدوث رفرفة في الجفن.

يُنصح بإجراء فحص طبي للعين، لمعرفة ضرورة ارتداء نظارة طبية أو تغييرها.

إجهاد العين نتيجة زيادة استخدام الكومبيوتر، هو من الأسباب الشائعة أيضاً للإصابة برفرفة العين أو الجفن. لذلك ينصح باتباع تمارين تقوية عضلات العين و نصائح تقوية البصر. لتخفيف الجهد عن عضلة العين.

المنبهات و الكافئين:

الإفراط في استهلاك المنبهات تحفز على رفرفة العين. ينصح بتخفيف تناول المنبهات كالقهوة و الشاي و المشروبات الغازية و مشروبات الطاقة.

جفاف العين:

يعاني عدد كبير من البالغين من جفاف العين، خاصةً بعد سن الخمسين. تُعتبر مشكلة جفاف العين من المشاكل الشائعة لمستخدمي الكومبيوتر، أو في عند تناول بعض العقاقير الطبية مثل مضادات الهيستامين أو مضادات الاكتئاب، أو في حال ارتداء العدسات اللاصقة أو استهلاك كمية كبيرة من المنبهات. و في حال الضغوطات و التوتر تزداد خطورة الإصابة بجفاف العين.

إذا كنت تعاني من الحالة و الأعراض السابقة، ينصح بمراجعة الطبيب لعلاج جفاف العين و إعادة رطوبتها، و التي تختفي معها مشكلة التقلصات العضلية المسببة لرفرفة العين.

خلل توازن المواد الغذائية:

قلة المواد الغذائية مثل نقص المغنيزيوم يحفز على حدوث تشنجات في الأجفان.

حساسية العين:

تسبب حساسية العين الحكة و انتفاخ العين و زيادة إفراز الدموع. عند فرك العين يتم تحرير مادة الهيستامين في أنسجة الجفن. مما يؤدي في بعض الأحيان لتقلصات في العضلات أسفل العين، و حدوث رفرفة في الجفن.

في حال وجود حساسية في العين ينصح بعلاجها عن طريق القطرات العينية المضادات للهيستامين. و عدم إهمال الموضوع لتجنب المضاعفات الأكثر خطورة. لكن مع الانتباه إلى أن مضادات الهيستامين قد تسبب جفاف العين. لذلك استشر الطبيب لمعرفة ما هو مناسب لك.

متى يجب عليك زيارة الطبيب:

رفرفة العين تزول عادةً خلال بضعة أيام أو أسابيع مع الحصول على الراحة و تجنب حالات التوتر و تخفيف كمية المنبهات. لكن يجب مراجعة الطبيب في الحالات التالية:

  1. إذا لم تختفي رفة الجفن خلال بضعة أسابيع.
  2. إذا أغلق الجفن بالكامل أثناء رفرفة العين، أو إذا شعرت بصعوبة في فتح العين.
  3. إذا حدث التشنج و التقلص العضلي في عضلات أخرى من الوجه أو الجسم غير العضلات الموجودة تحت الأجفان.
  4. إذا أصبح لون العين أحمر أو متورمة مع وجود مفرزات.
  5. إذا حدث انحناء أو تدلّي في الأجفان.

في حالات نادرة فإن مشكلة رفرفة العين لا تزول، على الرغم من اتباع النصائح السابقة. في بعض الحالات من الممكن علاج رفة الجفن الدائمة عن طريق حقن مادة البوتوكس، التي تساعد على منع العضلة من التقلص.

بالإضافة لذلك استشر الطبيب إذا كانت تقلصات العضلات تؤثر على نصف الوجه أو فقط الجفن و أسفل العين، أو إذا كانت تؤثر على كلا العينين معاً. مما قد يُعتبر مؤشر لمشكلة صحية كامنة.

المراجع:

https://www.webmd.com/eye-health/why-your-eyes-twitch#1

http://www.allaboutvision.com/conditions/eye-twitching.htm

https://www.livestrong.com/article/154226-causes-of-right-eye-fluttering/

https://www.mayoclinic.org/symptoms/eye-twitching/basics/causes/sym-20050838

الصورة المرفقة:

https://www.flickr.com/photos/theblueboy/

 

تصنيفات المقال

انضم الى المحادثة

اذا أعجبك هذا المقال شاركه مع أصدقائك، شكراً لك