أضرار البروتينات لبناء الأجسام (بروتين مصل اللبن و بودرة البروتين)

830 2
830 2

في المقالة السابقة تحدثت عن أنواع و فوائد و استخدامات بودرة البروتينات لبناء الأجسام، أما اليوم و الأهم سوف أذكر التأثيرات السلبية و الأضرار الناتجة عن فرط استخدام هذه البروتينات.

أتمنى أن تجدوا الفائدة المطلوبة و شكراً للمتابعة.

التأثيرات السلبية الناتجة عن استهلاك بروتين مصل اللبن:

يعاني بعض الأشخاص من الحساسية لبروتين الحليب، في هذه الحالة قد يصاب بحساسية من بروتين مصل اللبن كذلك.

عندما يتم استهلاك بروتين مصل اللبن ضمن جرعات معتدلة، يُعتبر آمن و لا يسبب ذلك أي تأثيرات سلبية غير مرغوبة (أي إذا تم استهلاكه يومياً ضمن جرعة 30-50ملغ لا أكثر)، لكن الاستخدام الشديد أو ضمن جرعات عالية يؤدي للعديد من المشاكل الصحية و التي تتضمن:

المضاعفات الناتجة عن زيادة استهلاك بروتين مصل اللبن:

إن زيادة استهلاك بروتين مصل اللبن مع قلة استهلاك الكربوهيدرات، قد يؤدي لمشاكل صحية عديدة و التي تتمثل بما يلي:

اكتساب و تخزين الدهون:

إذا كنت تستهلك بروتين مصل اللبن لبناء العضلات الهزيلة، فعلى الأرجح أنت لا ترغب باكتساب الوزن على هيئة دهون! لكن في كثير من الحالات يكون بروتين مصل اللبن محمّل بكمية إضافية من السكريات، و بالتالي تحتوي على كمية إضافية من الكربوهيدرات، و قد تحتوي على كمية إضافية من الدهون كذلك.

إن بروتين مصل اللبن يزوّد الجسم بكميات إضافية من السعرات الحرارية و الكربوهيدرات على هيئة سوائل، و بالتالي قد لا تلبي متطلباتك عند اعتبارها كوجبة بديلة عن الطعام. إذا شعرت أنك لا تزال تأكل نفس الكمية المعتادة من الطعام بالإضافة لتناولك لبروتين مصل اللبن، معنى ذلك أنك لا تحصل على النتيجة المطلوبة.

تشكل حصوات الكلى:

سوءاً كان استهلاكك قليل أم كثير من بروتين مصل اللبن، يُعتبر تشكّل الحصى في الكلية من التأثيرات الجانبية التي تتطور غالباً. كما قد يؤدي لتفاقم الوضع سوءاً عند وجود الحصى مسبقاً.

من أفضل الطرق لتجنب الإصابة بحصى الكلية أثناء تناول بروتينات مصل الحليب، هي بزيادة استهلاك الأطعمة الغنية بالألياف ضمن النظام الغذائي.

فعندما يتحلل البروتين في الجسم يعطي مادة الأمونيا كمنتج ثانوي. بعد ذلك تتحول مادة الأمونيا إلى يوريا و التي تُطرح خارج الجسم عبر البول. عند استهلاك كمية كبيرة من البروتين، سوف يتم إنتاج كمية كبيرة من اليوريا، و التي تُجهد الكلية لأداء وظيفتها و فلترة الدم من هذه الكمية الكبيرة من اليوريا و الكالسيوم. مع مرور الزمن يؤدي ذلك لاضطرابات في الكلية كتشكل حصى في الكلية أو فشل كلوي.

زيادة احتمال الإصابة بداء النقرس:

في معظم الحالات قد لا يصاب الشخص بداء النقرس نتيجة تناول بروتين مصل اللبن، لكن إذا شعرت بأعراض داء النقرس أو كان لديك استعداد وراثي لذلك ضمن العائلة، في هذه الحالة قد يسبب لك النقرس. فبالإضافة للبروتينات الموجودة في مصل اللبن، هنالك كمية كبيرة من الحموض الأمينية. فإذا لم يستطع جسمك معالجتها كما يجب، سوف تتراكم في الجسم و تسبب مشاكل صحية.

الحساسية:

إذا شعرت أنك تعاني من الحساسية، حاول استخدام نوع بروتين مصل اللبن المركّز، و هو النوع المعالَج الذي تم إزالة معظم سكر اللاكتوز. تتضمن التفاعلات التحسسية: الإسهال، المغص، الطفح الجلدي، الإقياء.

انخفاض سكر الدم:

بالنسبة للمرضى الذين يعانون من داء السكري، إن تناول بروتين مصل الحليب، قد يسبب انخفاض مستويات سكر الدم. لذلك عند استهلاك مصل اللبن يجب الانتباه و مراقبة مستوى السكر.

زيادة خطورة النزف:

لذلك يجب على المرضى الذين يعانون من اضطرابات في النزف أو يتناولون المميعات الدموية، أخذ الحذر من زيادة خطورة النزف لديهم، و تعديل الجرعات الموصوفة.

انخفاض ضغط الدم:

بالنسبة للذين يعانون من اضطرابات في ضغط الدم، إن مصل اللبن يسبب انخفاض ضغط الدم، لذا عند تناول أدوية علاج ضغط الدم المرتفع يجب أخذ الحذر من حدوث انخفاض شديد في ضغط الدم.

الدوار:

لذا يجب أخذ الحذر عند قيادة السيارة أو أداء الأعمال التي تحتاج إلى تركيز. و أخذ الحذر بالنسبة للأفراد الذين يتناولون بعض العقاقير الطبية بما في ذلك أدوية خفض الكولسترول.

التسمم بالمعادن الثقيلة:

يحتوي مسحوق البروتين (بودرة البروتين) على كميات ضئيلة من المعادن الثقيلة السامة، و التي تتضمن الرصاص و الزرنيخ و الزئبق و الكادميوم. عند استهلاك كمية كبيرة من بودرة البروتين، يؤدي ذلك لتراكم هذه المعادن في الجسم، و التي تؤدي لحدوث أعراض تتضمن الإرهاق و التعب و الإمساك و الصداع و ألم في العضلات و المفاصل.

ضعف بنية العظام و زيادة خطورة الكسور و هشاشة العظام:

يلعب البروتين دور أساسي في نمو و تطور بنية العظام، لكن من ناحية أخرى قد يجعل العظام ضعيفة كذلك إن تم استهلاك البروتين بشكل خاطئ!

إن استهلاك كمية كبيرة من البروتينات يؤدي لزيادة حموضة الدم لمستويات ضارة. و لتحقيق توازن الحموضة في الدم، يقوم الجسم بتحرير مواد قلوية مثل الكالسيوم و الفوسفات. هذه المواد القلوية تأتي من العظام و بالتالي تؤدي لانخفاض تدريجي في بنية العظام مع زيادة استهلاك البروتينات.

تساقط الشعر:

يتكون الشعر من مادة الكيراتين و هي عبارة عن بروتين. أي يجب عند زيادة استهلاك البروتين أن تتحسن بنية الشعر، نعم و لكن عند الإفراط في الاستهلاك يحدث العكس! فعند تناول كمية كبيرة من البروتينات فوق الحد الطبيعي، سوف يكون ذلك على حساب المواد الغذائية الأخرى أي الفيتامينات و المعادن و الدهون و الكربوهيدرات. إذا اختل هذا التوازن يصبح من الصعب على الجسم الحفاظ على صحة الشعر، و بالتالي يسبب تساقط الشعر بشدة و الصلع المبكر.

خلل في توازن الهرمونات:

عندما يتعلق الأمر ببروتين الصويا، يحدث خلل في توازن الهرمونات. فكما ذكرت سابقاً بروتين الصويا غني بالحموض الأمينية، لكنه يحوي أيضاَ على كمية كبيرة من الإستروجينات النباتية التي تشابه عمل هرمون الإستروجين في الجسم. و بالتالي عندما يتم هضم بروتين الصويا، سوف يُرسل الجسم إشارات لجهاز الغدد الصماء كما يفعل هرمون الإستروجين الداخلي، هذا الخلل في توازن الهرمونات سوف يُلحق الضرر بالجسم، و يسبب العديد من المشاكل الصحية بما في ذلك التثدي عند الرجال و ضعف الرغبة الجنسية و ضعف الانتصاب.

تلف الكبد:

عند اتباع نظام غذائي غني بالبروتينات دون الحصول على كمية كافية من الكربوهيدرات، سوف يدفع الجسم لزيادة تشكيل المواد الكيتونية، و بالتالي يستهلك الجسم الدهون كمصدر أول للطاقة. مما يؤدي لزيادة حموضة الدم. إن ارتفاع حموضة الدم لمدة طويلة من الزمن تسبب لتلف الكبد و عدم قدرته على أداء وظائفه بشكل فعال و قد ينتج عن ذلك اضطرابات مزمنة و حادة في الكبد.

المراجع:

http://www.webmd.com/vitamins-supplements/ingredientmono-833-whey%20protein.aspx?activeingredientid=83

http://www.stylecraze.com/articles/side-effects-of-protein-supplements-you-should-know/#gref

http://www.livestrong.com/article/483739-are-there-any-side-effects-of-protein-powder/

http://www.mayoclinic.org/drugs-supplements/whey-protein/safety/hrb-20060532

http://www.medicalnewstoday.com/articles/263371.php

http://bembu.com/whey-protein-side-effects

الصورة المرفقة:

https://www.flickr.com/photos/21561428@N03/

 

تصنيفات المقال

انضم الى المحادثة

2 تعليقات s

  1. زائر رد

    حبذا لو ذُكر العلاج .. لمن تضرر من البروتينات

  2. بدور الآغا رد

    لمن تضرر من البروتينات يجب عليه التوقف عن تناول هذه البودرة و علاج المشكلة الصحية الناتجة عن فرط الاستهلاك. أي يعتمد العلاج على كل حالة على حدا، كعلاج الحصى أو الخلل الهرموني أو…. الخ، حسب الضرر الذي أصابه.

اذا أعجبك هذا المقال شاركه مع أصدقائك، شكراً لك