أسباب و أعراض التهاب المرارة و حصوات المرارة و الخيارات العلاجية المتوفرة

1583 0
1583 0

المرارة هي عبارة عن عضو صغير يشبه حبة الأجاص، يقع تحت الكبد. يُخزّن العصارة الصفراوية التي يصنعها الكبد. و من ثم يرسلها إلى الأمعاء الدقيقة، عبر القناة الصفراوية، للمساعدة على هضم الدهون.

القناة الصفراوية المشتركة هي القناة التي تربط الكبد مع المرارة مع البنكرياس إلى الأمعاء الدقيقة.

في بعض الأحيان يحدث التهاب للمرارة. و في حال استمر الالتهاب فترة طويلة من الزمن، أي عدة أشهر مع هجمات التهابية متكررة. أو إذا حدثت مشاكل في وظائف المرارة، تُعرف هذه الحالة بالتهاب المرارة المزمن.

و من المشاكل الشائعة أيضاً تشكّل حصوات في المرارة. و هي عبارة عن حصوات صغيرة تتكون بشكل أساسي من الكولسترول الذي يتشكل داخل المرارة. القناة الصفراوية هي الفتحة الأساسية للمرارة. و عند تشكل حصوات في المرارة، يؤدي ذلك لانسداد القناة الصفراوية. و ينتج عنه التهاب المرارة. هذا الانسداد في القناة الصفراوية، يؤدي إلى تراكم العصارة الصفراوية في المرارة، و بدوره يؤدي إلى الالتهاب.

و في حال كان الالتهاب حاداً، و لم يخضع المريض للعلاج المناسب، قد يؤدي إلى تمزق المرارة. و تُعتبر حالة إسعافية طارئة. يتضمن العلاج عادةً تناول المضادات الحيوية و مسكنات الألم أو استئصال المرارة.

أسباب التهاب المرارة المزمن:

تبدأ هذه المشكلة عادةً مع تشكل حصى في المرارة.

و تتضمن العوامل المؤدي لزيادة خطورة تشكل حصوات المرارة ما يلي:

  • الاستعداد الوراثي.
  • الوزن.
  • نشاط المرارة.
  • العادات الغذائية.

تتشكل حصوات المرارة عندما تتكون جزيئات كريستالية في العصارة الصفراوية. و هذه الجزيئات تتراوح في الحجم بدءاً من حبة رمل صغيرة إلى حجم كرة الغولف. إن وجود حصوات المرارة، يشكل ضغط و تهيج و قد يسبب الالتهابات. حيث يبدأ جدار المرارة بالسماكة مع مرور الوقت. و تبدأ المرارة بالانكماش. هذه التغيرات تسبب صعوبة و عدم قدرة المرارة على أداء وظيفتها بشكل فعال.

بالإضافة لذلك فإن حصوات المرارة، و التهاب المرارة قد يعود للأسباب التالية:

  • وجود التهاب في القنوات الصفراوية.
  • انسداد الأقنية الصفراوية.
  • فرط الكولسترول في المرارة و الذي يحدث خلال فترة الحمل أو بعد فقدان الوزن بسرعة.
  • نقص التروية الدموية للمرارة بسبب داء السكري.
  • سرطان في الكبد أو البنكرياس.
  • سرطان في المرارة لكنه يعتبر من الحالات النادرة.

العوامل المؤدية لزيادة خطورة التهاب المرارة:

  • النساء أكثر عرضة للإصابة بحصوات المرارة من الرجال. و بالتالي تعتبر النساء أكثر عرضة لالتهاب المرارة أيضاً.
  • التغير في مستوى الهرمونات، كما هو الحال لدى المرأة الحامل أو عند تناول الأدوية التي تحتوي على الهرمونات البديلة.
  • العمر: بعد التقدم في السن (بعد سن الأربعين)، يزيد احتمال التهاب المرارة.
  • فقدان الوزن بشكل سريع.
  • الإصابة بداء السكري.

أعراض التهاب المرارة:

قد تظهر الأعراض بشكل مفاجئ أو قد تتطور ببطء خلال عدة سنوات. تظهر الأعراض عادةً بعد تناول وجبة الطعام الغنية بالدهون. و تتضمن الأعراض ما يلي:

قد تستمر نوبة المرارة يومين إلى ثلاثة أيام، لكن شدة أعراض الالتهاب تختلف من شخص لآخر. تظهر الأعراض في الجزء الأيمن العلوي من المعدة. و يستمر الألم لمدة 30 دقيقة.

المضاعفات الناتجة عن التهاب المرارة:

  • التهاب البنكرياس.
  • ثقب في المرارة بسبب الالتهاب.
  • تراكم العصارة الصفراوية.
  • سرطان المرارة لكنه حالة نادرة.
  • موت أنسجة المرارة مما يؤدي لتمزق و انفجار المرارة.

من الممكن علاج أعراض التهاب المرارة في المنزل بواسطة الأدوية المسكنة للألم و المضادات الحيوية و الحصول على قسط كاف من الراحة مع تغيير بعض العادات الغذائية. و في حال الألم الشديد في البطن أو ارتفاع درجات الحرارة التي لا تستجيب على الأدوية، يجب مراجعة الطبيب. أما في حالات التهاب المرارة الحاد يتم العلاج في المشفى بواسطة السوائل الوريدية و المضادات الحيوية.

الاختبارات و التشخيص:

يقوم الطبيب بإجراء فحوصات بدنية و معرفة التاريخ الصحي للمريض. أعراض التهاب المرارة مشابه لمشاكل صحية أخرى لذلك يجب القيام بالفحوصات و الاختبارات اللازمة لتشخيص المرض. و تتضمن الاختبارات المساعدة على تشخيص التهاب المرارة ما يلي:

  • الفحص المقطعي المحوسب: يتم استخدام الأشعة السينية لإعطاء صور تفصيلية للبطن.
  • الأشعة فوق البنفسجية لمنطقة البطن لرؤية المرارة و الكبد. مما يساعد في الكشف عن وجود حصى المرارة أو انسداد في القناة الصفراوية.
  • تحليل الدم للكشف عن وجود التهابات في مجرى الدم.
  • HIDA scan: و يتمثل بحقن كمية صغيرة من مادة مشعة، مما يساعد في الكشف عن أي انقباض غير طبيعي أو انسداد في المرارة أو القناة الصفراوية. و هذا يُعتبر اختبار دقيق لتحديد مكان المشكلة. و يحتاج من ساعة إلى أربعة ساعات لإصدار النتيجة.
  • استخدام المنظار و هو عبارة عن أنبوب مرن طويلة يتم إدخاله من البلعوم، و مادة صباغية و الأشعة السينية لفحص الأعضاء الداخلية و تحديد المشكلة.
  • تصوير الأوعية الصفراوية: يقوم الطبيب بإدخال صبغة داخل الكبد بواسطة حقنة. مما يسمح له برؤية القناة الصفراوية على الأشعة السينية.

علاج التهاب المرارة:

يتم اختيار العلاج المناسبة بعد تحديد السبب المؤدي لالتهاب المرارة. و تتضمن الخيارات العلاجية المتوفرة ما يلي:

  • مضادات حيوية لمكافحة الالتهاب.
  • أدوية فموية لتفتيت حصوات المرارة.
  • أدوية مسكنة للألم.
  • و في حالات التهاب المرارة المزمن، يتم اللجوء إلى الجراحة.

يعتمد العلاج الابتدائي على الصيام عن الطعام و الشراب، لتخفيف التوتر عن المرارة. و يتم إعطاء المريض السوائل الوريدية للوقاية من التجفاف بالمشاركة مع المضادات الحيوية. و تتحسن الأعراض خلال يومين إلى ثلاثة أيام.

في معظم الأحيان إذا لم يتم استئصال المرارة، قد يعود الالتهاب من جديد.

استئصال المرارة:

و يتم ذلك عادةً بواسطة جراحة المنظار. حيث يقوم الطبيب بإجراء عدة شقوق صغيرة في البطن. و إدخال أداة حادة صغيرة لإجراء الجراحة. في معظم الحالات يتم التعافي سريعاً بعد العملية. و في حال إجراء عملية استئصال المرارة، و الالتزام بالحمية الغذائية الصحية، أنت لست بحاجة إلى المرارة لهضم الأطعمة المتناولة. سوف يتم تدفق العصارة الصفراوية مباشرةً من الكبد إلى الأمعاء الدقيقة.

تغيير العادات الغذائية و بعض الأنماط الحياتية:

إن الإصابة بالتهاب المرارة، تعني ضرورة إجراء بعض التغيرات الهامة في نظامك الغذائي.

  • ينصح بتناول خمس وجبات صغيرة يومياً. مما يسمح للعصارة الصفراوية بهضم المواد الغذائية المتناولة. لكن في حال تناول وجبة كبيرة، يسبب ذلك تشنجات في المرارة و القنوات الصفراوية.
  • تجنب الأطعمة الدسمة و الاعتماد على الأطعمة قليلة الدسم و البروتينات الهزيلة مثل الدجاج و الأسماك و التونا.
  • تجنب اللحوم الدسمة و الأطعمة المقلية و الغنية بالدهون بما في ذلك منتجات الحليب كاملة الدسم.

أساليب الوقاية من التهاب المرارة:

  • تخفيف كمية المواد الدسمة المتناولة.
  • ممارسة التمارين الرياضية المعتدلة.
  • الحفاظ على وزن صحي لتجنب الإصابة بحصوات المرارة التي تعتبر من الأسباب الأساسية لالتهاب المرارة.

المراجع:

https://www.nhsinform.scot/illnesses-and-conditions/stomach-liver-and-gastrointestinal-tract/acute-cholecystitis

https://www.mayoclinic.org/diseases-conditions/cholecystitis/symptoms-causes/syc-20364867

https://www.webmd.com/digestive-disorders/tc/cholecystitis-overview#1

http://://www.healthline.com/health/chronic-cholecystitis#modal-close

https://www.medicalnewstoday.com/articles/172067.php

https://www.nhs.uk/conditions/acute-cholecystitis/

الصورة المرفقة:

https://www.flickr.com/photos/chicagobart/

 

تصنيفات المقال

انضم الى المحادثة

اذا أعجبك هذا المقال شاركه مع أصدقائك، شكراً لك