كيفية تحفيز حرق الدهون بنتائج سريعة

364 0
364 0

لأن هناك أسباب عديدة وراء السمنة، و لأن معظم طرق الريجيم تعطي نتائج بطيئة في الأجسام العنيدة تجاه الحمية الغذائية، و لأن أسرع طرق فقدان الوزن تتناسب طرداً مع سرعة عودة الوزن إلى سابق عهده أو ربما أكثر، كان من الضروري معرفة كيفية البدء في أي نظام غذائي مهما كان نوعه.

الخطوات الأولى الواجب اتباعها لتخفيف الوزن:

ممارسة أي نوع من التمارين الرياضية:

جميع خبراء التغذية و البحوث العلمية في مجال الحمية الغذائية أثبتوا ضرورة تغيير نمط الحياة، حتى و لو بشكل جزئي من خلال ممارسة الرياضة.

ليس بالضرورة أن يكون في مراكز متخصصة، و لا لساعات طويلة، مجرد الالتزام بأي نوع من التمارين الرياضية ثلاث مرات في الأسبوع كافِ لتحفيز الجسم على حرق السعرات الحرارية، و إعطاء النشاط و الطاقة للجسم. و الأهم من ذلك إحداث التغيير في طبيعة الحياة.

يمكنك ممارسة أي نوع من الرياضة في المنزل، أو المشي خارجاً، أو الجري، أو القفز على الحبل. المهم أن تزيد معدل الحركة لديك.

تخفيف السعرات الحرارية تدريجياً:

ليس عليك الامتناع عن الطعام، إنما تخفيف كمية الوجبة المتناولة تدريجياً، والنظر لنوعية الغذاء.

حاول تخفيف نسبة تناولك للكربوهيدرات، و زيادة نسبة البروتينات، و الاعتدال في تناول الدهون الصحية من مصادر طبيعية.

أكثر من شرب الماء:

شرب الماء من أهم طرق فقدان الوزن السريع. يجب أن تحافظ على جسمك مروياً تماماً، لتزيد من حيويته و نشاطه. فأغلب حالات التعب تأتي من نقص السوائل في الجسم. بالاضافة إلى الفوائد الكبيرة التي تعطيها لجميع أجهزة الجسم، و تحسن من أدائها و خاصةً الجهاز الهضمي.

تناول الشاي الأخضر:

يحتوي الشاي الأخضر على الكثير من مضادات الأكسدة الحارقة للدهون. و يفضل إضافة الزنجبيل إليه.

أكثر من تناول الألياف:

لقدرتها على أداء الجهاز الهضمي على أكمل وجه، و دورها في حرق الدهون و شعورك بعدم الجوع.

السُمنة الناتجة عن سوء في عمليات الهضم و مشاكل الجهاز الهضمي:

هناك أسباب عديدة للبدانة، و إحدى هذه الأسباب هي مشاكل الجهاز الهضمي. فهو المسؤول عن هضم الطعام، و تحويله لطاقة أو اختزانه في الجسم، و تراكم السموم التي تبطئ من عمليات الاستقلاب، و حرق الدهون و التسبب في العديد من المشاكل.

يقوم الجهاز الهضمي بحركات ضخ لنقل الطعام عبر القناة الهضمية. لكن إذا لم تتم هذه العملية بشكلها الطبيعي، يمكن أن تسبب لك العديد من المشاكل الهضمية، مثل الغثيان و القيء و الإسهال في حال زيادة حركتها، أو الإمساك و الغازات و النفخة في حال البطء في حركتها.

من أهم الأطعمة التي تساعدك على حرق الدهون والتخلص من المشاكل الهضمية:

الزنجبيل:

يحتوي هذا الجذر الحار على مركبات جينجيرول و شوغول، للمساعدة في الحفاظ على تلك الحركات ثابتة. لذلك يتم هضم الطعام على نحو سلس و معتدل، مما يؤدي إلى استقلاب الطعام بشكله الطبيعي، الذي يوفر للجسم كامل احتياجاته للطاقة، و حرق الدهون و الطعام، إضافةً إلى فوائده الأخرى في تخفيف ألم المفاصل و ألم الشقيقة.

بذور الشمر:

لجأ الكثير لتناول بذور الشمر بعد وجبة ثقيلة لتحفيز عملية الهضم. و ذلك لأنها تحتوي على زيوت متطايرة يمكن أن تساعد في تخفيف الغازات و التشنج و الانتفاخ.

خل التفاح:

تستخدم معدتك حمض الهيدروكلوريك لكسر الطعام إلى جزيئات صغيرة، و بالتالي فإن المواد الغذائية يمكن امتصاصها من قبل الأمعاء الدقيقة. لكن إذا انخفضت مستويات الحمض (و التي يمكن أن تكون نتيجة للشيخوخة، والإجهاد، أو من تناول مضادات الحموضة)، لا يمكن هضم الطعام بشكل صحيح. إضافةً إلى أن قلة الحمض يمكن أن يحول الجهاز الهضمي إلى أرض خصبة للبكتيريا السيئة. و يعتبر خل التفاح الطبيعي مفيد لدعم مستويات حمض المعدة الصحية.

يمكنك استخدام 1 ملعقة كبيرة من خل التفاح الطبيعي مع كأس من الماء بدرجة حرارة الغرفة أول شيء في الصباح، أو قبل وجبة ثقيلة لتحفيز العصائر الهضمية.

أفضل الأطعمة التي تساعدك على التخلص من دهون البطن:

الحليب:

أثبتت الدراسات دور الحليب في تخفيف دهون البطن بشكل ملحوظ، ربما لاحتوائه على الكالسيوم. فقد وجدت دراسة أجريت عام 2010 من قبل باحثين في جامعة ألاباما في برمنجهام أنه من بين مجموعة من أكثر من 100 امرأة قبل انقطاع الطمث، انخفضت الدهون بشكل ملحوظ، و خاصةً في منطقة البطن، عند تناولهن معظم الأطعمة الغنية بالكالسيوم. لكل 100 ملليغرام من الكالسيوم الذي يستهلكونه يومياً (1/2 كوب من الزبادي الطازج).

الكرز:

و قد وجدت الدراسات أن الأطعمة مثل الكرز و الموز يمكن أن ترفع مستويات الميلاتونين في الجسم. فالميلاتونين ليس فقط يساعدك على النوم الهادئ و المريح، و لكنها مضادات الأكسدة القوية التي يمكن أن تحمي الخلايا من ضرر الجذور الحرة.

الأسماك الغنية بالبروتين والمكسرات والعدس وفول الصويا والفاصوليا السوداء، و كذلك الحبوب الغنية بالألياف مثل النخالة.

البروتين:

تؤكد الدراسات أن البروتينات تحتوي على الأوميغا3، حيث تجعلك تشعر بالامتلاء، و تؤدي حتى إلى حرق المزيد من السعرات الحرارية، أكثر مما تفعله عند تناول الدهون أو الكربوهيدرات.

كيفية الحصول على الجرعة:

إذا كنت لا تتناول الكثير من الأطعمة الغنية بأوميغا 3 مثل السردين، سمك السلمون، سمك الهلبوت، و الجوز، و بذور الكتان، و الخضار الورقية الداكنة، يمكنك تناول المتممات الغذائية التي تعوض عنها.

الجريب فروت:

الحموضة في الجريب فروت يبطئ الهضم، لذلك عليك أن تشعر بالشبع لفترة أطول. و فقط نصف الجريب فروت تحتوي على 64٪ فيتامين C من الكمية الموصى بها يومياً.

الشوكولا الداكنة:

لن أنسى أبداً الشوكولا الداكنة، و خاصةً لمحبي الشوكولا. تناولوها بكميات محددة دون الشعور بالذنب، فهي غنية بالأحماض الدهنية الأحادية غير المشبعة، التي تساعد الجسم على حرق الدهون، و خاصةً منطقة البطن.

الشوكولا الداكنة مليئة أيضاً بمضادات الأكسدة الفلافونوئيد (أكثر من 3 أضعاف كمية شوكولا الحليب) التي تقي من التصاق الصفيحات الدموية، و تمنع انسداد الشرايين. قد تساعد أيضاً في فقدان الوزن، عن طريق الحفاظ على الشعور بالامتلاء لفترة أطول.

المراجع:

http://www.prevention.com/food/food-remedies/flat-belly-foods-that-boost-energy-and-control-hunger

http://www.prevention.com/weight-loss/weight-loss-tips/new-research-on-how-to-lose-belly-fat

http://www.prevention.com/fitness/fitness-tips/50-ways-to-get-a-flat-belly/slide/51

http://www.mensfitness.com/weight-loss/burn-fat-fast/100-ways-burn-fat-fast

https://authoritynutrition.com/how-to-lose-weight-as-fast-as-possible/

https://www.bodybuilding.com/content/9-ways-to-burn-fat-fast.html

http://www.womenshealthmag.com/weight-loss/lose-fat-fast/slide/5

http://www.womenshealthmag.com/food/boost-metabolism/slide/5

الصورة المرفقة:

https://www.flickr.com/photos/jonathanrolande/17122891210/

 

تصنيفات المقال

انضم الى المحادثة

اذا أعجبك هذا المقال شاركه مع أصدقائك، شكراً لك