الفوائد الصحية للتمر

585 0
585 0

يحتوي التمر على العديد من القيم الغذائية الضرورية للحفاظ على صحة أجسامنا. فهو مصدر غني بالألياف الغذائية و المعادن، كالبوتاسيوم و الكالسيوم و النحاس و الحديد و الفوسفور و المغنيزيوم و المنغنيز و الزنك و السيلينيوم و مجموعة فيتامينات ب، و غيرها من المواد الغذائية الضرورية لصحة أجسامنا.

يُنصح بتناول التمر عند الإفطار بعد الصيام، فهو من أفضل الأساليب لتزويد الجسم بالطاقة التي يحتاجها بعد ساعات الصيام الطويلة. فالتمر من أفضل الحلويات التي تعطي مستويات عالية من الطاقة خلال نصف ساعة من تناوله. فهو سريع الهضم و يقوم بتنظيم كافة عمليات الهضم الأخرى.

فوائد التمر:

تعزيز صحة الجهاز الهضمي و الوقاية من الإمساك و البواسير:

إن الالياف الغذائية التي تتواجد في التمر ضرورية جداً لتعزيز صحة القولون و لتسهيل حركة الأمعاء و تخفيف حالات الإمساك. حيث يعتبر التمر من أصناف الملينات. فالألياف المنحلة في الماء و غير المنحلة التي تتواجد في التمر تساعد في تنظيف الجهاز الهضمي. مما يسمح للقولون بالعمل بكفاءة أعلى و الوقاية من مخاطر التهاب القولون و سرطان القولون و البواسير.

تعزيز صحة القلب و خفض الكولسترول الضار:

يعمل التمر على تنظيم معدل ضربات القلب. كما يمنع امتصاص الكولسترول الضار من الجهاز الهضمي عن طريق الارتباط مع المواد التي تحتوي على المواد الكيميائية المسببة للسرطان. مما يفيد في الوقاية من كافة الأمراض القلبية و تصلب الشرايين.

الوقاية من الالتهابات:

يحتوي التمر على معدن المغنيزيوم الذي يُعرف بخصائصه المضادة للالتهابات. كما يحتوي على مركبات الفلافونويد و مضادات الأكسدة التي تُعرف باسم مركبات التانين التي تعمل على مكافحة الالتهابات و تساعد في منع النزيف الحاد (مضادة للنزف).

خفض ضغط الدم:

إن مجموعة المعادن التي تتواجد في التمر بما في ذلك المغنيزيوم و البوتاسيوم، لها دور فعال في علاج مرضى ضغط الدم المرتفع.

الحفاظ على صحة العين:

إن فيتامين أ و مجموعة فيتامينات ب و مضادات الأكسدة الموجودة في التمر مثل مادة الكاروتين Carotene و اللوتين Lutein و زياكسانتين Zeaxanthin ، يتم امتصاصها من قبل شبكية العين مما يحسّن وظائف العين و يعزز الرؤية خاصةً بالليل و يحمي العين ضد الضمور البقعي.

تعزيز صحة الحمل و الولادة:

نظراً لغناه بالفيتامينات و المعادن التي يحتاجها الجسم، كالحديد لمنع فقر الدم و تشوهات الجنين. كما يحتوي على مضادات الأكسدة التي تقوي الجهاز المناعي و تمنع الالتهابات. بالإضافة لدوره في تعزيز صحة الجهاز الهضمي و تجنب المشاكل الهضمية التي تعاني منها المرأة الحامل كالإمساك و البواسير و غيرها.

تعزيز صحة الدماغ و الوقاية من السكتة الدماغية:

يفيد فيتامين ب6 الموجود في التمر في تعزيز صحة الأعصاب الدماغية و بالتالي كافة أداء الوظائف الدماغية. بالإضافة لغناه بعنصر البوتاسيوم الذي يُعرف بدوره الفعّال في الوقاية من السكتة الدماغية.

علاج فقر الدم:

نظراً لغناه بعنصر الحديد الذي يُعتبر المكون الأساسي للهيموغلوبين في كريات الدم الحمراء التي تنقل الأوكسيجين لكافة أنحاء الجسم. مما يساعد في القضاء على التعب و الإرهاق و الوقاية من فقر الدم.

علاج العجز الجنسي و مشاكل الانتصاب:

يعمل التمر على زيادة الرغبة الجنسية و تحسين الخصوبة و الوقاية من المشاكل الجنسية و ضعف الانتصاب. حيث يحتوي التمر على نسب عالية من مركبات الاستراديول Estradiol و الفلافونويدات Flavonoid التي تعمل على زيادة عدد و فعالية النطاف، بالإضافة لزيادة حجم الخصيتين.

تقوية العظام و علاج الكسور و هشاشة العظام:

إن كمية المعادن الموجودة في التمر تعمل على تقوية العظام و تسريع ترميم الكسور.

علاج الاضطرابات المعوية:

يساعد التمر في تثبيط نمو العوامل الممرضة التي تتواجد في الأمعاء. كما يساعد على نمو البكتيريا النافعة n.flora التي تعيش في الأمعاء و تفيد في تعزيز مناعة الجسم.

مضاد للحساسية:

من أكثر العناصر الهامة التي تتواجد في التمر هو عنصر الكبريت الذي يفيد في محاربة العوامل المسببة للحساسية ، بما في ذلك حساسية الربيع.

 تقوية الجهاز المناعي:

يحتوي التمر على العديد من العناصر الغذائية التي تعمل على تعزيز صحة الجسم و محاربة الأمراض.

تقوية الجهاز العصبي و الوقاية من الزهايمر و الاكتئاب:

نظراً لاحتواء التمر على كمية عالية من عنصر البوتاسيوم و مجموعة فيتامينات ب الضرورية لتعزيز صحة الأعصاب. لذلك يُعتبر التمر مصدراً أساسياً و غنياً لتقوية الأعصاب و الدماغ و الوقاية من كافة الأمراض المرتبطة بذلك كالاكتئاب و الزهايمر و داء الباركنسون.

الوقاية من التسمم الكحولي:

يقوم التمر بإزالة السموم من الجسم، خاصةً حالات التسمم الناتج عن إفراط تناول الكحول.

علاج الإسهال:

يفيد عنصر البوتاسيوم الموجود في التمر في تخفيف حالات الإسهال و التحكم بقوام المواد البرازية.

الوقاية من السرطان:

نظراً لغناه بعنصر السيلينيوم و مضادات الأكسدة التي تحارب الخلايا السرطانية و تحمي الجسم ضد السرطان و تقوي مناعة الجسم.

الحفاظ على نضارة البشرة و تأخير ظهور التجاعيد:

إن فيتامين أ و مضادات الأكسدة الموجودة في التمر، تساعد على تجديد البشرة و حمايتها من الجزيئات الحرة التي تسبب تلف الخلايا و تؤدي إلى ظهور التجاعيد و الشيخوخة المبكرة.

آمن لمرضى السكري:

يحتوي التمر على السكريات الطبيعية السكروز و الفركتوز و الجلوكوز، الذي يزود الجسم بالطاقة الضرورية و لا يسبب ارتفاع سكر الدم. فهو من الحلويات الآمنة لمرضى داء السكري إذا تم تناوله بجرعات متوسطة يومياً. أي ما يعادل سبع حبات من التمر يومياً لا أكثر.

المراجع:

http://www.indiaparenting.com/health/325_3792/top-10-health-benefits-of-dates.html

http://www.livestrong.com/article/507760-what-are-the-benefits-of-eating-dates/

https://www.organicfacts.net/health-benefits/fruit/health-benefits-of-dates.html

http://naturalsociety.com/health-benefits-of-dates-7-reasons-eat-date-fruit/

http://healthyeating.sfgate.com/benefits-eating-dates-4386.html

https://www.healthbenefitstimes.com/health-benefits-of-dates/

https://healthyfocus.org/12-health-benefits-of-dates/

http://www.nutrition-and-you.com/dates.html

http://foodfacts.mercola.com/dates.html

الصورة المرفقة:

https://www.flickr.com/photos/4blogs/

 

تصنيفات المقال

انضم الى المحادثة

اذا أعجبك هذا المقال شاركه مع أصدقائك، شكراً لك