فوائد بذور القرع (بذور اليقطين) لتقوية المناعة و تسريع نمو الشعر و النوم و المزيد!

157 2
157 2
بذور اليقطين

من أفضل الأطعمة التي يمكن إضافتها لنظامك الغذائي، و غنية بالقيم الغذائية هي بذور القرع (بذور اليقطين).

تعمل على تقوية الجهاز المناعي و تعزيز عمليات الاستقلاب. بالإصافة لفعاليتها في إنقاص الوزن و تحسين المزاج و تعزيز جودة النوم.

بذور القرع لها دور فعال في زيادة مستويات هرمون التستوسترون لدى الرجال. و الوقاية من العدوى و الطفيليات. و خفض خطورة الإصابة بحصوات الكلية.

ميزة أخرى تتصف بها بذور القرع هي فعاليتها في تحسين نمو الشعر. و تعزيز صحة القلب و التحكم بداء السكري و تسريع شفاء الجروح.

تحدثنا سابقاً عن فوائد اليقطين و كيفية إضافته للنظام الغذائي. قد تكون بذور القرع أكثر شيوعاً و توفراً في محتلف أنحاء العالم. و من السهل إضافتها لطعامك اليومي.

تعتبر بذور القرع أو اليقطين بذور موسمية. تتواجد بوفرة خلال فصل الخريف، عندما ينضج اليقطين و القرع و يتوفر بكثرة.

بذور القرع أو اليقطين خضراء اللون، بيضوية الشكل، لها قشرة بيضاء. غالباً ما يتم تناول بذور القرع بعد تحميصه.

المواد الغذائية الموجودة في بذور القرع:

كل 100 غ من بذور القرع تحتوي على العناصر الغذائية التالية:

  • ماء 4.5 غ
  • سعرات حرارية 446
  • بروتين 18.55 غ
  • دهون صحية 19.4 غ
  • الكربوهيدرات 53.75 غ
  • الألياف الغذائية 18.4 غ
  • الكالسيوم 55 ملغ
  • حديد 3.31 ملغ
  • مغنيزيوم 262 ملغ
  • فوسفور 92 مغ
  • بوتاسيوم 919 ملغ
  • صوديوم 18 ملغ
  • زنك 10.3 ملغ
  • نحاس 0.69 ملغ
  • منغنيز 0.5 ملغ
  • فيتامين سي (فيتامين ج) 0.3 ملغ
  • ثيامين 0.03 ملغ
  • رايبوفلافين 0.05 ملغ
  • نياسين 0.29 ملغ
  • حمض البانتوثينك 0.06 ملغ
  • فيتامين ب6 0.04 ملغ
  • حمض الفوليك 9 ميكروغرام
  • فيتامين أ 62 وحدة دولية
  • الأحماض الدسمة المشبعة 3.67 غ
  • الأحماض الدسمة الأحادية غير المشبعة 6.03 غ
  • الأحماض الدسمة المتعددة غير المشبعة 8.84 غ

(تريبتوفان 0.33 غ، ثيرونين 0.68 غ، أيزولوسين 0.96 غ، لوسين 1.57 غ، لايسين 1.39 غ، ميثيونين 0.42 غ، سيستين 0.23 غ، فينيل ألانين 0.92 غ، تيروسين 0.77 غ، فالين 1.49 غ، هيستيدين 0.52 غ، ألانين 0.88 غ، حمض الأسبارتيك 1.87 ع، حمض غلوتاميك 3.26 غ، غلايسين 1.36 غ، برولين 0.76 غ، سيرين 0.87 غ).

تُعتبر بذور القرع أو اليقطين غنية بالمواد الغذائية الكثيفة المركزة مثل البروتينات و الدهون غير المشبعة الصحية و الأوميغا 3. بالإضافة لغناها بالمنغنيز و تريبتوفان و الكالسيوم و البوتاسيوم و المغنيزيوم و النحاس و الفوسفور و الزنك و الحديد.

كما تحتوي على كمية قليلة من مجموعة فيتامينات ب و فيتامين ك و فيتامين أ.

كما تتميز بذور القرع بغناها بالمركبات الغذائية النباتية فايتوستيرول الذي يضيف فوائد صحية عديدة.

فوائد بذور القرع:

تعزيز صحة القلب:

مركبات فايتوستيرول و الأحماض الدسمة غير المشبعة الأوميغا 3 التي تتوفر في بذور القرع، لها دور كبير في خفض مستوى الكولسترول الضار.

كما يعمل على منع تجلط الدم و الوقاية من تصلب الشرايين. و بالتالي خفض خطورة الإصابة بالأزمة القلبية و السكتة الدماغية.

تحسين جودة النوم:

إذا كنت تشعر بالتعب و التوتر بعد قضاء يوم طويل. فإن تناول بذور القرع تساعدك على تهدئة نفسك، و الاسترخاء و التمتع بنوم جيد!

تعتبر بذور القرع أو اليقطين من المصادر الغنية بالمغنيزيوم و التريبتوفان. و كلاهما لديه دور فعال كمهدئ و محفز على النوم.

تعزيز صحة البروستات:

تشير العديد من الدراسات أن بذور اليقطين تعتبر من المصادر الجيدة لتخفيف أعراض تضخم البروستات. و يعود ذلك بشكل أساسي لغناها بالزنك.

تساعد بذور القرع أو اليقطين في الحفاظ على صحة البروستات. حيث يُعتبر سرطان البروستات من لمشاكل الصحية الشائعة عند الرجال.

كما يؤدي انخفاض مستويات الزنك إلى انخفاض مستويات التسوسترون عند الرجال. وبالتالي فإن بذور اليقطين تعزز الخصوبة عند الرجال و تحسن صحة النطاف.

زيادة نمو الشعر:

إن زيت بذور اليقطين من الزيوت الي أثبتت فعاليتها في تعزيز نمو الشعر لدى الرجال.

معظم أسباب تساقط الشعر لدى الذكور، تعود لانخفاض مستويات الأندروجين عند الرجل.

زيت بذور اليقطين يعمل على زيادة مستويات الأندروجين عند الرجال.

عموماً فإن تناول مقدار قبضة يد من بذور القرع أو اليقطين يومياً، يعزز صحة الشعر و يسرع نموه.

خصائص مضادة للسرطان:

قد تساعد بذور اليقطين في تعزيز صحة مرضى السرطان، بما في ذلك سرطان المعدة و سرطان البروستات و سرطان الرئة و سرطان القولون.

تتميز بذور اليقطين بخصائص مضادة للأكسدة و مضادة للسرطان. حيث تعمل على خفض خطورة الإصابة بسرطان الثدي لدى النساء بعد انقطاع الطمث.

التحكم بداء السكري:

على اعتبار أن بذور اليقطين غنية بالمغنيزيوم. فهي تساهم في خفض مستوى سكر الدم. و ذلك من خلال زيادة إنتاج الأنسولين و خفض عمليات الأكسدة في الجسم. مما يقي من الإصابة بداء السكري النمط الثاني.

الوقاية من الإصابة بالديدان و الطفيليات:

تتميز بذور القرع أو اليقطين بخصائص مضادة للطفيليات. و تم استخدامها كعلاج تقليدية للحد من الإصابة بالديدان خاصةً لدى الأطفال الأكثر عرضة للإصابة بالديدان المعوية.

الوقاية من حصوات الكلية:

تتميز بذور اليقطين بخصائص مدرة للبول و مضادة للأكسدة. مما يحفز على تنشيط الدورة الدموية، و إزالة السموم من الجسم. فضلاً عن دورها في تعزيز صحة الكبد و الكلية و الوقاية من تشكل الحصوات البولية.

مصدر جيد للبروتينات:

بذور اليقطين غنية بالبروتينات بنسبة 30% من محتواها.

إن الحصول على كمية ثابتة و كافية من البروتينات ضمن نظامك الغذائي، هو أمر ضروري و أساسي لصحة الجسم. فالبروتينات تتكون من الأحماض الأمينية التي تحفز عمليات الاستقلاب في الجسم.

الوقاية من هشاشة العظام:

تشتهر بذور اليقطين بفوائدها في الوقاية من هشاشة العظام.

غناها بالزنك و الكالسيوم و النحاس و غيرها من المعادن، يرتبط بزيادة كثافة العظام.

تشير الدراسات أن المواظبة على إضافة الأطعمة الغنية بهذه العناصر مثل بذور اليقطين، يساهم في الوقاية من ضعف و هشاشة العظام.

خفض ضغط الدم:

إن كمية النحاس الجيدة الموجودة في بذور اليقطين تعمل على زيادة خلايا كريات الدم الحمراء. مما يعزز نسبة الأوكسجين في الدم. كما يعزز صحة القلب و الأوعية الدموية من خلال خفض ضغط الدم.

كيف يمكنني إضافة بذور القرع أو اليقطين للنظام الغذائي؟

هنالك عدة طرق لإضافة بذور اليقطين للنظام الغذائي، إنما أكثر طريقة صحية هي عند تناوله نيئاً.

  • كما يمكنك تحميص بذور القرع و إضافتها لطبق السلطة أو الخبز.
  • بعض الأفراد يقومون بإضافتها لبودينغ الأرز و الحساء و الصلصات للحصول على قوام مقرمش و مفيد.

المراجع:

https://www.verywellfit.com/pumpkin-seed-nutrition-facts-calories-and-health-benefits-4114356

https://www.organicfacts.net/health-benefits/seed-and-nut/pumpkin-seeds.html

http://www.whfoods.com/genpage.php?tname=foodspice&dbid=82

الصورة المرفقة:

https://www.flickr.com/photos/30478819@N08

تصنيفات المقال

انضم الى المحادثة

2 تعليقات s

  1. غادة رد

    بعيدا عن موظوع اليقطين…
    عندي استفسار مهم جدا بخصوص الخل وليمون الحامض… هناك الكثير يستعملون الخل والليمون في مرقة العظام لقدرتها على استخراج مواد الجلاتين ومواد النخاع من العظام لاستفادة من المرق… اي لها القدرة على تفكك العظام..
    وسوالي هو هل شرب الخل مع الماء او الليمون مع الماء لخفض الوزن وزيادة المناعة ممكن يودي سلبا الى هشاشة عظام ؟!! لاني في كل مرة اخذ خل بعدها بفترة قصيرة ارى اضافري بدات تتكسر وتتمزق حتى !!!!!

    1. بدور الآغا رد

      أسعد الله أوقاتك بكل خير عزيزتي غادة..
      عند تناول الليمون أو الخل الممدد في الماء، فهذا لن يؤثر سلباً على صحة الجسم، بل على العكس سوف يفيده.
      الليمون غني بالكالسيوم و لا يسحب الكالسيوم من الجسم.
      الخل يوازن حموضة المعدة. و يحفز المعدة على عملية الهضم و امتصاص المواد الغذائية الموجودة في الطعام.

      بالنسبة لليمون للحصول على الفوائد دون إلحاق الضرر بالجسم أو بالأسنان، ينصح بإضافة نصف عصير ليمونة إلى ليتر من الماء. أو إضافة بضع قطرات من الليمون إلى طبق السلطة.
      لمزيد من المعلومات عن فوائد الليمون و تأثيراته، إليك الرابط التالي:
      https://capsuleh.com/lemon-benefits/

      بالنسبة للخل، ينصح بإضافة ملعقة إلى ملعقتي طعام من الخل إلى ليتر من الماء. أو بضع قطرات إلى السلطة. و حتماً لا يجب تناوله دون تمديد و إلا يلحق الضرر بالجسم.
      لمزيد من المعلومات حول فوائد الخل و تأثيراته، إليك الرابط التالي:
      https://capsuleh.com/vinegar-benefits/

      أما فيما يتعلق بمشكلة تكسر الأظافر، يمكنك الاطلاع على الرابط التالي:
      أسباب تكسر الأظافر و أفضل العلاجات الطبيعية:
      https://capsuleh.com/brittle-nails/

      أسأل الله تعالى لك دوام الصحة و العافية و على الرحب و السعة دائماً.

اذا أعجبك هذا المقال شاركه مع أصدقائك، شكراً لك