مشكلة نمو الشعر تحت الجلد و أهم الأساليب العلاجية الفعالة للقضاء عليها

1635 0
1635 0

تظهر مشكلة الشعر تحت الجلد، عندما لا ينمو شعر الجسم بشكل طبيعي، أي يحدث التفاف للشعرة حول نفسها، أو نموها تحت سطح الجلد، بدلاً من نموها نحو السطح. و تظهر هذه المشكلة بعد إزالة الشعر سواءً حلاقة الشعر، أو إزالته من جذوره بالشمع مثلاً، أو سحبه بالملقط أو أداة نزع الشعر الكهربائية.

و عندما يحدث نمو الشعر تحت الجلد، قد تلاحظ تشكل نقط سوداء، أو كتل دائرية أو كيسات صغيرة جداً، أو بثور مملوءة بمفرزات التهابية (القيح أو الصديد).

في بعض الحالات، قد يصبح الجلد المحيط بالشعرة أغمق لوناً. و هو ما يُعرف بفرط تصبغ البشرة. كما قد تعاني من ألم أو حكة حول المنطقة التي ينمو فيها الشعر تحت الجلد.

من العوامل الخطيرة لزيادة نمو الشعر تحت الجلد، هو طبيعة الشعر. فالشخص الذي تكون طبيعة شعره جعداً و سميكاً، يعاني من مشكلة احتباس الشعر تحت الجلد بشكل أكبر، من الشخص ذو الشعر الناعم و الرقيق.

أسباب و أعراض نمو الشعر تحت الجلد:

عند إزالة شعر الجسم، يعود للنمو من جديد. معظم الشعيرات تنمو مجدداً عبر سطح الجلد، دون أن تسبب أي مشاكل. بينما قد ينمو البعض الآخر تحت سطح البشرة. مثلاً عند إزالة الشعر و وجود شعيرات قصيرة تحت الجلد، هذه الشعيرات قد تنحني، و تتابع نموها داخل البشرة.

و عندما ينمو الشعر تحت الجلد، هذه طريقة غير طبيعية لدورة نموه. و بالتالي يستجيب الجسم على هذه الحالة، باعتباره الشعر جسم غريب. و هنا تبدأ الأعراض المزعجة من ألم و حكة و احمرار أو تورم.

كيفية التخلص من الشعر تحت الجلد:

في معظم الحالات، لا تحتاج لأي علاج. سوف يتخلص الجسم منها من تلقاء نفسه، دون الحاجة لأي علاج. لكن إذا لم يتابع الشعر طريقه في النمو عبر سطح الجلد، قد تحتاج لتطبيق الخطوات العلاجية التالية:

التوقف عن إزالة الشعر في المنطقة التي ينمو فيها الشعر تحت الجلد:

التوقف عن إزالة الشعر بمختلف الوسائل، أي التوقف عن استخدام الشمع أو الماكينة الكهربائية أو الحلاقة، إلى أن يزول الشعر الموجود تحت الجلد.

إن متابعة إزالة الشعر، سوف تهيج المنطقة أكثر، و يزداد الوضع سوء. الاستجابة للحكة أو الكشط أو إزالة الشعر الظاهر بالملقط، سوف يفاقم المشكلة. و قد يؤدي لالتهاب الجلد أو قد يترك ندبات.

تطبيق كمادات دافئة:

تطبيق كمادات دافئة مع تدليك خفيف و لطيف للمنطقة، بواسطة منشفة مبلولة بالماء الدافئ، أو فرشاة أسنان ناعمة، في حركة دائرية فوق سطح الجلد. مما يساعد في ظهور الشعر نحو السطح.

بعد ظهور الشعر فوق سطح الجلد، لا تقم بإزالته إلا بعد شفاء الجلد تماماً.

لا تضغط الجلد أو تحاول عصر أو سحب الشعر الموجود تحت الجلد. إذا تكسرت الشعرة و بقيت داخل الجلد قد تسبب الالتهاب.

إزالة الجلد الميت:

بعد إزالة الشعر، يُنصح باستخدام غسول مقشر للجلد. للتخلص من خلايا البشرة الميتة. و تحفيز نمو الجلد و الشعر بشكل صحيح مجدداً.

استخدام كريم لتخفيف الالتهاب:

إذا سبّب الشعر الموجود تحت الجلد، أي مظاهر التهابية، سواءً احمرار أو تورم أو بثور مملوءة بمفرازت التهابية، يُنصح باستخدام كريم موضعي ستيروئيدي لعلاج الالتهاب أو التهيج المحيط بالشعر.

استخدام كريم ريتينوئيد:

إن مادة الريتينوئيد تُسرّع من التخلص من خلايا الجلد الميتة. كما تساعد في القضاء على البقع الداكنة الناتجة عن فرط تصبغ البشرة. لكن أنت بحاجة لوصفة طبية قبل استخدام هذ الدواء. لأنه قد يسبب جفاف للبشرة. و لا يجب استخدامه بالنسبة للمرأة الحامل.

علاج الالتهاب الشديد أو البثور:

في حال تشكل البثور الممتلئة بمفرزات التهابية، ينصح باستشارة الطبيب لعلاجها. قد يصف لك مضاد حيوي فموي في حالات الالتهابات الشديدة.

العلاجات المنزلية:

  • استخدام حمض الساليساليك كمقشر للبشرة. حيث تساعد في بقاء حويصلات الشعر مفتوحة. و بالتالي لا يحدث احتباس للشعر تحت الجلد مرة أخرى. لكن لا يجب استخدامه أثناء وجود الشعر تحت الجلد، لأنه قد يهيج المنطقة.
  • تطبيق كريم بنزويل بيروكسيد الذي يستخدم عادةً لعلاج حب الشباب. يساعد في تجفيف المنطقة المتضررة و تخفيف الاحمرار.
  • مرطب غير زيتي للتخلص من الخلايا الجلدية الميتة التي تسد المسامات، و تساهم في نمو الشعر تحت الجلد.
  • زيت شجرة الشاي: يقضي على البكتيريا و يخفف التورم. يستخدم أحياناً لعلاج حب الشباب. و قد يبدي فعالية في علاج احتباس الشعر تحت الجلد. تتمثل طريقة استخدامه بمزج بضع نقاط من زيت شجرة الشاي مع القليل من الماء حتى يتمدد. ثم تبليل قطعة قطن بالمستحضر، و دهنها على المنطقة المتضررة.
  • السكر: يعتبر مقشر طبيعي للبشرة. تتمثل طريقة استخدامه بمزج السكر مع زيت الزيتون أو العسل لترطيب البشرة و القضاء على البكتيريا. تطبيق العجينة بحركة دائرية، ثم غسلها بالماء الدافئ.
  • البيكنغ صودا: تساعد البيكنغ صودا في تقشير البشرة و مكافحة التهاب الجلد. تتمثل طريقة الاستخدام بمزج ملعقة طعام من مسحوق البيكنغ صودا مع كوب من الماء. ثم تبليل قطعة قطن بالمستحضر، و تطبيقها على المنطقة المتضررة من الجلد. ثم غسلها بالماء البارد.

تجنب ما يلي:

إذا كنت تعاني من مشكلة احتباس الشعر تحت الجلد، يجب عليك تجنب ما يلي:

  • عدم سحب أو محاولة إزالة الشعرة الموجودة تحت الجلد.
  • عدم عصر النقط السوداء الناتجة عن تكتل الشعرة تحت الجلد. قد تسبب الالتهاب أو تترك ندبة.

أساليب الوقاية من نمو الشعر تحت الجلد:

أفضل طريقة لتجنب المشكلة هي بعدم إزالة الشعر! لكن هذا ليس حل فعال. لذا أنصحك بما يلي:

طرق إزالة الشعر التي لا تسبب نموه تحت الجلد:

  • إزالة الشعر بالليزر: من إحدى الخيارات الموجودة للتخلص من مشكلة نمو الشعر تحت الجلد، هو إزالة الشعر نهائياً عن طريق الليزر. هذه التقنية قد تكون باهظة الثمن، لكن نتائجها طويلة الأمد. حيث يعمل على إزالة الشعر من جذوره عن طريق تطبيق أشعة تقضي على بصيلات الشعر. في معظم الحالات لا يعود نمو الجلد نهائياً. لكن إزالة الشعر بالليزر تعتمد على عدة جلسات لبضعة أسابيع أو أشهر، و النتائج تكون شبه دائمة. لكن إزالة الشعر بالليزر غير فعال بالنسبة للأفراد ذوي الشعر الفاتح جداً.
  • إزالة الشعر بالمواد الكيميائية دون استخدام الحلاقة: إن الاعتماد على المواد الكيميائية لإزالة الشعر، تعتبر خيار جيد للتخلص من مشكلة احتباس الشعر تحت الجلد. لكن قد تسبب تهيج للبشرة الحساسة. لذلك ينصح أولاً بتطبيق الكريم على منطقة صغيرة من الجلد كاختبار للحساسية. إذا لم تحدث اي أعراض تحسسية خلال 24 ساعة، يعتبر آمن الاستخدام. لكن يجب الانتباه بالنسبة للبشرة في منطقة العانة لأن الجلد يعتبر أكثر حساسية من الساقين و الذراعين.
  • بعد الكريمات الموضعية تساعد في تأخير نمو الشعر، خاصةً عند يستخدم بعد الليزر أو أساليب إزالة الشعر الأخرى.
  • التحلل الكهربائي: هو حل دائم لإزالة الشعر. حيث يتم استخدم الطاقة الكهربائية بدرجة معينة للقضاء على جذر الشعر. كما هو الحال في مبدأ استخدام الأشعة الليزرية. و يحتاج أيضاً لعدة جلسات تتراوح من بضعة أسابيع إلى أشهر.

في حال الاعتماد على الحلاقة أو الشمع أو إزالة الشعر من جذوره، ينصح باتباع التعليمات التالية:

  • قبل إزالة الشعر، غسل الجلد بالماء و الصابون. ثم تطبيق كريم مزلق مثل معجون الحلاقة.
  • استخدام شفرة حلاقة حادة، و استبدالها كل ستة أسابيع.
  • استخدام ماء دافئ أثناء الحلاقة و ليس ماء حار.
  • عند إزالة الشعر من جذوره، يجب أن يكون في نفس جهة نموه و ليس العكس.
  • تجنب الإفراط في استخدام الشمع لإزالة الشعر. يجب أن تترك الشعر يظهر فوق سطح البشرة أولاً بطول 1 ملم على الأقل قبل إزالته مجدداً.
  • بعد إزالة الشعر بغض النظر عن الطريقة، يجب تجفيف المنطقة جيداً، و استخدام كريم مطهر للحماية من الالتهاب.
  • الحفاظ على نظافة الجلد، و غسل المنطقة بالماء الدافئ و الصابون بشكل دوري. ثم تطبيق كريم مرطب للبشرة.
  • تجنب ارتداء الملابس الضيقة خاصةً في المنطقة المتضررة.
  • استخدام مقشر موضعي يومياً بشكل منتظم للوقاية من احتباس الشعر مجدداً.

متى يجب عليك استشارة الطبيب:

إن نمو الشعر تحت الجلد من حين لآخر، ليس بالأمر الضار الذي يحتاج للقلق حوله. لكن أنت بحاجة لمراجعة الطبيب في الحالات التلية:

  • نمو الشعر تحت الجلد بشكل دائم.
  • الشعرانية الزائدة. وجود نمو للشعر غير طبيعي أو على غير العادة. قد يعود السبب لوجود مشاكل صحية كامنة لحاجة لمتابعة.

المراجع:

https://www.livestrong.com/article/263380-how-to-prevent-ingrown-hairs-in-a-moustache/

https://www.healthline.com/health/beauty-skin-care/ingrown-hair-cyst#modal-close

https://www.healthline.com/health/treating-preventing-ingrown-vaginal-hair

https://www.wikihow.com/Remove-an-Ingrown-Hair

الصورة المرفقة:

https://www.flickr.com/photos/8078350@N08/

 

تصنيفات المقال

انضم الى المحادثة

اذا أعجبك هذا المقال شاركه مع أصدقائك، شكراً لك