أخطاء الريجيم و الحمية الغذائية

520 0
520 0

إذا كنت من الأشخاص الذين يلتزمون بالحمية الغذائية، و يقللون من تناولهم للطعام، لكن بدون وجود نتائج إيجابية في تخفيف أوزانهم، فهم على الأغلب يقعون تحت تأثير العديد من الأخطاء الشائعة في الريجيم. و هذه الأخطاء قد تكون ناتجة عن عدم اتباع نظام الحمية المناسب، أو نتيجة لعادات شائعة، لا يعلمون مدى تأثيرها السلبي على نظام الحمية و تخفيف الوزن.

القاعدة الأساسية في الريجيم هي أن تحرق سعرات حرارية أكثر مما تتناول.

أكثر الأخطاء الشائعة التي تتبعها لتخفيف وزنك:

تناول الأطعمة التي توهمك بأنها خاصة لتخفيف الوزن:

يوجد الكثير من الأطعمة المصنعة و المروجة على أنها خاصة للريجيم، و التي يعتبرها الناس أنها قليلة السعرات الحرارية، إلا أنها على العكس تماماً. فمن الممكن أن تتناول بدلاً عنها وجبة أكثر اشباعاً و أقل سعرات حرارية، مع المحافظة على كمية القيم الغذائية التي يحتاجها جسمك. لذلك أجرت أكاديمية التغذية الإحصائيات على أصحاب الحمية الغذائية. و وجدت أن هذه الأنواع من الأطعمة، لن تساعدك في تخفيف وزنك إطلاقاً. بل على العكس، ممكن أن تزيد الأمر سوءاً. احرص على تناول كل ما هو طبيعي و طازج، و ابتعد عن الأطعمة المصنعة و المعبأة.

عدم النوم بشكل كافٍ:

النوم أقل من خمس أو ست ساعات في الليل، يمكن أن يُبطئ عملية التمثيل الغذائي. و يسبب التغيرات الهرمونية التي تفشل جهودك لإنقاص الوزن. و قد تجعلك تأكل أكثر. حيث وجدت دراسة حديثة أن الأشخاص الذين يعانون من الحرمان من النوم، يستهلكون 500 سعرة حرارية إضافية يومياً.

ممارسة الرياضة بشكل كبير:

من المتعارف عليه أن الرياضة مفيدة جداً، و تسهل من عملية فقدان الوزن. إلا أن الكثير منها قد يؤدي إلى نتائج عكسية بحسب الاحصائيات. عليك التركيز على الحمية الغذائية و الأنواع الصحية التي تتناولها بنسبة 80%، و على الرياضة بنسبة 20%.

ممارسة الرياضة ثلاث مرات في الاسبوع، يؤدي إلى أفضل النتائج في تخفيف الوزن. و تُعتبر كافية جداً لهذا الغرض. أما من يلتزم بالرياضة بشكل يومي، و بعدد ساعات طويلة إلى حدٍ ما، عليه اللجوء إلى حمية الرياضيين الخاصة. لأن الأنظمة العادية قد تقلل من النتائج التي يرغب بالحصول عليها في فقدان الوزن.

الاعتماد في الحمية على السلطات:

السلطة من أهم العناصر للحمية الغذائية، لما تحتويه من قيم غذائية و فيتامينات و معادن. و تساعد في حماية الجسم من السموم المتراكمة. و تمنح الجسم الطاقة و الحيوية. و تحافظ على رونق البشرة. و كل ذلك بسعرات حرارية قليلة. إلا أنها لا تكفي، و من الخطأ أن تعتمد عليها اعتمادا كاملاً. فهي ستعطيك كل تلك الفوائد، إذا تم تناولها إلى جانب الوجبة.

السلطات قد لا تحتوي على ما يكفي من الكربوهيدرات للمساعدة في السيطرة على هرمونات الجوع. جسمك يحتاج إلى الغذاء المنوع المتكامل بسعرات حرارية مدروسة.

الإكثار من الأطعمة الصحية ذات السعرات الحرارية العالية:

مجرد اختيارك للطعام الصحي لا يعني أنه يمكنك أن تأكل كمية كبيرة منه. التبديل من الخبز الأبيض إلى خبز القمح الكامل، و تناول المكسرات بدلاً من رقائق الشيبس، و استخدام زيت الزيتون بدلاً من الزبدة، هذه كلها تغييرات صحية. لكنها ليست بدائل منخفضة السعرات الحرارية. لذلك السيطرة على كمية السعرات الحرارية التي تتناولها لا يزال أمراً رئيسياً.

الامتناع عن الطعام في وقت مبكر مساء:

المقولة الشائعة لكل من يرغب بتخفيف وزنه هي الامتناع عن تناول العشاء، أو التوقف عن تناول الطعام من الساعة السادسة مساء.

إذا كنت ممن ينامون عند الساعة 11 مثلاً، من الطبيعي جداً أن تشعر بالجوع، و تتناول بنهم أكبر. لأن التوقف عن الطعام منذ الساعة السادسة، أو السابعة مبكر جداً. و جسمك سيحتاج إلى طاقة خلال كل هذه الفترة. لذلك الحل الأمثل هو ألا تتجنب تناول العشاء. فعلى العكس تناول وجبتك قبل نومك بثلاث أو 4 ساعات. بحيث تحتوي على 70% من السعرات الحرارية. و اترك 30% من السعرات الحرارية عند شعورك بالجوع مرة أخرى .

تناول الطعام الصحي في المساء، يساعدك كثيراً على تجنب الجوع الشديد و الشراهة في منتصف الليل. لذلك حاول انتقاء الوجبات الصحية ذات السعرات الحرارية المدروسة.

عدم تناول الطعام كل ثلاث ساعات:

يعتقد الغالبية أن الحمية هي الامتناع عن الطعام لفترات طويلة. و أن هذه الطريقة ستساعد على حرق الدهون بشكل أكبر. لكن الحقيقة هي العكس تماماً. فعليك الإكثار من عدد الوجبات الغذائية، و تقليل كمية السعرات الحرارية عند كل وجبة. بحيث تحافظ على تناولك للطعام كل ثلاث ساعات بكميات قليلة. هذا سينشط عملية الاستقلاب و التمثيل الغذائي لديك. و يساعد جسمك على حرق الدهون بشكل أكبر و بطريقة منتظمة.

عدم شرب الماء بشكل كافٍ:

إذا كنت من الأشخاص الذين لا يحبون شرب الماء، و يميلون إلى شرب العصائر و المشروبات الغازية، ستعاني كثيراً في عملية فقدان الوزن. لأن الجسم بحاجة إلى كميات كبيرة من الماء، ليساعده على عملية الهضم. إضافةً إلى أن العصائر و المشروبات الغازية تحتوي على سعرات حرارية أكبر.

وجدت دراسة أن شرب كوبين من الماء قبل تناول الوجبة، يجعلك تتناول ما يصل إلى 90 سعرة حرارية أقل.

تخطي وجبة الإفطار:

هناك الكثير من الأدلة على أن الناس الذين يتناولون وجبة الإفطار، يمتلكون الأوزان الصحية. لذلك ابدأ يومك بتناول وجبة الصباح. و يقول الخبراء الحبوب الكاملة هي واحدة من أفضل الخيارات على الإفطار. فهي سريعة وسهلة.

ملاحظات هامة للحصول على أفضل النتائج:

  1. تناول ما يكفي من جميع المكونات الغذائية الصحية. حافظ على احتواء طعامك بشكل يومي على الكميات الموصى بها من الألياف و البروتينات و الفيتامينات و المعادن، و حتى الكربوهيدرات و الدهون. لأن نظام الحمية هو نظام متكامل، لا يمكن أن يعطي نتائج قوية، إذا لم يحتوي على كل أنواع الأغذية الصحية الضرورية لسلامة الجسم.
  2. لا تتناول الطعام إلا إذا كنت جائعاً. و بنفس الوقت لا تترك نفسك جائعاً لفترة طويلة. فالتنظيم هو أساس نجاح كل شيء. اتبع نظاماً صحياً متوازناً بعدد وجبات كثيرة و كميات قليلة.
  3. ركّز على الوزن المثالي الذي ترغب في الحصول عليه، و عدد الكيلوغرامات التي ترغب بفقدانها.
  4. مارس الرياضة بشكل معتدل و منتظم.
  5. تذكر القاعدة الأساسية في فقدان الوزن، و هي كمية السعرات الحرارية التي تتناولها يجب أن تكون أقل من التي تحرقها و تستهلكها كطاقة.
  6. تجنب السكر قدر الامكان. و استبدله بالمحليات الطبيعية.
  7. اعتمد على الطعام الطبيعي غير المصنع، و الخالي من المواد الكيميائية و المواد الحافظة. و تجنب الأطعمة الجاهزة.
  8. حاول معرفة عدد السعرات الحرارية الموجودة في الطعام الذي تتناوله. بحيث تتجنب المأكولات ذات السعرات الحرارية العالية.
  9. خطط لنظام الحمية الذي ستتبعه بشكل جيد. و التزم بكل ما هو صحي و مفيد لجسمك. فالهدف الأساسي من تخفيف الوزن هو الحصول على الجسم الصحي المثالي الخالي من الأمراض، و الذي يتمتع بالرشاقة.

المراجع:

https://www.healthline.com/nutrition/weight-loss-mistakes#section15

http://www.netdoctor.co.uk/healthy-eating/advice/a25842/13-common-diet-mistakes/

http://www.health.com/health/gallery/0,,20584613,00.html#eating-less-but-not-losing-0

http://www.bodyandsoul.com.au/diet/diets/seven-common-diet-mistakes/news-story/e0777192676abd6e2f590f3193cc48fc

الصورة المرفقة:

https://www.flickr.com/photos/exercisepostures/

 

تصنيفات المقال

انضم الى المحادثة

اذا أعجبك هذا المقال شاركه مع أصدقائك، شكراً لك