كيف أعالج إدمان السكريات و أفضل الطرق للتغلب على النَهَم للحلويات

629 0
629 0
إدمان السكريات

أسعد الله أوقاتكم بكل خير إخوتي الكرام من مختلف أنحاء العالم. و مقال جديد عن إدمان السكريات!

تحدثنا سابقاً عن أضرار السكريات و مخلّفاتها الفادحة التي تصنعها في أجسامنا.

لن ننكر أن الحلويات لذيذة جداً و منتشرة كثيراً من حولنا، بمختلف أشكالها و منتجاتها المتنوعة.

قطعة كاتو من هنا و رقائق البسكويت من هناك، عدا عن المعجنات و المخبوزات و الشوكولا! و لن ننسى الحلويات العربية، و من لم يتذوقها لا يعرف معنى الحلويات!!! قل لي بالله عليك كيف لنا أن نقاوم جميع هذه المغريات؟ 🙂

لكن.. إن كان الثمن و النتيجة هو زيادة خطورة الإصابة بأمراض الضغط و السكري و الكولسترول و الزهايمر و الالتهابات و ضعف المناعة! إذاً فالأمر يستحق أن نولّيه اهتمامنا و نعيد حساباتنا في عاداتنا الغذائية.

ذكرنا ماذا يحدث في الجسم عندما نمتنع عن تناول السكريات. لكن كيف؟

ما هي الطريقة المثلى لتخطي هذا النَهَم و التغلب على إدمان السكريات؟

في مقال اليوم بإذن الله تعالى سوف نذكر أفضل الأساليب و الخطوات الفعالة للتغلب على هذا الإدمان. أتمنى أن تجدوا الفائدة المطلوبة.

لماذا ندمن الحلويات و نشعر بالنَهَم تجاه السكريات؟

هنالك العديد من الأسباب التي تدفع الجسم للرغبة بالحلويات.

الطعم الحلو هو أول طعم يفضله الإنسان منذ ولادته.

تحفز السكريات على تحرير الناقل العصبي الكيميائي الذي يفرزه الدماغ و  يجعلك تشعر بالسعادة (السيروتونين).

السكريات هي عبارة عن كربوهيدرات. لكن الكربوهيدرات تتوفر بأشكال مختلفة عديدة مثل الحبوب الكاملة و الفواكه و الخضروات الغنية بالألياف و المواد الغذائية التي يحتاجها الجسم.

يحرر طعم السكر أيضاً مادة الإندورفين التي تشعرنا بالهدوء و الاسترخاء.

الشعور الذي يزودنا به الدماغ عند تناول السكريات، تجعلنا توّاقين أكثر لتناول المزيد! و هنا يحدث الإدمان.

مشكلة النَهَم للسكريات لا تأتي عندما ننغمس في تناول الحلويات بين الحين و الآخر. إنما عندما نفرط في تناولها.

و من السهل القيام بذلك عند إضافة السكر للعديد من الأطعمة المصنعة، بما في ذلك الخبز و الألبان و العصائر و الصلصات المضافة للأطعمة.

  • حتى لا تلحق السكريات الأذى بجسمك، يجب الحد من تناولها بحيث لا تتجاوز ما يعادل 6 ملاعق صغيرة من السكر في اليوم بالنسبة للنساء و 9 ملاعق صغيرة من السكر في اليوم بالنسبة للرجال. أما بالنسبة للأطفال، فيجب ألا تتعدى كمية السكريات يومياً ما يعادل 4 ملاعق صغيرة كحد أقصى!

أهم النصائح للحدّ من تناول السكريات:

إذا كنت تعاني من النَهَم للسكريات، إليك بعض الأساليب لكبح هذه المشكلة:

خذ كمية قليلة فقط:

عندما تشعر بالرغبة الملحّة لتناول السكريات، أشبع حاجتك بتناول كمية قليلة فقط، سواءً قطعة صغيرة من البسكويت أو الحلوى.

تمتع بكمية قليلة فقط من الصنف الذي تحبه، فذلك لتجنب الشعور بالحرمان.

التزم بتناول ما يعادل 150 سعرة حرارية فقط.

التنويع في الأطعمة:

إذا كانت فكرة الإقلاع عن السكريات مستحيلة أو صعبة جداً بالنسبة لك، يمكنك الحفاظ على هذه المتعة و عدم حرمان نفسك منها و إشباع رغبتك الملحّة و النَهَم للسكريات، إنما من خلال التنويع بالطعام الذي تتناوله. على أن يكون طعامك صحياً مع إضافة القليل فقط من الصنف غير الصحي الذي تحبه.

مثلاً بدلاً من تناول الشوكولا لوحدها، يمكنك إضافة بعض شرائح الموز أو الفريز للشوكولا، و بذلك تشبع نفسك بطعام صحي و غير صحي معاً. بدلاً من الاعتماد على السكريات الضارة لوحدها.

امضغ بعض العلكة:

إذا كنت ترغب بتجنب النَهَم للحلويات، حاول مضغ العلكة لبعض الوقت. فهي تخفف الرغبة الملحّة في تناول الطعام.

اعتمد على الفواكه:

لتكن الفواكه في متناول يدك بوفرة في المنزل. و كلما شعرت بالرغبة الشديدة لتناول للسكريات، ستجد الفواكه أمامك غنية بالألياف و المواد الغذائية مع بعض الحلاوة. و لا تنسى أيضاً المكسرات و الفواكه المجففة. لتكن متوفرة أمامك بدلاً من الوصول للحلويات.

انهض للمشي:

عندما تخطر في بالك الحلويات، اذهب للمشي قليلاً أو افعل أي شيء يشغلك و يبعدك قليلاً عن هذه الرغبة في تناول الحلويات.

انتبه للنوعية قبل الكمية:

عندما تنتابك الرغبة في تناول السكريات، عدا عن أهمية الانتباه لكمية الحلويات التي تتناولها. انتبه للنوعية أيضاً. فبدلاً من أن تختار شوكولا غنية بالكريما و الكراميل مثلاً، يمكنك اختيار الشوكولا الداكنة بدلاً عنها.

تناول كل قضمة ببطء. و استمتع بالمذاق بهدوء.

لا مانع من إضافة كمية قليلة فقط من صنف الحلويات المفضّل لديك، إنما بعد أن تُشبع معدتك بخيارات مغذية و صحية.

تناول الطعام بانتظام:

الانتظار لفترات طويلة بين الوجبات، سيزيد من النَهَم للحلويات. و يدفعك لاختيار الأصناف الغنية بالسكريات أولاً، لإشباع رغبتك.

بدلاً من ذلك احرص على تناول وجبات الطعام ضمن مواعيد منتظمة يومياً. بمعدل كل 3-5 ساعات وجبة صغيرة. ذلك سيحافظ على مستوى السكر في الدم ثابت لديك.

اختر الأطعمة الغنية بالبروتينات و الألياف الغذائية مثل الحبوب الكاملة.

بعض النصائح الحاسمة للتغلب على إدمان السكريات في 10 أيام!!

احسم أمرك و خذ قرارك:

ألزِم نفسك بتنظيف جسمك من هذه السموم خلال العشرة أيام القادمة. هذا التغيير سيعيد ضبط دماغك و جسمك من جديد.

امتنع عن كافة أنواع السكريات:

بما في ذلك الطحين الأبيض و المحليات الصناعية و الدهون المهدرجة و الأطعمة المعبأة مسبقاً.

تجنب كافة أنواع المشروبات المحلاة بالسكر:

بما في ذلك القهوة و الشاي المضالف لها سكر و العصائر. باستثناء عصائر الخضروات (المشروبات الخضراء).

أضف البروتينات لكل وجبة طعام:

من الأمثلة على ذلك البيض و المكسرات و البذور و الأسماك و الدجاج.

تناول الكربوهيدرات الصحية فقط:

امتنع عن الكربوهيدرات الغنية بالنشويات. اعتمد فقط على الخضروات غير النشوية مثل الحبوب الخضراء كالبازلاء و الفطر و البصل و الكوسا و البندورة و الفليفلة و الباذنجان.

أضف الدهون الصحية لكل وجبة طعام:

مثل المكسرات و البذور و الأفوكادو و الأسماك التي تزودنا بالأحماض الدسمة الأوميغا3.

اضبط غضبك و تحكم بحالات التوتر لديك:

عندما تشعر بالتوتر، يرتفع مستوى هرمون الكورتيزول في الدم. مما يشعرك بالجوع. و لتسدّ الإحساس بالجوع لديك، تشعر بالنهم للسكريات.

امتنع عن منتجات الألبان و الأجبان الغنية بالغلوتين:

هذه المهمة ليست سهلة، لكن بعد مرور يومين أو ثلاثة، ستشعر بالمزيد من الطاقة و قلّة النَهَم للحلويات.

النوم:

إذا كان معدل النوم لديك أقل من 8 ساعات في الليل، ذلك سيشعرك بالجوع و يدفعك لتناول المزيد من السعرات الحرارية.

أخيراً:

يمكنك كسر إدمانك للسكريات مع بعض الالتزام. فالأمر يستحق العناء.

تنظيف جسمك من السموم بهذه الطريقة لا يعني أبداً ألا تأكل الحلويات مرة أخرى. لكنها تعطيك السيطرة من جديد للتغلب على إدمان السكريات.

دمتم بخير إخوتي الكرام و شكراً لمتابعتكم. أسأل الله تعالى دوام الصحة و العافية لكم جميعاً.

المراجع:

https://www.webmd.com/diet/features/13-ways-to-fight-sugar-cravings

https://www.healthline.com/nutrition/3-step-plan-to-stop-sugar-cravings

https://health.clevelandclinic.org/break-your-sugar-addiction-in-10-days-infographic

الصورة المرفقة:

https://www.flickr.com/photos/140806582@N08/39455108734/in/photolist-rgDodD-ewf3W-b9mDBX-6hWwWF-99rUrg-dCZxwp-4gY6YE-rkferV-dotWMq-b8bUAk-8MNMhQ-QZD8YQ-dCm588-d6D9QY-d33Yxd-rHY5e4-i1ikjK-2bAe4PF-GDEfVQ-cQUCoU-rGKUuL-vQZEK2-gEcekx-JYN8D-bKtxwM-4vxjsk-27o9BVs-TMR2JJ-bwkTt5-MzBv2K-fsfRv5-rrBbJe-awCbnk-ajYmyt-dMjgyT-237vKeq-dSaDyA-aTDePr-aBnnVg-4ztoEh-ry88JW-dGhvdj-s3PSvH-8Yya8D-aphyEo-PqFC5k-bx7Ds7-8PP7g-D3DhhJ-C8zfmH

تصنيفات المقال

انضم الى المحادثة

اذا أعجبك هذا المقال شاركه مع أصدقائك، شكراً لك